العدد : ١٦٨٦٠ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٦٠ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

أمطار اللجان.. ولجان الأمطار

أول‭ ‬السطر‭:‬

استقالة‭ ‬السيد‭ ‬الفاضل‭ ‬‮«‬عبدالحكيم‭ ‬يعقوب‭ ‬الخياط‮»‬‭ ‬من‭ ‬منصبه‭ ‬عضوا‭ ‬منتدبا‭ ‬ورئيسا‭ ‬تنفيذيا‭ ‬لبنك‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ - ‬البحرين،‭ ‬بعد‭ ‬مسيرة‭ ‬نجاح‭ ‬وعطاء‭ ‬وتميز‭ ‬مدة‭ ‬تزيد‭ ‬على‭ ‬عشرين‭ ‬عاماً‭.. ‬نتصور‭ ‬أنها‭ ‬‮«‬استراحة‭ ‬رجل‭ ‬اقتصادي‭ ‬مؤقتة‮»‬،‭ ‬وخاصة‭ ‬أن‭ ‬نجاحات‭ ‬‮«‬الخياط‮»‬،‭ ‬وفن‭ ‬الإدارة،‭ ‬والمسؤولية‭ ‬المجتمعية‭ ‬التي‭ ‬ساهم‭ ‬فيها،‭ ‬تركت‭ ‬بصمات‭ ‬واضحة‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬والقطاع‭ ‬المصرفي‭ ‬والاستثماري‭.. ‬هي‭ ‬حكاية‭ ‬رجل‭ ‬وطني‭ ‬عصامي،‭ ‬تستحق‭ ‬كل‭ ‬التقدير‭ ‬والوفاء‭ ‬الجميل،‭ ‬وخاصة‭ ‬من‭ ‬مؤسسات‭ ‬المجتمع‭ ‬التي‭ ‬نالت‭ ‬الدعم‭ ‬من‭ ‬‮«‬الخياط‮»‬‭ ‬والأعمال‭ ‬الخيرية‭ ‬والمجتمعية‭. ‬

أمطار‭ ‬اللجان‭.. ‬ولجان‭ ‬الأمطار‭:‬

في‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي،‭ ‬وتحديدا‭ ‬في‭ ‬16‭ ‬أبريل،‭ ‬أمر‭ ‬سمو‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء،‭ ‬حفظه‭ ‬الله،‭ ‬الوزارات‭ ‬المختصة‭ ‬بحصر‭ ‬الأضرار‭ ‬الناتجة‭ ‬عن‭ ‬تجمع‭ ‬مياه‭ ‬الأمطار‭ ‬وتعويض‭ ‬المتضررين‭...‬،‭ ‬وهو‭ ‬الأمر‭ ‬الكريم‭ ‬الذي‭ ‬أسعد‭ ‬المواطنين‭ ‬المتضررين‭ ‬وعائلاتهم،‭ ‬ونشكر‭ ‬سمو‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬على‭ ‬أمره‭ ‬الكريم‭.‬

وقد‭ ‬رأينا‭ ‬وشاهدنا‭ ‬اهتمام‭ ‬الوزارات‭ ‬المختصة‭ ‬بمتابعة‭ ‬تداعيات‭ ‬آثار‭ ‬الأمطار‭ ‬الغزيرة‭ ‬في‭ ‬البلاد،‭ ‬كما‭ ‬بادر‭ ‬السادة‭ ‬المحافظون‭ ‬في‭ ‬‮«‬المحرق‭ ‬والجنوبية‭ ‬والعاصمة‭ ‬والشمالية‮»‬،‭ ‬بعقد‭ ‬الاجتماعات‭ ‬العاجلة،‭ ‬وتنظيم‭ ‬الزيارات‭ ‬الميدانية،‭ ‬والوقوف‭ ‬على‭ ‬الأضرار،‭ ‬وحصر‭ ‬الاحتياجات،‭ ‬والاطلاع‭ ‬على‭ ‬الحالات‭ ‬الأسرية‭ ‬التي‭ ‬لجأ‭ ‬بعضها‭ ‬إلى‭ ‬الانتقال‭ ‬إلى‭ ‬منازل‭ ‬أقربائهم،‭ ‬وكل‭ ‬محافظة‭ ‬لديها‭ ‬مئات‭ ‬الحالات‭ ‬المتضررة‭ ‬وبحاجة‭ ‬إلى‭ ‬المساعدة‭ ‬العاجلة‭.‬

بالأمس‭ ‬بتاريخ‭ ‬21‭ ‬أبريل،‭ ‬نما‭ ‬إلى‭ ‬علمنا‭ ‬أن‭ ‬إحدى‭ ‬الوزارات‭ ‬خاطبت‭ ‬المحافظات‭ ‬لترشيح‭ ‬عضو‭ ‬واحد‭ ‬في‭ ‬لجنة‭ ‬حصر‭ ‬الأضرار‭ ‬والتعويضات،‭ ‬ولا‭ ‬ندري‭ ‬ما‭ ‬الحكمة‭ ‬من‭ ‬ترشيح‭ ‬عضو‭ ‬واحد‭ ‬فقط‭..!! ‬وكلنا‭ ‬أمل‭ ‬ألا‭ ‬تنبثق‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬اللجنة‭ ‬لجان‭ ‬أخرى‭ ‬وفرق‭ ‬عمل‭ ‬عديدة،‭ ‬ويتحول‭ ‬انتظار‭ ‬المتضررين‭ ‬من‭ ‬لجان‭ ‬الأمطار‭ ‬إلى‭ ‬أمطار‭ ‬اللجان‭..!!‬

كل‭ ‬المطلوب‭ ‬والمنشود‭ ‬هو‭ ‬السرعة‭ ‬في‭ ‬الأداء‭ ‬والانجاز،‭ ‬فالأسر‭ ‬المتضررة‭ ‬لن‭ ‬تصبر‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬بل‭ ‬إنه‭ ‬مع‭ ‬مرور‭ ‬الأيام‭ ‬والأسابيع‭ ‬ستقوم‭ ‬بإصلاح‭ ‬الأضرار‭ ‬وشراء‭ ‬الاحتياجات‭ ‬من‭ ‬‮«‬جيبها‭ ‬الخاص‮»‬،‭ ‬وحينما‭ ‬تقوم‭ ‬اللجنة‭ ‬الوزارية‭ ‬بالزيارات‭ ‬الميدانية‭ ‬ستكون‭ ‬الأضرار‭ ‬شبه‭ ‬مختفية،‭ ‬ولن‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬داع‭ ‬لأي‭ ‬تعويض‭ ‬مناسب،‭ ‬وسندخل‭ ‬في‭ ‬دوامة‭ ‬ماذا‭ ‬يصرف؟‭ ‬وما‭ ‬هي‭ ‬حجم‭ ‬الأضرار‭ ‬لحظة‭ ‬زيارات‭ ‬اللجنة؟

أصحاب‭ ‬البيوت‭ ‬المتضررة‭ ‬لن‭ ‬يتركوا‭ ‬منازلهم‭ ‬متضررة‭ ‬على‭ ‬حالها،‭ ‬إلى‭ ‬حين‭ ‬الزيارات‭ ‬الميدانية‭ ‬المرتقبة،‭ ‬كي‭ ‬تتم‭ ‬المعاينة‭ ‬وتحديد‭ ‬التعويضات،‭ ‬فقد‭ ‬سبق‭ ‬للمحافظات‭ ‬أن‭ ‬زارتها‭ ‬ووقفت‭ ‬على‭ ‬حجمها‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬الفترة،‭ ‬وحصرت‭ ‬أعداد‭ ‬المنازل،‭ ‬وفق‭ ‬الاستمارات‭ ‬والبيانات‭ ‬والصور‭ ‬والفيديوهات،‭ ‬فماذا‭ ‬ننتظر؟

نثق‭ ‬بأن‭ ‬اللجنة‭ ‬الوزارية‭ ‬لديها‭ ‬أولويات،‭ ‬ونأمل‭ ‬منها‭ ‬تسريع‭ ‬العمل‭ ‬وصرف‭ ‬التعويضات،‭ ‬وتجاوز‭ ‬كافة‭ ‬الإجراءات‭ ‬البيروقراطية‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تعيق‭ ‬تحقيق‭ ‬الهدف‭ ‬المنشود‭ ‬من‭ ‬التوجيه‭ ‬الكريم‭ ‬لصالح‭ ‬الوطن‭ ‬والمواطنين‭.‬

آخر‭ ‬السطر‭:‬

في‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬بدأت‭ ‬الإدارة‭ ‬العامة‭ ‬للمرور‭ ‬بالسعودية‭ ‬تطبيق‭ ‬تخفيض‭ ‬سداد‭ ‬المخالفات‭ ‬المرورية‭ ‬المتراكمة‭ ‬على‭ ‬مرتكبيها‭ ‬بإعفاء‭ ‬قدره‭ (‬50%‭) ‬من‭ ‬قيمة‭ ‬غرامات‭ ‬المخالفات‭ ‬المرورية‭ ‬المسجلة‭ ‬على‭ ‬مرتكبيها،‭ ‬من‭ ‬مواطنين‭ ‬ومقيمين،‭ ‬وزوار‭ ‬ومواطني‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭.. ‬مع‭ ‬استثناء‭ ‬مخالفات‭ ‬‮«‬التفحيط،‭ ‬وتجاوز‭ ‬السرعة،‭ ‬والقيادة‭ ‬تحت‭ ‬تأثير‭ ‬الممنوعات‮»‬‭.. ‬القرار‭ ‬المروري‭ ‬السعودي‭ ‬يشجع‭ ‬على‭ ‬تسديد‭ ‬المخالفات،‭ ‬ويصبّ‭ ‬في‭ ‬صالح‭ ‬ميزانية‭ ‬الدولة‭.. ‬كما‭ ‬أنه‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬التهرب‭ ‬من‭ ‬المتأخرات‭ ‬وتراكمها‭ ‬وقضاياها‭.. ‬فكرة‭ ‬موفقة‭ ‬نتمنى‭ ‬تطبيقها‭ ‬عندنا‭. ‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا