العدد : ١٦٧٧٠ - الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٧٠ - الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ شعبان ١٤٤٥هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

حكومة تعمل للحاضر.. كعملها للمستقبل

في‭ ‬جلسة‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬يوم‭ ‬الاثنين‭ ‬الماضي‭ ‬قرر‭ ‬المجلس‭ ‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المذكرات‭ ‬الحيوية‭ ‬والمهمة،‭ ‬التي‭ ‬تستحق‭ ‬أن‭ ‬نتوقف‭ ‬عندها،‭ ‬ونشير‭ ‬إليها،‭ ‬ونتمنى‭ ‬بيان‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التفصيل‭ ‬عنها،‭ ‬وعن‭ ‬آليات‭ ‬تنفيذها‭ ‬وتطويرها،‭ ‬وعن‭ ‬آثارها‭ ‬الإيجابية‭ ‬وفوائدها،‭ ‬لأنها‭ ‬تتعلق‭ ‬بالوطن‭ ‬والمواطن‭.. ‬والمستقبل‭ ‬كذلك‭.‬

المجلس‭ ‬وافق‭ ‬على‭ ‬مذكرة‭ ‬اللجنة‭ ‬الوزارية‭ ‬للشؤون‭ ‬المالية‭ ‬والاقتصادية‭ ‬والتوازن‭ ‬المالي‭ ‬بشأن‭ ‬‮«‬زيادة‭ ‬رأس‭ ‬مال‭ ‬بنك‭ ‬الإسكان‭ ‬المدفوع‭ ‬إلى‭ ‬250‭ ‬مليون‭ ‬دينار‭ ‬لتنفيذ‭ ‬خطة‭ ‬البرامج‭ ‬التمويلية‭ ‬الإسكانية‭ ‬الجديدة‮»‬‭.. ‬ومع‭ ‬الموافقة‭ ‬الكريمة‭ ‬تأتي‭ ‬الآن‭ ‬مسؤولية‭ ‬وزارة‭ ‬الإسكان‭ ‬والتخطيط‭ ‬العمراني،‭ ‬في‭ ‬عرض‭ ‬آلية‭ ‬التنفيذ‭ ‬لهذه‭ ‬الزيادة،‭ ‬والمشاريع‭ ‬الإسكانية‭ ‬القادمة،‭ ‬المرتبطة‭ ‬ببرنامج‭ ‬الحكومة،‭ ‬واحتياجات‭ ‬وطلبات‭ ‬المواطنين‭ ‬للخدمات‭ ‬الاسكانية‭.‬

كما‭ ‬شهدت‭ ‬جلسة‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬مذكرة‭ ‬معالي‭ ‬وزير‭ ‬المالية‭ ‬والاقتصاد‭ ‬الوطني‭ ‬بشأن‭ ‬تقرير‭ ‬حساب‭ ‬احتياطي‭ ‬الأجيال‭ ‬القادمة،‭ ‬ومؤشرات‭ ‬الأداء‭ ‬التقديرية‭ ‬التي‭ ‬كشفت‭ ‬عن‭ ‬ارتفاع‭ ‬إجمالي‭ ‬الأصول‭ ‬المدارة‭ ‬إلى‭ ‬680‭.‬1‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬أمريكي‭.‬

وهنا‭ ‬تتضح‭ ‬لنا‭ ‬النتائج‭ ‬المثمرة‭ ‬لجهود‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة،‭ ‬ووزارة‭ ‬المالية‭ ‬والاقتصاد‭ ‬الوطني،‭ ‬ومساعيها‭ ‬المتواصلة‭ ‬والكبيرة‭ ‬في‭ ‬إدارة‭ ‬الأصول‭ ‬واستثمارها‭ ‬الذكي،‭ ‬بخطوات‭ ‬راسخة،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬زيادة‭ ‬رصيد‭ ‬الأجيال‭ ‬القادمة،‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬دور‭ ‬فاعل‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬جهود‭ ‬الدولة‭ ‬خلال‭ ‬تحديات‭ ‬سابقة،‭ ‬وكلنا‭ ‬ثقة‭ ‬بأن‭ ‬يتضاعف‭ ‬رصيد‭ ‬احتياطي‭ ‬الأجيال‭ ‬القادمة،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬تضطر‭ ‬الدولة‭ ‬إلى‭ ‬السحب‭ ‬منه،‭ ‬ربما‭ ‬لاحتياجات‭ ‬وتحديات‭ ‬قادمة،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬السعي‭ ‬الدؤوب‭ ‬لتنويع‭ ‬مصادر‭ ‬وموارد‭ ‬الدخل‭ ‬في‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني‭.‬

جميل‭ ‬أن‭ ‬نشهد‭ ‬هذه‭ ‬النتائج‭ ‬المبشرة،‭ ‬للحاضر‭ ‬في‭ ‬مسألة‭ ‬‮«‬الإسكان‮»‬،‭ ‬وللمستقبل‭ ‬في‭ ‬مسألة‭ ‬‮«‬احتياطي‭ ‬الأجيال‮»‬‭.. ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬يؤكد‭ ‬أن‭ ‬الرؤية‭ ‬الملكية‭ ‬السامية‭ ‬وجهود‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقرة‭ ‬تراعي‭ ‬وتعمل‭ ‬جاهدة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تلبية‭ ‬أهم‭ ‬وأبرز‭ ‬متطلبات‭ ‬المواطنين‭ ‬في‭ ‬الحاضر،‭ ‬وتعمل‭ ‬بخطط‭ ‬مدروسة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬زيادة‭ ‬رصيد‭ ‬الأجيال‭ ‬للمستقبل‭.. ‬وهذا‭ ‬الأمر‭ ‬يبعث‭ ‬على‭ ‬الغبطة‭ ‬والسرور،‭ ‬والفخر‭ ‬والاعتزاز،‭ ‬في‭ ‬حكومة‭ ‬موقرة،‭ ‬جادة‭ ‬ومخلصة،‭ ‬تعمل‭ ‬للحاضر‭ ‬كعملها‭ ‬للمستقبل‭. ‬

وكذلك‭ ‬شهدت‭ ‬جلسة‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬الموقر‭ ‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬مذكرة‭ ‬سعادة‭ ‬وزير‭ ‬النفط‭ ‬والبيئة‭ ‬بشأن‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الوطنية‭ ‬للطاقة،‭ ‬وتلك‭ ‬مسألة‭ ‬حيوية‭ ‬في‭ ‬غاية‭ ‬الأهمية،‭ ‬تواكب‭ ‬جهود‭ ‬الدولة‭ ‬في‭ ‬التزاماتها‭ ‬الدولية‭ ‬الحضارية‭.. ‬تماما‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬أمس‭ ‬توقيع‭ ‬اتفاقيات‭ ‬مشروع‭ ‬جديد‭ ‬للطاقة‭ ‬الشمسية‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص،‭ ‬الذي‭ ‬يندرج‭ ‬ضمن‭ ‬مبادرات‭ ‬الخطة‭ ‬الوطنية‭ ‬للطاقة‭ ‬المتجددة،‭ ‬بما‭ ‬ينسجم‭ ‬مع‭ ‬هدف‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الحياد‭ ‬الصفري‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2060،‭ ‬وتحقيق‭ ‬تنمية‭ ‬اقتصادية‭ ‬مستدامة‭ ‬للمواطنين‭.‬

كما‭ ‬شهدنا‭ ‬يوم‭ ‬الأحد‭ ‬الماضي‭ ‬إعلان‭ ‬وزارة‭ ‬الصناعة‭ ‬والتجارة‭ ‬إطلاق‭ ‬برنامج‭ ‬القيمة‭ ‬المحلية‭ ‬في‭ ‬الصناعة‭ (‬تكامل‭)‬،‭ ‬تحقيقا‭ ‬لأهداف‭ ‬استراتيجية‭ ‬قطاع‭ ‬الصناعة‭ (‬2022-2026‭)‬،‭ ‬التي‭ ‬تأتي‭ ‬ضمن‭ ‬خطة‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي،‭ ‬وتهدف‭ ‬إلى‭ ‬توفير‭ ‬فرص‭ ‬العمل‭ ‬الواعدة‭ ‬للمواطنين‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬القطاع،‭ ‬وزيادة‭ ‬الاستثمار‭ ‬والتشجيع‭ ‬عليه‭ ‬واستقطاب‭ ‬المزيد‭ ‬منه‭.‬

كل‭ ‬تلك‭ ‬الجهود‭ ‬المضاعفة‭ ‬والنتائج‭ ‬الطيبة‭ ‬تأتي‭ ‬انسجاما‭ ‬مع‭ ‬رؤى‭ ‬وتطلعات‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬حفظه‭ ‬الله‭ ‬ورعاه،‭ ‬وتوجيهات‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬حفظه‭ ‬الله،‭ ‬وتؤكد‭ ‬على‭ ‬الدوام‭ ‬أننا‭ ‬مع‭ ‬حكومة‭ ‬متميزة،‭ ‬تعمل‭ ‬للحاضر‭ ‬كعملها‭ ‬للمستقبل‭.. ‬فبارك‭ ‬الله‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬الجهود‭ ‬الوطنية‭ ‬والمساعي‭ ‬الكريمة‭.‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا