العدد : ١٦٩٢١ - الأحد ٢١ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩٢١ - الأحد ٢١ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٦هـ

الصفحة الأخيرة

طفل ينتظر 5 ساعات لإجراء فحص بعد سكتة دماغية نادرة

الاثنين ١٧ يونيو ٢٠٢٤ - 02:00

اضطر‭ ‬طفل‭ ‬صغير‭ ‬إلى‭ ‬الانتظار‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬خمس‭ ‬ساعات‭ ‬لإجراء‭ ‬فحص‭ ‬بعد‭ ‬تعرضه‭ ‬لسكتة‭ ‬دماغية‭ ‬نادرة،‭ ‬يحتمل‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬ناجمة‭ ‬عن‭ ‬جدري‭ ‬الماء‭ ‬مما‭ ‬جعله‭ ‬غير‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬الكلام‭.‬

كانت‭ ‬الأم‭ ‬هولي‭ ‬ماثر‭ ‬تحمم‭ ‬روبن‭ ‬البالغ‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬عامين‭ ‬في‭ ‬المنزل‭ ‬عندما‭ ‬لاحظت‭ ‬أن‭ ‬وجه‭ ‬الطفل‭ ‬بدأ‭ ‬بالتدلي‭ ‬من‭ ‬أحد‭ ‬جانبيه‭ - ‬وهي‭ ‬علامة‭ ‬تنذر‭ ‬بإصابة‭ ‬الدماغ‭ - ‬تواصلت‭ ‬على‭ ‬الفور‭ ‬مع‭ ‬999‭.‬

انتظر‭ ‬روبن‭ ‬الصغير‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬ما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬ساعة‭ ‬حتى‭ ‬وصلت‭ ‬سيارة‭ ‬الإسعاف،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬نقله‭ ‬إلى‭ ‬مستشفى‭ ‬ورسستر‭ ‬الملكي‭ ‬في‭ ‬الساعة‭ ‬7‭.‬30‭ ‬مساءً‭ ‬ولم‭ ‬تتم‭ ‬رؤيته‭ ‬إلا‭ ‬بعد‭ ‬الساعة‭ ‬9‭ ‬مساءً‭. ‬

وروى‭ ‬الأب‭ ‬ليام‭ ‬ماثر،‭ ‬لصحيفة‭ ‬الميرور‭ ‬«The Mirror» كيف‭ ‬كان‭ ‬توسل‭ ‬إلى‭ ‬الأطباء‭ ‬لإجراء‭ ‬فحص‭ ‬بالأشعة‭ ‬المقطعية،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬فعلوه‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف‭ ‬في‭ ‬منتصف‭ ‬الليل‭ ‬لتأكيد‭ ‬شكوك‭ ‬الوالدين‭.‬

وقال‭ ‬الأب‭: ‬‮«‬إنه‭ ‬طفل‭ ‬سليم‭ ‬وطبيعي‭ ‬يبلغ‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬عامين،‭ ‬لقد‭ ‬كان‭ ‬الأمر‭ ‬مفاجئاً‭ ‬تماماً‮»‬،‭ ‬وقبل‭ ‬لحظات‭ ‬من‭ ‬الإصابة‭ ‬بالسكتة‭ ‬الدماغية‭ ‬كان‭ ‬روبن‭ ‬يرسم‭ ‬تعبيرات‭ ‬متجهمة‭ ‬‮«‬كما‭ ‬لو‭ ‬كان‭ ‬يتألم‮»‬،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬تلاحظ‭ ‬والدته‭ ‬سقوط‭ ‬زاوية‭ ‬فمه‭.‬

وأشار‭ ‬متأثراً‭: ‬‮«‬لم‭ ‬يضعه‭ ‬مشغلو‭ ‬999‭ ‬كأولوية‭ ‬وهو‭ ‬أمر‭ ‬لا‭ ‬يصدق‮»‬،‭ ‬حيث‭ ‬اضطر‭ ‬إلى‭ ‬الاتصال‭ ‬بهم‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬ليأتوا‭. ‬وعندما‭ ‬وصلوا‭ ‬إلى‭ ‬المستشفى،‭ ‬قالوا‭ ‬‮«‬إنهم‭ ‬يعتقدون‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬غير‭ ‬المحتمل‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬قد‭ ‬أصيب‭ ‬بسكتة‭ ‬دماغية،‭ ‬واعتقدوا‭ ‬أنه‭ ‬سيتحسن‭ ‬من‭ ‬تلقاء‭ ‬نفسه‮»‬‭.‬

ثم‭ ‬أُعطي‭ ‬روبن‭ ‬الأسبرين‭ ‬في‭ ‬الساعات‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬الصباح،‭ ‬بعد‭ ‬ما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬ثماني‭ ‬ساعات‭ ‬من‭ ‬ظهور‭ ‬العلامات‭ ‬لأول‭ ‬مرة،‭ ‬حيث‭ ‬كشف‭ ‬الفحص‭ ‬أنه‭ ‬عانى‭ ‬من‭ ‬‮«‬ضرر‭ ‬كبير‮»‬‭ ‬في‭ ‬الجانب‭ ‬الأيسر‭ ‬من‭ ‬دماغه‭. ‬

وأشار‭ ‬في‭ ‬السياق‭ ‬إلى‭ ‬وجود‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الأشخاص‭ ‬ينتظرون‭ ‬خدمة‭ ‬هيئة‭ ‬الخدمات‭ ‬الصحية‭ ‬الوطنية‭ ‬وعدم‭ ‬وجود‭ ‬الموارد‭ ‬الكافية‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬العوامل‭ ‬الأخرى‭ ‬التي‭ ‬تسببت‭ ‬في‭ ‬تعطيل‭ ‬وتأخير‭ ‬تلقي‭ ‬علاج‭ ‬ابنه‭ ‬الصغير‭ ‬روبن‭ ‬وغيره‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المرضى‭.‬

جدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬حوالي‭ ‬400‭ ‬طفل‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬السكتات‭ ‬الدماغية‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬المتحدة،‭ ‬ويكون‭ ‬معدل‭ ‬الإصابة‭ ‬لدى‭ ‬الأطفال‭ ‬دون‭ ‬سن‭ ‬الخامس‭ ‬أقل‭. ‬كما‭ ‬هو‭ ‬الحال‭ ‬مع‭ ‬سكتة‭ ‬روبن،‭ ‬يكون‭ ‬الخطر‭ ‬أعلى‭ ‬لدى‭ ‬الأطفال‭ ‬الذين‭ ‬أصيبوا‭ ‬مؤخرًا‭ ‬بالجدري‭ ‬المائي‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الستة‭ ‬الماضية‭ - ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬ينطبق‭ ‬على‭ ‬حالة‭ ‬روبن‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا