العدد : ١٦٦٨٧ - الخميس ٣٠ نوفمبر ٢٠٢٣ م، الموافق ١٦ جمادى الاول ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٦٨٧ - الخميس ٣٠ نوفمبر ٢٠٢٣ م، الموافق ١٦ جمادى الاول ١٤٤٥هـ

الثقافي

ركن المكتبة: إصدارات ثقافية..
«جسدي المستباح» جديد الروائي الجزائري محمد ساري

إعداد: يحيى الستراوي

السبت ٢٢ يوليو ٢٠٢٣ - 02:00

صدرت‭ ‬عن‭ ‬منشورات‭ ‬المتوسط‭ ‬في‭ ‬ميلانو،‭ ‬رواية‭ ‬جديدة‭ ‬للروائي‭ ‬والمترجم‭ ‬الجزائري‭ ‬محمد‭ ‬ساري،‭ ‬حملت‭ ‬عنوان‭ ‬‮«‬جسدي‭ ‬المستباح‮»‬،‭ ‬ومتبوعة‭ ‬بعنوان‭ ‬ثانوي‭ ‬هو‭: ‬حُبٌّ‭ ‬في‭ ‬عَصْف‭ ‬الرُّعب‭.‬

في‭ ‬رواية‭ ‬جسدي‭ ‬المستباح،‭ ‬ندخل‭ ‬عالم‭ ‬مليكة،‭ ‬الحسّاسة‭ ‬الحالمة‭ ‬التي‭ ‬وجدت‭ ‬نفسها‭ ‬في‭ ‬جحيم‭ ‬متعدّد‭ ‬الطبقات،‭ ‬بين‭ ‬اضطهاد‭ ‬أسريّ،‭ ‬وانتهاك‭ ‬جنسيّ،‭ ‬وبين‭ ‬ظلم‭ ‬زوج‭ ‬والدتها،‭ ‬مما‭ ‬يوصلها‭ ‬إلى‭ ‬ذروة‭ ‬انهيارها‭ ‬النفسي‭. ‬تأخذها‭ ‬عائلتها‭ ‬في‭ ‬رحلة‭ ‬استشفاء‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬الجن‭ ‬والمشعوذين،‭ ‬لكن‭ ‬الرواية‭ ‬لن‭ ‬تصل‭ ‬ذروتها‭ ‬إلا‭ ‬حين‭ ‬يُقرّر‭ ‬حبيبها‭ ‬يعقوب،‭ ‬بعد‭ ‬مقتل‭ ‬الرئيس‭ ‬بوضياف‭ ‬عام‭ ‬1994،‭ ‬أن‭ ‬يصعد‭ ‬إلى‭ ‬الجبل‭ ‬إسوةً‭ ‬برفاقه‭ ‬للقتال،‭ ‬فتقرر‭ ‬مليكة‭ ‬الفرار‭ ‬معه،‭ ‬لتجد‭ ‬نفسها‭ ‬بين‭ ‬وحوش‭ ‬الجماعات‭ ‬الدينية‭ ‬المسلحة،‭ ‬الذين‭ ‬سوف‭ ‬يتناوبون‭ ‬على‭ ‬اغتصابها‭. ‬وكأنها‭ ‬المعادل‭ ‬لما‭ ‬حدث‭ ‬للجزائر‭ ‬خلال‭ ‬عشريتها‭ ‬السوداء‭. ‬عالمٌ‭ ‬شديد‭ ‬التوحّش‭ ‬لعاشقة‭ ‬شديدة‭ ‬الرقة،‭ ‬عالمٌ‭ ‬شديد‭ ‬التوحّش‭ ‬لبلد‭ ‬شديد‭ ‬الرقة‭.‬

كائنات‭ ‬منتهكةٌ،‭ ‬أحلامها‭ ‬موؤودةٌ،‭ ‬وليس‭ ‬لها‭ ‬سوى‭ ‬أن‭ ‬تحيا‭ ‬على‭ ‬حافة‭ ‬الحافة،‭ ‬مترنحةً‭ ‬لكنها‭ ‬تظل‭ ‬تقاوم‭ ‬السقوط‭.‬

مليكة‭ ‬ونساء‭ ‬أُخريات‭ ‬يرافقنَها‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المتاهة‭. ‬تتقاطع‭ ‬قصصهن‭ ‬وتتوازى‭ ‬لتتشكّل‭ ‬صورةُ‭ ‬بلدٍ‭ ‬انتُزع‭ ‬قلبُه‭ ‬عنوة‭.‬

وكأن‭ ‬محمد‭ ‬الساري‭ ‬كتب‭ ‬هذه‭ ‬الرواية‭ ‬بأصابع‭ ‬مكشوطة‭ ‬الجلد،‭ ‬ولهذا‭ ‬لا‭ ‬مهرب‭ ‬أمامنا‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬يداهمنا‭ ‬طعم‭ ‬عظامها‭ ‬ونحن‭ ‬نقرأ‭.‬

محمد‭ ‬ساري‭: ‬هو‭ ‬روائي‭ ‬ومترجم‭ ‬جزائري‭ ‬من‭ ‬مواليد‭ ‬عام‭ (‬1958‭) ‬بشرشال‭ ‬في‭ ‬ولاية‭ ‬تيبازة،‭ ‬أستاذ‭ ‬النقد‭ ‬الأدبي‭ (‬سيميولوجيا،‭ ‬سوسيولوجيا،‭ ‬تحليل‭ ‬الخطاب‭) ‬ونظرية‭ ‬الأدب‭ ‬في‭ ‬قسم‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الآداب‭ ‬واللغات‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الجزائر‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬1999‭. ‬يكتب‭ ‬باللغتين‭ ‬العربية‭ ‬والفرنسية‭. ‬من‭ ‬رواياته‭ ‬بالعربية‭: ‬‮«‬على‭ ‬جبال‭ ‬الظهرة‮»‬،‭ ‬و«البطاقة‭ ‬السحرية‮»‬،‭ ‬و‮«‬الورم‮»‬،‭ ‬و«الغيث‮»‬،‭ ‬و«القلاع‭ ‬المتآكلة‮»‬‭.‬

له‭ ‬باللغة‭ ‬الفرنسية‭ ‬9‭ ‬كتب‭ ‬منشورة‭. ‬كما‭ ‬ترجم‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬25‭ ‬كتاباً‭ ‬من‭ ‬الفرنسية‭ ‬إلى‭ ‬العربية‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا