العدد : ١٦٨٣٢ - الثلاثاء ٢٣ أبريل ٢٠٢٤ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٣٢ - الثلاثاء ٢٣ أبريل ٢٠٢٤ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤٥هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

الحل الأمثل لمشكلة هواتف الأطفال

فرضت‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬وكذلك‭ ‬التجارة،‭ ‬بجانب‭ ‬الدول‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم،‭ ‬إلزام‭ ‬الشركات‭ ‬المصنعة‭ ‬للسجائر‭ ‬وضع‭ ‬علامات‭ ‬تحذيرية‭ ‬بأن‭ ‬التدخين‭ ‬يدمر‭ ‬الصحة‭ ‬ويسبب‭ ‬الوفاة‭.. ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬منطلق‭ ‬التوعية،‭ ‬وإن‭ ‬كان‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬لم‭ ‬ينجح،‭ ‬ولم‭ ‬يحد‭ ‬من‭ ‬المشكلة‭ ‬والأمراض‭.‬

ومؤخرا‭ ‬منعت‭ ‬ولاية‭ ‬مونتانا‭ ‬الأمريكية‭ ‬استخدام‭ ‬تطبيق‭ ‬‮«‬تيك‭ ‬توك‮»‬‭ ‬على‭ ‬أراضيها،‭ ‬فيما‭ ‬عملت‭ ‬ولايات‭ ‬أمريكية‭ ‬أخرى‭ ‬على‭ ‬حظر‭ ‬التطبيق‭ ‬من‭ ‬على‭ ‬الأجهزة‭ ‬الحكومية‭ ‬فقط،‭ ‬وذلك‭ ‬بسبب‭ ‬مخاوف‭ ‬تتعلق‭ ‬بالأمن‭ ‬القومي،‭ ‬تماما‭ ‬كما‭ ‬جرى‭ ‬حظر‭ ‬تنزيل‭ ‬تطبيق‭ ‬‮«‬تيك‭ ‬توك‮»‬‭ ‬على‭ ‬الأجهزة‭ ‬المملوكة‭ ‬للحكومة‭ ‬في‭ ‬بريطانيا‭ ‬وكندا‭ ‬وبلجيكا‭ ‬وتايوان‭.. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬تلك‭ ‬القوانين،‭ ‬فإن‭ ‬الناس‭ ‬هناك‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬تستخدم‭ ‬التطبيق‭ ‬وتتحايل‭ ‬على‭ ‬القانون‭ ‬والإجراءات‭ ‬الرقابية‭.‬

بالأمس‭ ‬القريب‭ ‬أبلغني‭ ‬أحد‭ ‬أولياء‭ ‬الأمور‭ ‬أنه‭ ‬يخشى‭ ‬على‭ ‬أبنائه‭ ‬الصغار‭ ‬في‭ ‬العطلة‭ ‬الصيفية‭ ‬الإفراط‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬الهواتف‭ ‬والأجهزة‭ ‬الذكية،‭ ‬فقد‭ ‬حاول‭ ‬جاهدا‭ ‬خلال‭ ‬العام‭ ‬الدراسي‭ ‬أن‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬استخدام‭ ‬أبنائه‭ ‬لتلك‭ ‬الأجهزة،‭ ‬مع‭ ‬انشغالهم‭ ‬بالدراسة‭ ‬والمراجعة‭ ‬والواجبات‭ ‬والامتحانات،‭ ‬وفق‭ ‬جدول‭ ‬زمني‭ ‬وساعات‭ ‬محددة،‭ ‬ونومهم‭ ‬المبكر‭ ‬للذهاب‭ ‬إلى‭ ‬المدرسة،‭ ‬ولكن‭ ‬في‭ ‬العطلة‭ ‬الصيفية‭ ‬يكون‭ ‬الفراغ‭ ‬أكبر‭ ‬وأكثر‭.‬

فقلت‭ ‬له‭ ‬إن‭ ‬هذه‭ ‬مشكلة‭ ‬معظم‭ ‬الناس‭ ‬وأولياء‭ ‬الأمور‭ ‬مع‭ ‬الأبناء‭ ‬والأطفال،‭ ‬ولا‭ ‬أرى‭ ‬أن‭ ‬أي‭ ‬أسلوب‭ ‬صارم‭ ‬أو‭ ‬تهديد‭ ‬أو‭ ‬وعيد‭ ‬سوف‭ ‬ينجح‭ ‬مع‭ ‬الأطفال،‭ ‬طالما‭ ‬أن‭ ‬الطفل‭ ‬يرى‭ ‬أمه‭ ‬وأباه‭ ‬وأشقاءه‭ ‬الأكبر‭ ‬سنا‭ ‬يستخدمون‭ ‬الهاتف‭ ‬ليل‭ ‬نهار،‭ ‬حتى‭ ‬عند‭ ‬الوجبات‭ ‬واللقاءات‭ ‬الأسرية،‭ ‬لأنهم‭ ‬هم‭ ‬القدوة‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬الطفل‭.‬

كما‭ ‬لا‭ ‬أرى‭ ‬التشدد‭ ‬في‭ ‬منع‭ ‬الأطفال‭ ‬من‭ ‬استخدام‭ ‬الأجهزة‭ ‬هو‭ ‬الأسلوب‭ ‬الأمثل،‭ ‬ولا‭ ‬أنصح‭ ‬بتكرار‭ ‬المقارنات‭ ‬بين‭ ‬زمن‭ ‬الآباء‭ ‬وزمن‭ ‬الأطفال،‭ ‬فذلك‭ ‬زمن‭ ‬وهذا‭ ‬زمن‭ ‬مختلف،‭ ‬بل‭ ‬إن‭ ‬هذه‭ ‬الأجهزة‭ ‬لو‭ ‬كانت‭ ‬موجودة‭ ‬ومخترعة‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الزمان،‭ ‬لأقبل‭ ‬عليها‭ ‬الآباء‭ ‬والأمهات‭ ‬أنفسهم‭ ‬وأدمنوها‭..!‬

أعرف‭ ‬أولياء‭ ‬أمور‭ ‬وأمهات‭ ‬لا‭ ‬ينامون‭ ‬إلا‭ ‬والهواتف‭ ‬والأجهزة‭ ‬الذكية‭ ‬في‭ ‬أيديهم‭ ‬وعلى‭ ‬فرشهم،‭ ‬وبالقرب‭ ‬من‭ ‬أطفالهم‭ ‬على‭ ‬سرير‭ ‬واحد‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬غرفة‭ ‬واحدة‭.. ‬وأعرف‭ ‬أشخاصا‭ ‬يتعمدون‭ ‬استخدام‭ ‬الهواتف‭ ‬حتى‭ ‬خلال‭ ‬سياقة‭ ‬السيارة،‭ ‬وإخفاء‭ ‬الجهاز‭ ‬عند‭ ‬المرور‭ ‬بالقرب‭ ‬من‭ ‬كاميرا‭ ‬تصوير‭ ‬أمنية‭ ‬في‭ ‬الشارع‭ ‬خشية‭ ‬المخالفة،‭ ‬وكل‭ ‬ذلك‭ ‬يتم‭ ‬أمام‭ ‬الأطفال‭..!! ‬وأعرف‭ ‬أناسا‭ ‬يستخدمون‭ ‬الهواتف‭ ‬حتى‭ ‬عند‭ ‬دخولهم‭ ‬الحمام‭ ‬ودورات‭ ‬المياه،‭ ‬وهذا‭ ‬سلوك‭ ‬أصبح‭ ‬يقلده‭ ‬الأطفال‭ ‬كذلك‭..!!‬

إشغال‭ ‬الأطفال‭ ‬بأمور‭ ‬مفيدة‭ ‬ومحببة‭ ‬لهم،‭ ‬مع‭ ‬السماح‭ ‬لهم‭ ‬باستخدام‭ ‬الأجهزة‭ ‬الذكية‭ ‬في‭ ‬فترات‭ ‬زمنية‭ ‬محددة،‭ ‬بجانب‭ ‬تقليل‭ ‬استخدام‭ ‬أولياء‭ ‬الأمور‭ ‬للهواتف‭ ‬والأجهزة‭ ‬الذكية‭ ‬أمامهم‭ ‬هو‭ ‬الحل‭ ‬الأفضل‭ ‬والأنجح،‭ ‬والأنسب‭ ‬والمجرب‭ ‬لدى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الناس،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬تنصح‭ ‬به‭ ‬الدراسات‭ ‬والتقارير‭ ‬التربوية‭ ‬والنفسية‭.‬

مهما‭ ‬قيل‭ ‬من‭ ‬كلام‭ ‬وتحذير‭ ‬عن‭ ‬مخاطر‭ ‬الإفراط‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬الهواتف‭ ‬والأجهزة‭ ‬النقالة‭ ‬على‭ ‬صحة‭ ‬الأطفال‭ ‬العامة‭ ‬والجسدية،‭ ‬والتأثير‭ ‬على‭ ‬القدرة‭ ‬البصرية‭ ‬والعقلية‭.. ‬فإن‭ ‬القدوة‭ ‬في‭ ‬البيت‭ ‬هي‭ ‬الأساس،‭ ‬والمتابعة‭ ‬والرقابة‭ ‬بأسلوب‭ ‬إيجابي‭ ‬تشجيعي‭ ‬هي‭ ‬الأفضل،‭ ‬وما‭ ‬عدا‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬أساليب‭ ‬في‭ ‬الصراخ‭ ‬والعين‭ ‬الحمراء‭ ‬وغيرها،‭ ‬فهي‭ ‬مضيعة‭ ‬للوقت‭ ‬والجهد،‭ ‬ومدعاة‭ ‬للجوء‭ ‬الأطفال‭ ‬إلى‭ ‬استخدام‭ ‬الهواتف‭ ‬والأجهزة‭ ‬الذكية‭ ‬بطرق‭ ‬ملتوية‭ ‬من‭ ‬وراء‭ ‬آبائهم‭ ‬وأمهاتهم،‭ ‬ولن‭ ‬تفلح‭ ‬معهم‭ ‬أي‭ ‬أساليب‭.. ‬تماما‭ ‬كأساليب‭ ‬علب‭ ‬السجائر‭ ‬وغيرها‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تفلح‭ ‬مع‭ ‬الكبار‭.. ‬فكيف‭ ‬بالأطفال‭ ‬الصغار‭..!‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا