العدد : ١٦٨٩٥ - الثلاثاء ٢٥ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٩ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٩٥ - الثلاثاء ٢٥ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٩ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

بصمات نسائية

تـعـرضـي لـلـتـنمـر في طفولتي أحدث نقلة إيجابية في حياتي

أجرت الحوار: هالة كمال الدين

الأربعاء ٢٤ مايو ٢٠٢٣ - 02:00

أول بحرينية تحصل على دكتوراه في الطب الجزيئي بامتياز مع مرتبة الشرف.. أصدرت 11 مؤلفا علميا.. وكتابا أدبيا بعنوان «تلك النظرات».. الباحث الرئيسي في دراسة علمية كانت الأكثر تداولا على مستوى العالم عن السلالة الجينية للعوائل البحرينية.. د. نور راشد آل سنان لــ«أخبار الخليج»:


إلى‭ ‬تلك‭ ‬السنوات‭.. ‬إلى‭ ‬تلك‭ ‬الدقائق‭.. ‬ارحميني‭.. ‬قفي‭ ‬قليلا‭.. ‬فإنني‭ ‬أتوق‭ ‬إلى‭ ‬تلك‭ ‬الحياة‭ ‬بك‭.. ‬ولا‭ ‬تتركيني‭ ‬وسط‭ ‬زحام‭ ‬الدنيا‭ ‬أتوه‭!‬

بتلك‭ ‬الكلمات‭ ‬والقناعات،‭ ‬أهدت‭ ‬أول‭ ‬مؤلف‭ ‬أدبي‭ ‬لها‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬تلك‭ ‬النظرات‮»‬،‭ ‬والذي‭ ‬قدمت‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬رسالة‭ ‬ملؤها‭ ‬الأمل‭ ‬والتفاؤل‭ ‬والإيجابية،‭ ‬فبرغم‭ ‬أنها‭ ‬عبقرية‭ ‬في‭ ‬العلم،‭ ‬ونابغة‭ ‬في‭ ‬أبحاثه،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬تعترف‭ ‬بإخفاقها‭ ‬في‭ ‬العلاقات‭ ‬البشرية،‭ ‬وفي‭ ‬تلك‭ ‬النظرة‭ ‬وسط‭ ‬زحام‭ ‬الحياة،‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬تغير‭ ‬حياتها‭ ‬للأبد،‭ ‬لذلك‭ ‬تدعو‭ ‬إلى‭ ‬الإعداد‭ ‬لها‭ ‬كي‭ ‬تدفع‭ ‬صاحبها‭ ‬إلى‭ ‬الحياة‭ ‬وإلى‭ ‬الأمام‭.‬

د‭. ‬نور‭ ‬راشد‭ ‬آل‭ ‬سنان،‭ ‬أول‭ ‬بحرينية‭ ‬تحصل‭ ‬على‭ ‬الدكتوراه‭ ‬في‭ ‬الطب‭ ‬الجزيئي‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬بامتياز‭ ‬مع‭ ‬مرتبة‭ ‬الشرف،‭ ‬صاحبة‭ ‬11‭ ‬مؤلفا‭ ‬علميا‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬التخصص‭ ‬وفروعه،‭ ‬وقد‭ ‬أصدرت‭ ‬بعد‭ ‬هذا‭ ‬المشوار‭ ‬العلمي‭ ‬المتألق‭ ‬أول‭ ‬كتاب‭ ‬أدبي‭ ‬لها‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬تلك‭ ‬النظرات‮»‬‭ ‬ليلقي‭ ‬نظرة‭ ‬فلسفية‭ ‬على‭ ‬حياة‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬يقرأه‭.‬

هي‭ ‬ترى‭ ‬أن‭ ‬للتنمر‭ ‬أحيانا‭ ‬وجها‭ ‬إيجابيا،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬حدث‭ ‬معها‭ ‬بالفعل‭ ‬في‭ ‬المرحلة‭ ‬الابتدائية‭ ‬بعد‭ ‬عودتها‭ ‬من‭ ‬بريطانيا‭ ‬موطن‭ ‬ميلادها،‭ ‬فحين‭ ‬سخرت‭ ‬منها‭ ‬صديقتها‭ ‬لانخفاض‭ ‬معدلها،‭ ‬مثل‭ ‬ذلك‭ ‬بالنسبة‭ ‬إليها‭ ‬دافعا‭ ‬قويا‭ ‬نحو‭ ‬العلم‭ ‬والاطلاع‭ ‬والتفوق‭ ‬والنبوغ‭ ‬في‭ ‬مجالها،‭ ‬حتى‭ ‬تركت‭ ‬بصمتها‭ ‬الخاصة‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬الإنجاز‭ ‬والإبداع‭ ‬العلمي‭ ‬والأدبي‭.‬

حول‭ ‬هذه‭ ‬التجربة‭ ‬كان‭ ‬الحوار‭ ‬التالي‭:‬

متى‭ ‬بدأت‭ ‬علاقتك‭ ‬بالشغف‭ ‬العلمي؟

‭- ‬لقد‭ ‬كان‭ ‬لولادتي‭ ‬في‭ ‬بريطانيا‭ ‬أثر‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬تكوين‭ ‬شخصيتي‭ ‬واهتماماتي‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ ‬وخاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالثقافة‭ ‬واللغة،‭ ‬وحين‭ ‬عدت‭ ‬إلى‭ ‬وطني،‭ ‬هنا‭ ‬شعرت‭ ‬بنقلة‭ ‬كبيرة‭ ‬ومهمة‭ ‬في‭ ‬حياتي،‭ ‬انعكست‭ ‬سلبا‭ ‬على‭ ‬تحصيلي‭ ‬العلمي،‭ ‬لدرجة‭ ‬ظنت‭ ‬معها‭ ‬معلمتي‭ ‬أنني‭ ‬أعاني‭ ‬من‭ ‬صعوبة‭ ‬في‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬الآخرين‭ ‬واضطراب‭ ‬في‭ ‬التعلم،‭ ‬وأذكر‭ ‬أنني‭ ‬في‭ ‬الصف‭ ‬الرابع‭ ‬الابتدائي‭ ‬كان‭ ‬معدلي‭ ‬ضعيفا‭ ‬مقارنة‭ ‬بصديقاتي،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬دفع‭ ‬إحداهن‭ ‬إلى‭ ‬السخرية‭ ‬مني‭ ‬بأسلوب‭ ‬شعرت‭ ‬معه‭ ‬بإحراج‭ ‬شديد،‭ ‬وبحزن‭ ‬عميق،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬التنمر‭ ‬أثر‭ ‬إيجابيا‭ ‬في‭ ‬مسيرتي‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭.‬

كيف‭ ‬أثر‭ ‬التنمر‭ ‬فيك‭ ‬إيجابيا؟

بعد‭ ‬تعرضي‭ ‬للتنمر‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الفتاة،‭ ‬وشعوري‭ ‬بأنني‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬زميلاتي،‭ ‬قررت‭ ‬أن‭ ‬أجتهد‭ ‬وأطلع‭ ‬وأتعلم‭ ‬وأرفع‭ ‬من‭ ‬مستواي‭ ‬العلمي،‭ ‬وبالفعل‭ ‬حدث‭ ‬ذلك‭ ‬وبمنتهى‭ ‬الحماس،‭ ‬وكنت‭ ‬أقرأ‭ ‬القصص‭ ‬والروايات‭ ‬المتنوعة،‭ ‬واجتهدت‭ ‬في‭ ‬دراستي‭ ‬بشكل‭ ‬لافت،‭ ‬وتطورت‭ ‬معدلاتي،‭ ‬حتى‭ ‬إنني‭ ‬في‭ ‬الصف‭ ‬السادس‭ ‬الابتدائي‭ ‬نلت‭ ‬المرتبة‭  ‬الثالثة‭ ‬على‭ ‬المدرسة،‭ ‬وأقدمت‭ ‬على‭ ‬كتابة‭ ‬القصص‭ ‬والأشعار،‭ ‬وتعرضت‭ ‬إلى‭ ‬نقلة‭ ‬أخرى‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬مشواري‭ ‬حين‭ ‬انتقل‭ ‬والدي‭ ‬إلى‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬الرياض،‭ ‬وعشت‭ ‬هناك‭ ‬فترة‭ ‬في‭ ‬بيئة‭ ‬ومناخ‭ ‬مختلف،‭ ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬تفوقت‭ ‬في‭ ‬دراستي،‭ ‬وتم‭ ‬تكريمي،‭ ‬وعدت‭ ‬إلى‭ ‬البحرين،‭ ‬وأذكر‭ ‬أنني‭ ‬ألفت‭ ‬أول‭ ‬رواية‭ ‬لي‭ ‬عند‭ ‬عمر‭ ‬12‭ ‬عاما،‭ ‬وكانت‭ ‬تدور‭ ‬حول‭ ‬قضية‭ ‬الحروب‭ ‬والصراعات‭.‬

ومتى‭ ‬جاء‭ ‬قرار‭ ‬الطب؟

‭- ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬الثانوية‭ ‬العامة‭ ‬شعرت‭ ‬برغبة‭ ‬شديدة‭ ‬في‭ ‬دراسة‭ ‬مجال‭ ‬جديد‭ ‬ومتميز،‭ ‬وهو‭ ‬الطب‭ ‬الجزيئي،‭ ‬على‭ ‬اعتبار‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬المجالات‭ ‬الحديثة‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬تشخيص‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأمراض‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الجينات‭ ‬والكروموزومات،‭ ‬وبناء‭ ‬عليه‭ ‬يتم‭ ‬تحديد‭ ‬العلاج،‭ ‬وصرت‭ ‬أتمتع‭ ‬بفضول‭ ‬علمي‭ ‬شديد‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬خاصة‭ ‬وأنه‭ ‬تم‭ ‬اكتشاف‭ ‬علاقة‭ ‬وطيدة‭ ‬بين‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأمراض‭ ‬والجينات،‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬مرض‭ ‬التوحد‭ ‬الذي‭ ‬أثبت‭ ‬ذلك‭ ‬بنسبة‭ ‬80%‭ ‬من‭ ‬المصابين‭ ‬به‭.‬

ثم‭ ‬ماذا؟

‭- ‬لقد‭ ‬حصلت‭ ‬على‭ ‬بعثة‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬وكانت‭ ‬تجربة‭ ‬ممتعة،‭ ‬وحصلت‭ ‬على‭ ‬البكالوريوس،‭ ‬وعدت‭ ‬إلى‭ ‬البحرين،‭ ‬وحصلت‭ ‬على‭ ‬قبول‭ ‬بجامعة‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬الماجستير‭ ‬في‭ ‬تقنية‭ ‬حيوية‭ ‬طبية،‭ ‬ثم‭ ‬الدكتوراه‭ ‬في‭ ‬الطب‭ ‬الجزيئي،‭ ‬وقد‭ ‬أعددت‭ ‬دراسة‭ ‬عن‭ ‬السلالة‭ ‬الجينية‭ ‬للعائلات‭ ‬البحرينية،‭ ‬وكنت‭ ‬الباحث‭ ‬الرئيسي‭ ‬بها‭ ‬ضمن‭ ‬فريق‭ ‬عمل،‭ ‬وكانت‭ ‬الأكثر‭ ‬تداولا‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العالم‭ ‬وأول‭ ‬بحث‭ ‬من‭ ‬نوعه‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬البحرين،‭ ‬وكان‭ ‬إنجازا‭ ‬مهما‭ ‬بالنسبة‭ ‬لي‭ ‬أيضا‭.‬

أهم‭ ‬بحث‭ ‬علمي؟

‭- ‬يمكن‭ ‬القول‭ ‬إن‭ ‬أهم‭ ‬بحث‭ ‬علمي‭ ‬قمت‭ ‬بإعداده‭ ‬كان‭ ‬عن‭ ‬المواقع‭ ‬الجينية‭ ‬المتماثلة،‭ ‬وقد‭ ‬تم‭ ‬نشره‭ ‬في‭ ‬كتاب‭ ‬علمي‭ ‬عالمي،‭ ‬وهو‭ ‬يطرح‭ ‬قضية‭ ‬مهمة‭ ‬تتعلق‭ ‬بكيفية‭ ‬تأثير‭ ‬زواج‭ ‬الأقارب‭ ‬في‭ ‬التركيب‭ ‬الجيني،‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬تقديمه‭ ‬كورقة‭ ‬علمية‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬علمي‭ ‬افتراضي‭ ‬برعاية‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭.‬

كيف‭ ‬تم‭ ‬التحول‭ ‬إلى‭ ‬عالم‭ ‬الأدب؟

‭- ‬بعد‭ ‬مشوار‭ ‬طويل‭ ‬من‭ ‬الإنجاز‭ ‬والاهتمام‭ ‬العلمي،‭ ‬وجدت‭ ‬نفسي‭ ‬أعود‭ ‬إلى‭ ‬شغفي‭ ‬منذ‭ ‬الصغر،‭ ‬وهو‭ ‬الكتابات‭ ‬الأدبية،‭ ‬حيث‭ ‬قررت‭ ‬أن‭ ‬أنال‭ ‬قسطا‭ ‬من‭ ‬الراحة‭ ‬من‭ ‬الجهود‭ ‬العلمية‭ ‬بعد‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬مرحلة‭ ‬من‭ ‬التشبع‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬هنا‭ ‬شرعت‭ ‬في‭ ‬كتابة‭ ‬ورصد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬تجاربي‭ ‬الحياتية‭ ‬التي‭ ‬مرت‭ ‬بي،‭ ‬وأصدرت‭ ‬مؤخرا‭ ‬أول‭ ‬كتاب‭ ‬أدبي‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬تلك‭ ‬النظرات‮»‬،‭ ‬حول‭ ‬تلك‭ ‬التجارب‭ ‬انطلاقا‭ ‬من‭ ‬قناعتي‭ ‬بأن‭ ‬أي‭ ‬إنسان‭ ‬عادة‭ ‬يمر‭ ‬بمجموعة‭ ‬من‭ ‬النظرات،‭ ‬بعضها‭ ‬إيجابي‭ ‬يحلق‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬في‭ ‬السماء،‭ ‬وأخرى‭ ‬سلبية‭ ‬قد‭ ‬تغوص‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬أعماق‭ ‬البحار،‭ ‬والكتاب‭ ‬يوجه‭ ‬رسالة‭ ‬إلى‭ ‬قارئه‭ ‬بأهمية‭ ‬التحلي‭ ‬بالنظرة‭ ‬الإيجابية،‭ ‬وبالأمل،‭ ‬وبالشغف،‭ ‬كما‭ ‬أنه‭ ‬يمنح‭ ‬القارئ‭ ‬جرعة‭ ‬من‭ ‬التفاؤل‭ ‬،‭ ‬ويحثه‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬الذات،‭ ‬وعلى‭ ‬الابتعاد‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬محبطات،‭ ‬أو‭ ‬آراء‭ ‬قد‭ ‬تؤثر‭ ‬فيه‭ ‬سلبا،‭ ‬أو‭ ‬تثنيه‭ ‬عن‭ ‬مواصلة‭ ‬مشواره‭ ‬وتحقيق‭ ‬طموحه‭.‬

أهم‭ ‬درس‭ ‬علمتك‭ ‬إياه‭ ‬الحياة؟

‭- ‬لعل‭ ‬أهم‭ ‬شيء‭ ‬تعلمته‭ ‬في‭ ‬مدرسة‭ ‬الحياة‭ ‬هو‭ ‬التمرد‭ ‬الإيجابي،‭ ‬الذي‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬تطوير‭ ‬الذات،‭ ‬بمعنى‭ ‬غض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬آراء‭ ‬محبطة‭ ‬لعزيمتي‭ ‬أو‭ ‬مثبطة‭ ‬لإرادتي،‭ ‬وأذكر‭ ‬أن‭ ‬والدتي‭ ‬كانت‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬غير‭ ‬مرحبة‭ ‬بالتخصص‭ ‬الدراسي‭ ‬الذي‭ ‬اخترته،‭ ‬وبالمواصلة‭ ‬في‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا،‭ ‬اعتقادا‭ ‬منها‭ ‬بأن‭ ‬ذلك‭ ‬سوف‭ ‬يأخذني‭ ‬بعض‭ ‬الشيء‭ ‬من‭ ‬أبنائي‭ ‬ويؤثر‭ ‬في‭ ‬رعايتهم‭ ‬والاهتمام‭ ‬بهم،‭ ‬ولكني‭ ‬صممت‭ ‬على‭ ‬تحقيق‭ ‬طموحي‭ ‬وبالفعل‭ ‬مع‭ ‬الوقت‭ ‬كان‭ ‬نوعا‭ ‬من‭ ‬التحدي‭ ‬أن‭ ‬أثبت‭ ‬لها‭ ‬بأن‭ ‬ظنونها‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬في‭ ‬محلها‭. ‬

ما‭ ‬أصعب‭ ‬قرار‭ ‬عبر‭ ‬مشوارك؟

‭- ‬يمكن‭ ‬القول‭ ‬إن‭ ‬أصعب‭ ‬قرار‭ ‬اتخذته‭ ‬عبر‭ ‬مشواري‭ ‬كان‭ ‬يتعلق‭ ‬بالعزم‭ ‬على‭ ‬دراسة‭ ‬رسالة‭ ‬الدكتوراه،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬مسؤوليات‭ ‬عملي‭ ‬ورعاية‭ ‬أبنائي،‭ ‬وأذكر‭ ‬أنني‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬الفترة‭ ‬كنت‭ ‬أستيقظ‭ ‬الساعة‭ ‬الثالثة‭ ‬فجرا،‭ ‬وأحرص‭ ‬على‭ ‬توزيع‭ ‬وقتي‭ ‬بحيث‭ ‬أحقق‭ ‬نوعا‭ ‬من‭ ‬التوازن‭ ‬بين‭ ‬مهامي‭ ‬المتشعبة،‭ ‬ولله‭ ‬الحمد‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬إنهاء‭ ‬رسالة‭ ‬الدكتوراه‭ ‬بعد‭ ‬ثلاث‭ ‬سنوات‭ ‬بدلا‭ ‬من‭ ‬أربع،‭ ‬وذلك‭ ‬بسبب‭ ‬مساهماتي‭ ‬البحثية‭ ‬العلمية‭ ‬ونشرها‭ ‬في‭ ‬مجلات‭ ‬عالمية،‭ ‬واجتزت‭ ‬هذه‭ ‬الفترة‭ ‬الصعبة‭ ‬بنجاح،‭ ‬كما‭ ‬أشعر‭ ‬بالفخر‭ ‬تجاه‭ ‬مشاركاتي‭ ‬في‭ ‬مؤتمرات‭ ‬عالمية،‭ ‬وتمثيلي‭ ‬لبلدي‭ ‬في‭ ‬المحافل‭ ‬الدولية‭. ‬

كيف‭ ‬ترين‭ ‬الجيل‭ ‬الجديد؟

‭- ‬أنا‭ ‬أرى‭ ‬أن‭ ‬الجيل‭ ‬الجديد‭ ‬صعب‭ ‬السيطرة‭ ‬عليه‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬كبير،‭ ‬ولعل‭ ‬أهم‭ ‬مشاكله‭ ‬تكمن‭ ‬في‭ ‬أنه‭ ‬يضيع‭ ‬وقتا‭ ‬طويلا‭ ‬يمكن‭ ‬استغلاله‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬ذاته‭ ‬ومهاراته،‭ ‬وشخصيا‭ ‬يمكن‭ ‬الجزم‭ ‬بأنني‭ ‬عشت‭ ‬فترات‭ ‬طويلة‭ ‬في‭ ‬دوامة،‭ ‬ومررت‭ ‬بعثرات‭ ‬كثيرة،‭ ‬وذقت‭ ‬طعم‭ ‬الفشل،‭ ‬وكان‭ ‬سلاحي‭ ‬الوحيد‭ ‬لمواجهة‭ ‬كل‭ ‬ذلك‭ ‬هم‭ ‬أبنائي،‭ ‬فقد‭ ‬كانوا‭ ‬دوما‭ ‬وراء‭ ‬النهوض‭ ‬بعد‭ ‬أي‭ ‬سقوط،‭ ‬وقد‭ ‬اتخذت‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬أبي‭ ‬قدوة‭ ‬لي،‭ ‬فقد‭ ‬بدأ‭ ‬مشواره‭ ‬من‭ ‬الصفر،‭ ‬وتعلمت‭ ‬منه‭ ‬معاني‭ ‬العصامية‭ ‬والمحاربة‭ ‬والصمود‭ ‬والقوة‭ ‬حتى‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الهدف‭ ‬وتحقيق‭ ‬أي‭ ‬طموح‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬غرسته‭ ‬أيضا‭ ‬في‭ ‬نفوس‭ ‬أبنائي‭. ‬

في‭ ‬رأيك‭ ‬متي‭ ‬تفشل‭ ‬المرأة؟

‭- ‬لا‭ ‬شك‭ ‬أن‭ ‬أكثر‭ ‬شيء‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬فشل‭ ‬المرأة‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬تستسلم‭ ‬وتستمع‭ ‬إلى‭ ‬آراء‭ ‬من‭ ‬حولها‭ ‬وخاصة‭ ‬المحبطة‭ ‬منها،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬إضاعة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الجهد‭ ‬والوقت‭ ‬في‭ ‬ذلك،‭ ‬هذا‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬اعتمادها‭ ‬علي‭ ‬الغير،‭ ‬وافتقادها‭ ‬للاستقلالية‭ ‬المادية،‭ ‬ولقد‭ ‬حرصت‭ ‬دوما‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬أعيش‭ ‬الحياة‭ ‬بكل‭ ‬أنواعها،‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬الدراسة‭ ‬والعمل‭ ‬ورعاية‭ ‬أبنائي‭ ‬والسياحة‭ ‬والمتعة،‭ ‬وهي‭ ‬رسالة‭ ‬لكل‭ ‬امرأة‭ ‬أن‭ ‬تعيش‭ ‬حياتها،‭ ‬وتكافح‭ ‬وتواصل‭ ‬طريقها‭ ‬لتحقيق‭ ‬حلمها‭ ‬مهما‭ ‬واجهت‭ ‬من‭ ‬عثرات‭ ‬أو‭ ‬صعوبات‭. ‬

حلم‭ ‬ضائع‭ ‬وسط‭ ‬زحمة‭ ‬الحياة؟

‭- ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬حلمي‭ ‬الضائع‭ ‬هو‭ ‬امتلاكي‭ ‬لمشروع‭ ‬خاص‭ ‬يحقق‭ ‬لي‭ ‬نوعا‭ ‬من‭ ‬الأمن‭ ‬والأمان‭ ‬المادي،‭ ‬أما‭ ‬حلمي‭ ‬الذي‭ ‬أعمل‭ ‬على‭ ‬تحقيقه‭ ‬حاليا‭ ‬فهو‭ ‬المواصلة‭ ‬في‭ ‬إصداراتي‭ ‬العربية‭ ‬الأدبية‭.‬

بحثك‭ ‬العلمي‭ ‬القادم؟

‭- ‬أعكف‭ ‬حاليا‭ ‬على‭ ‬إصدار‭ ‬كتابين‭ ‬عن‭ ‬الحمض‭ ‬النووي‭ ‬باللغة‭ ‬الإنجليزية،‭ ‬الأول‭ ‬عن‭ ‬التقنيات‭ ‬المستحدثة‭ ‬والثاني‭ ‬عن‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬كما‭ ‬أنني‭ ‬بصدد‭ ‬تأليف‭ ‬رواية‭ ‬أدبية‭ ‬أترك‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬للقارئ‭ ‬حرية‭ ‬اختيار‭ ‬النهاية‭ ‬بأسلوب‭ ‬تشويقي،‭ ‬ومحورها‭ ‬العلاقات‭ ‬الإنسانية‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا