العدد : ١٦٩١٩ - الجمعة ١٩ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩١٩ - الجمعة ١٩ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ محرّم ١٤٤٦هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

حدث في المركز الإعلامي لـ«قمة البحرين»

بالأمس‭.. ‬وفي‭ ‬حديث‭ ‬مع‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الزميلات‭ ‬والزملاء‭ ‬الإعلاميين‭ ‬والصحفيين‭ ‬والكتاب‭ ‬العرب‭ ‬والأجانب،‭ ‬الموجودين‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الإعلامي‭ ‬للقمة‭ ‬العربية‭ ‬الثالثة‭ ‬والثلاثين،‭ ‬وجدت‭ ‬حجم‭ ‬الإعجاب‭ ‬والثناء،‭ ‬وكمّ‭ ‬الامتنان‭ ‬والتقدير،‭ ‬للتنوع‭ ‬المهني‭ ‬والوطني‭ ‬الذي‭ ‬شهده‭ ‬المركز‭ ‬الإعلامي‭ ‬لقمة‭ ‬البحرين،‭ ‬وكيف‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬المركز‭ ‬يعد‭ ‬منارة‭ ‬مضيئة‭ ‬ومتميزة‭.. ‬كما‭ ‬اتفق‭ ‬الجميع‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬المركز‭ ‬يجسد‭ ‬قصة‭ ‬نجاح‭ ‬بحرينية‭ ‬جميلة،‭ ‬تستحق‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬نموذجا‭ ‬للمراكز‭ ‬الإعلامية‭ ‬للفعاليات‭ ‬العربية‭ ‬والإقليمية‭ ‬القادمة‭.. ‬لقد‭ ‬‮«‬أبهرتمونا‭ ‬يا‭ ‬أهل‭ ‬البحرين‮»‬‭.. ‬هكذا‭ ‬سمعت‭.   ‬

للأمانة‭ ‬وبكل‭ ‬صراحة‭.. ‬زرت‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المراكز‭ ‬الإعلامية‭ ‬الخاصة‭ ‬بالفعاليات‭ ‬السياسية‭ ‬والاقتصادية،‭ ‬والثقافية‭ ‬والتعليمية‭ ‬وغيرها،‭ ‬الإقليمية‭ ‬والدولية‭ ‬منها‭.. ‬وسعدت‭ ‬كثيرا‭ ‬بالإنجاز‭ ‬البحريني‭ ‬المشرف،‭ ‬المتمثل‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الإعلامي‭ ‬للقمة‭ ‬العربية‭ ‬الثالثة‭ ‬والثلاثين‭ ‬‮«‬قمة‭ ‬البحرين‮»‬،‭ ‬والذي‭ ‬افتتحه‭ ‬بالأمس‭ ‬د‭. ‬رمزان‭ ‬بن‭ ‬عبدالله‭ ‬النعيمي‭ ‬وزير‭ ‬الإعلام،‭ ‬ويديره‭ ‬ويشرف‭ ‬عليه‭ ‬‮«‬مركز‭ ‬الاتصال‭ ‬الوطني‮»‬‭ ‬برئاسة‭ ‬الأخ‭ ‬الفاضل‭ ‬أحمد‭ ‬خالد‭ ‬العريفي‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬لمركز‭ ‬الاتصال‭ ‬الوطني،‭ ‬مع‭ ‬كوكبة‭ ‬متميزة‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬البحريني‭.‬

كل‭ ‬زاوية‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الإعلامي،‭ ‬وكل‭ ‬مساحة‭ ‬فيه،‭ ‬وكل‭ ‬التفاصيل‭ ‬الدقيقة،‭ ‬تدل‭ ‬على‭ ‬حسن‭ ‬الاختيار‭ ‬والعناية،‭ ‬والاستغلال‭ ‬الأمثل‭ ‬والاستثمار‭ ‬الذكي،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تغطية‭ ‬إعلامية‭ ‬متميزة‭ ‬للقمة،‭ ‬وفي‭ ‬إبراز‭ ‬المنجزات‭ ‬الحضارية‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬المسيرة‭ ‬التنموية‭ ‬الشاملة‭ ‬لحضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم،‭ ‬ودعم‭ ‬ومساندة‭ ‬ومتابعة‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭.‬

في‭ ‬المركز‭ ‬الإعلامي‭ ‬توجد‭ ‬قاعة‭ ‬أطلق‭ ‬عليها‭ ‬اسم‭ ‬‮«‬قاعة‭ ‬البحرين‮»‬‭ ‬تضم‭ ‬شاشات‭ ‬تلفزيونية‭ ‬ولوحات‭ ‬إلكترونية،‭ ‬تبرز‭ ‬إنجازات‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬وإرثها‭ ‬الحضاري‭ ‬العريق،‭ ‬ومعالمها‭ ‬الثقافية‭ ‬العديدة‭ ‬من‭ ‬ضمنها‭ ‬طريق‭ ‬اللؤلؤ،‭ ‬بجانب‭ ‬قصة‭ ‬التعددية‭ ‬والتسامح‭ ‬والتعايش،‭ ‬ومحطات‭ ‬بارزة‭ ‬من‭ ‬المسيرة‭ ‬البحرينية‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬العمل‭ ‬العربي‭ ‬المشترك‭.‬

كما‭ ‬يتضمن‭ ‬المركز‭ ‬ركنًا‭ ‬خاصًا‭ ‬يحتفي‭ ‬بمناسبة‭ ‬اليوبيل‭ ‬الفضي‭ ‬لتولي‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬مقاليد‭ ‬الحكم،‭ ‬والإنجازات‭ ‬التي‭ ‬تحققت‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬العهد‭ ‬الزاهر‭ ‬لجلالته‭ ‬ومشروعه‭ ‬الإصلاحي‭ ‬الشامل،‭ ‬وما‭ ‬تحقق‭ ‬من‭ ‬نقلة‭ ‬نوعية‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬جوانب‭ ‬النهضة‭ ‬والتنمية‭.‬

كما‭ ‬يضم‭ ‬المركز‭ ‬الإعلامي‭ ‬قاعة‭ ‬المؤتمر‭ ‬الصحفي،‭ ‬والعديد‭ ‬من‭ ‬المكاتب‭ ‬والقاعات،‭ ‬والاستديوهات،‭ ‬ووحدات‭ ‬الترجمة،‭ ‬وتقنيات‭ ‬البث‭ ‬وأجهزة‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬وشاشات‭ ‬العرض،‭ ‬وجميع‭ ‬التجهيزات‭ ‬والدعم‭ ‬اللوجستي‭ ‬والخدمات‭ ‬التي‭ ‬تسهم‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬التغطية‭ ‬الإعلامية،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬حضور‭ ‬ووجود‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬250‭ ‬إعلاميا‭ ‬وإعلامية‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬الوسائل‭ ‬والقنوات‭ ‬والمحطات‭ ‬العربية‭ ‬والعالمية‭.‬

ومن‭ ‬الواجب‭ ‬هنا‭ ‬أن‭ ‬نشير‭ ‬بكل‭ ‬الفخر‭ ‬والاعتزاز‭ ‬إلى‭ ‬حرص‭ ‬واهتمام‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم،‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬مقومات‭ ‬نجاح‭ ‬القمة‭ ‬قبل‭ ‬بدايتها،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عقد‭ ‬المشاورات‭ ‬والمباحثات‭ ‬مع‭ ‬قادة‭ ‬وزعماء‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬الشقيقة،‭ ‬بجانب‭ ‬التحركات‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬والزيارات‭ ‬للدول‭ ‬العربية‭ ‬الشقيقة‭ ‬من‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية،‭ ‬وجهود‭ ‬اللجنة‭ ‬التحضيرية‭ ‬برئاسة‭ ‬معالي‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬الأمانة‭ ‬العامة‭ ‬لجامعة‭ ‬الدول‭ ‬العربية،‭ ‬بجانب‭ ‬الجهود‭ ‬الإعلامية‭ ‬الوطنية‭ ‬المتميزة‭. ‬

شكرا‭ ‬لوزارة‭ ‬الإعلام‭.. ‬وشكرا‭ ‬لمركز‭ ‬الاتصال‭ ‬الوطني‭.. ‬وشكرا‭ ‬لأبطال‭ ‬‮«‬فريق‭ ‬البحرين‮»‬‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬موقع‭ ‬للقمة،‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الجهد‭ ‬الرائع‭.. ‬بكم‭ ‬نعتز‭ ‬ونفتخر‭.‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا