العدد : ١٦٨٨٨ - الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٢ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٨٨ - الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٢ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

مقالات

ذهبيات
«ثلاثية» غيرت الأحوال

بقلم: أحمد الذهبة

الجمعة ٢٤ مايو ٢٠٢٤ - 02:00

 

من‭ ‬المستحيل‭ ‬أن‭ ‬تنسى‭ ‬جماهير‭ ‬المنامة‭ ‬الثلاثية‭ ‬القاتلة‭ ‬التي‭ ‬سجلها‭ ‬المحترف‭ ‬الأمريكي‭ ‬ايبانكس‭ ‬في‭ ‬سلة‭ ‬المحرق‭ ‬بالمباراة‭ ‬الفاصلة‭ ‬قبل‭ ‬موسمين‭ ‬وتحديداً‭ ‬في‭ ‬موسم‭ ‬2021‭-‬2022،‭ ‬وأهدت‭ ‬المنامة‭ ‬بطولة‭ ‬الدوري‭ ‬بعد‭ ‬انتظار‭ ‬ثلاثة‭ ‬مواسم‭ ‬كاملة،‭ ‬هذه‭ ‬الثلاثية‭ ‬غيرت‭ ‬أحوال‭ ‬المنامة‭ ‬تماماً‭ ‬وكانت‭ ‬السبب‭ ‬فيما‭ ‬وصل‭ ‬إليه‭ ‬اليوم‭ ‬من‭ ‬إنجازات‭ ‬واحتكار‭ ‬للبطولات،‭ ‬حيث‭ ‬منحته‭ ‬هذه‭ ‬الثلاثية‭ ‬بطاقة‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬بطولة‭ ‬دوري‭ ‬غرب‭ ‬آسيا‭ ‬لكرة‭ ‬السلة‭ ‬‮«‬السوبر‭ ‬ليغ‮»‬‭.‬

وهنا‭ ‬نقطة‭ ‬التحول‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬ارتفع‭ ‬منحنى‭ ‬المنامة‭ ‬تصاعديا‭ ‬وأصبح‭ ‬في‭ ‬مستوى‭ ‬ورتم‭ ‬أعلى‭ ‬من‭ ‬منافسيه‭ ‬محليا،‭ ‬إذ‭ ‬استفاد‭ ‬المنامة‭ ‬من‭ ‬الاحتكاك‭ ‬مع‭ ‬أبطال‭ ‬الدوريات‭ ‬في‭ ‬بلدانهم،‭ ‬واجه‭ ‬أبطال‭ ‬دول‭ ‬الخليج‭ ‬العربي،‭ ‬ثم‭ ‬تأهل‭ ‬إلى‭ ‬المرحلة‭ ‬النهائية‭ ‬ليواجه‭ ‬فرقا‭ ‬من‭ ‬لبنان‭ ‬وكازاخستان‭ ‬وفجر‭ ‬المفاجأة‭ ‬بتحقيق‭ ‬لقب‭ ‬النسخة‭ ‬الأولى،‭ ‬وزادت‭ ‬مكاسب‭ ‬وخبرات‭ ‬المنامة‭ ‬أكثر‭ ‬بتأهله‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬العالم‭ ‬للقارات‭ ‬بسنغافورة،‭ ‬وخلالها‭ ‬لعب‭ ‬المنامة‭ ‬مباريات‭ ‬جداً‭ ‬قوية‭ ‬مع‭ ‬فرق‭ ‬من‭ ‬الصين‭ ‬وألمانيا‭ ‬وأمريكا،‭ ‬وأقيمت‭ ‬هذه‭ ‬البطولة‭ ‬في‭ ‬الصيف‭ ‬الماضي‭ ‬ما‭ ‬جعل‭ ‬المنامة‭ ‬يبدأ‭ ‬إعداده‭ ‬مبكراً‭ ‬وقبل‭ ‬الجميع‭.‬

وتراكمت‭ ‬التجارب‭ ‬ودخل‭ ‬المنامة‭ ‬موسمه‭ ‬المنصرم‭ ‬وهو‭ ‬أبرز‭ ‬المرشحين‭ ‬للألقاب،‭ ‬وتخلل‭ ‬الموسم‭ ‬مشاركة‭ ‬المنامة‭ ‬الثانية‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬السوبر‭ ‬ليغ‭ ‬الآسيوي،‭ ‬وفيها‭ ‬كرر‭ ‬نجاحاته‭ ‬ببلوغ‭ ‬المباراة‭ ‬النهائية‭ ‬لمنطقة‭ ‬الخليج‭ ‬والتي‭ ‬خسرها‭ ‬بصعوبة‭ ‬في‭ ‬المباراة‭ ‬الفاصلة‭ ‬أمام‭ ‬الكويت‭ ‬الكويتي‭ ‬المدجج‭ ‬بأفضل‭ ‬المحترفين،‭ ‬كما‭ ‬تأهل‭ ‬المنامة‭ ‬إلى‭ ‬المرحلة‭ ‬النهائية‭ ‬‮«‬الفاينل‭ ‬8‮»‬‭ ‬التي‭ ‬تنطلق‭ ‬يوم‭ ‬السبت‭ ‬القادم‭ ‬بالدوحة‭ ‬ويسعى‭ ‬المنامة‭ ‬إلى‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬لقبه‭.‬

وبعيداً‭ ‬عن‭ ‬الثلاثية‭ ‬التي‭ ‬غيرت‭ ‬الأحوال‭ ‬والحظ‭ ‬الذي‭ ‬ابتسم‭ ‬للمنامة‭ ‬وقتها،‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬نغفل‭ ‬الدور‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬التخطيط‭ ‬والعمل‭ ‬الجاد‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬رئيس‭ ‬النادي‭ ‬يوسف‭ ‬زمان‭ ‬وجهاز‭ ‬السلة‭ ‬برئاسة‭ ‬محمد‭ ‬كازروني‭ ‬ومدير‭ ‬اللعبة‭ ‬السيدعلي‭ ‬الموسوي‭ ‬والطاقم‭ ‬الإداري‭ ‬المعاون،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬لتعاقداتهم‭ ‬المدروسة‭ ‬الأثر‭ ‬الأبرز‭ ‬في‭ ‬تطور‭ ‬الفريق‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التعاقد‭ ‬مع‭ ‬المدرب‭ ‬اليوناني‭ ‬لينوس‭ ‬غافريال‭ ‬الذي‭ ‬استمر‭ ‬مع‭ ‬الفريق‭ ‬للموسم‭ ‬الثالث‭ ‬على‭ ‬التوالي‭ ‬وحقق‭ ‬ثلاث‭ ‬بطولات‭ ‬دوري‭ ‬وبطولتي‭ ‬كأس‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬وبطولة‭ ‬كأس‭ ‬السوبر‭ ‬وبطولة‭ ‬دوري‭ ‬غرب‭ ‬آسيا‭ ‬ليصبح‭ ‬المجموع‭ ‬7‭ ‬بطولات‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬قابلة‭ ‬للزيادة،‭ ‬وخصوصا‭ ‬أن‭ ‬عقده‭ ‬مستمر‭ ‬مع‭ ‬المنامة‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2025‭.‬

كما‭ ‬نجح‭ ‬المنامة‭ ‬في‭ ‬تعاقداته‭ ‬مع‭ ‬المحترفين‭ ‬واللاعبين‭ ‬المحليين،‭ ‬والدليل‭ ‬استمرارهم‭ ‬وزيادة‭ ‬الانسجام‭ ‬بينهم‭ ‬موسمين‭ ‬متتاليين،‭ ‬وفي‭ ‬النهاية‭ ‬المنطق‭ ‬فرض‭ ‬نفسه‭ ‬والمنامة‭ ‬المرشح‭ ‬الأبرز‭ ‬والأكثر‭ ‬جاهزية‭ ‬واستقرارا‭ ‬وانسجاما‭ ‬توج‭ ‬بجميع‭ ‬الألقاب‭ ‬المحلية‭ ‬في‭ ‬الموسم‭ ‬المنصرم‭ ‬2023‭-‬2024،‭ ‬وحين‭ ‬نقول‭ ‬المنطق‭ ‬فرض‭ ‬نفسه‭ ‬نعم،‭ ‬فالمنامة‭ ‬خاض‭ ‬قرابة‭ ‬30‭ ‬مباراة‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬واصل‭ ‬بنسختيها‭ ‬الأولى‭ ‬والثانية،‭ ‬ولعب‭ ‬ثلاث‭ ‬مباريات‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬العالم،‭ ‬وعنده‭ ‬استقرار‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬الجهاز‭ ‬الفني‭ ‬واللاعبين‭ ‬وفي‭ ‬تشكيلته‭ ‬مزيج‭ ‬بين‭ ‬الخبرة‭ ‬والشباب‭.‬

في‭ ‬المقابل‭ ‬نجد‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬منافسه‭ ‬الأهلي‭ ‬الذي‭ ‬خاض‭ ‬النهائيين‭ ‬وخسرهما‭ ‬قد‭ ‬دربه‭ ‬ثلاثة‭ ‬مدربون‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموسم،‭ ‬واستبدل‭ ‬المحترفين‭ ‬عدة‭ ‬مرات،‭ ‬والفريق‭ ‬افتقد‭ ‬الاحتكاك‭ ‬والمباريات‭ ‬الخارجية‭ ‬القوية‭ ‬وتأثر‭ ‬من‭ ‬التوقفات‭ ‬الطويلة،‭ ‬كما‭ ‬نقص‭ ‬الفريق‭ ‬حيوية‭ ‬الشباب‭ ‬في‭ ‬الملعب،‭ ‬ولذلك‭ ‬كانت‭ ‬الأمور‭ ‬تتجه‭ ‬للمنامة‭ ‬رغم‭ ‬محاولات‭ ‬الأهلي‭ ‬وتطور‭ ‬مستواه‭ ‬في‭ ‬آخر‭ ‬مباراتين‭ ‬بالموسم،‭ ‬ونؤكد‭ ‬أن‭ ‬البطولات‭ ‬ذهبت‭ ‬لمن‭ ‬يستحقها،‭ ‬وعلى‭ ‬الأندية‭ ‬أن‭ ‬تصحح‭ ‬أوضاعها‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬أرادت‭ ‬أن‭ ‬تنافس‭ ‬المنامة‭ ‬وتزيحه‭ ‬عن‭ ‬منصة‭ ‬التتويج‭ ‬في‭ ‬الموسم‭ ‬القادم،‭ ‬ولن‭ ‬يتحقق‭ ‬ذلك‭ ‬إلا‭ ‬بالتخطيط‭ ‬السليم‭.‬

dahaba17@hotmail‭.‬com

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا