العدد : ١٦٧٧٥ - الاثنين ٢٦ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٧٥ - الاثنين ٢٦ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤٥هـ

مقالات

جوهرتنا لكم
أحجار كريمة حقيقية أم مزيفة؟

بقلم: سيما حاجي

الخميس ٢٣ نوفمبر ٢٠٢٣ - 02:00

يعد‭ ‬تقييم‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬خطوة‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬المجوهرات،‭ ‬حيث‭ ‬يساعد‭ ‬في‭ ‬تحديد‭ ‬أصالة‭ ‬وجودة الأحجار‮ ‬الطبيعية‭. ‬ومن‭ ‬الممكن‭ ‬أن‭ ‬تؤثر‭ ‬هذه‭ ‬المعلومات‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬قيمة‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬وقابليتها‭ ‬للتسويق‭ ‬وقيمتها‭ ‬الإجمالية‭. ‬وبالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬المستهلكين،‭ ‬يعد‭ ‬ذلك‭ ‬أمرا‭ ‬ضروريا‭ ‬لضمان‭ ‬عدم‭ ‬تضليلهم‭ ‬أو‭ ‬استغلالهم‭  ‬ويساعدهم‭ ‬على‭ ‬اتخاذ‭ ‬قرارات‭ ‬مستنيرة‭ ‬عند‭ ‬شراء‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬والمجوهرات‭.‬

الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الطبيعية‭ ‬هي‭ ‬نعمة‭ ‬من‭ ‬الخالق‭ ‬سبحانه‭ ‬وتعالى،‭ ‬تشكلت‭ ‬في‭ ‬أعماق‭ ‬الأرض‭ ‬منذ‭ ‬مليارات‭ ‬السنين‭ ‬ووصلت‭ ‬إلى‭ ‬السطح،‭ ‬أو‭ ‬قريبة‭ ‬بما‭ ‬يكفي‭ ‬من‭ ‬السطح‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الانفجارات‭ ‬البركانية‭ ‬أو‭ ‬بسبب‭ ‬عوامل‭ ‬التعرية‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الظواهر‭ ‬الطبيعية‭ ‬ليتم‭ ‬تعدينها‭ ‬فيما‭ ‬بعد‭. ‬الحجر‭ ‬الكريم‭ ‬الطبيعي‭ ‬غير‭ ‬معالج‭ ‬هو‭ ‬نتاج‭ ‬الطبيعة‭ ‬بالكامل‭. ‬لم‭ ‬يغيره‭ ‬البشر‭ ‬بأي‭ ‬شكل‭ ‬من‭ ‬الأشكال،‭ ‬باستثناء‭ ‬القطع‭ ‬والتلميع‭.‬

من‭ ‬المهم‭ ‬ملاحظة‭ ‬أن‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الاصطناعية‭ ‬متوفرة‭ ‬أيضا‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬وهي‭ ‬مصنوعة‭ ‬في‭ ‬المختبرات‭ ‬لمحاكاة‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الطبيعية‭ .‬‮ ‬ولها‭ ‬خصائص‭ ‬فيزيائية‭ ‬وكيميائية‭ ‬وبصرية‭ ‬مماثلة‭ ‬للأحجار‭ ‬الطبيعية‭ ‬ولكنها‭ ‬مصنوعة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬البشر‭ ‬من‭ ‬مواد‭ ‬أخرى‭ ‬مثل‭ ‬الزجاج‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬المواد‭ ‬الاصطناعية‭ ‬منخفضة‭ ‬التكلفة‭.‬‮ ‬لذلك،‭ ‬يمكن‭ ‬اعتبار‭ ‬الأحجار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬‮«‬مزيفة‮»‬‭ ‬ولكن‭ ‬لا‭ ‬حرج‭ ‬فيها‭ ‬طالما‭ ‬أنك‭ ‬على‭ ‬علم‭ ‬بها‭ ‬ودفعت‭ ‬سعرا‭ ‬أقل‭.  ‬يمكن‭ ‬ملاحظة‭ ‬الاختلافات‭ ‬بين‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الحقيقية‭ ‬والمزيفة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عوامل‭ ‬مختلفة‭ ‬مثل‭ ‬الشفافية‭ ‬والوضوح‭ ‬والصلابة‭ ‬والوزن‭ ‬ومعامل‭ ‬الانكسار‭ ‬والتشتت‭. ‬فعادة‭ ‬ما‭ ‬تتمتع‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الحقيقية‭ ‬بمستويات‭ ‬أعلى‭ ‬من‭ ‬الشفافية‭ ‬والوضوح‭ ‬والصلابة،‭ ‬وهي‭ ‬أكثر‭ ‬كثافة‭ ‬وأثقل‭ ‬من‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬المزيفة‭. ‬لديهم‭ ‬أيضا‭ ‬معامل‭ ‬انكسار‭ ‬فريد‭ ‬وتشتت،‭ ‬والذي‭ ‬يمكن‭ ‬استخدامه‭ ‬لتمييزهم‭ ‬عن‭ ‬القطع‭ ‬المقلدة‭.‬

ومن‭ ‬الطرق‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬استخدامها‭ ‬لمعرفة‭ ‬الفرق‭ ‬هو‭ ‬الفحص‭ ‬البصري‭ ‬وهي‭ ‬طريقة‭ ‬بسيطة‭ ‬ومباشرة‭ ‬يمكن‭ ‬لأي‭ ‬شخص‭ ‬القيام‭ ‬بها‭. ‬وتتضمن‭ ‬هذه‭ ‬الطريقة‭ ‬فحص‭ ‬الحجر‭ ‬الكريم‭ ‬من‭ ‬كثب‭ ‬بحثا‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬خصائص‭ ‬فيزيائية‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬أصالته‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬فحص‭ ‬لون‭ ‬الحجر‭ ‬الكريم‭ ‬ووضوحه‭ ‬وقصه‭ ‬وشكله‭ ‬ووجود‭ ‬أي‭ ‬شوائب‭ ‬أو‭ ‬عيوب‭ ‬أخرى‭ ‬به‭. ‬ومن‭ ‬الممكن‭ ‬أيضا‭ ‬استخدام‭ ‬الاختبارات‭ ‬البسيطة،‭ ‬مثل‭ ‬اختبار‭ ‬التنفس‭ ‬واختبار‭ ‬الضباب،‭ ‬لتحديد‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬الحجر‭ ‬حقيقيا‭ ‬أم‭ ‬مزيفا‭. ‬ويتم‭ ‬تطبيق‭ ‬اختبار‭ ‬التنفس‭ ‬على‭ ‬الحجر‭ ‬الكريم‭ ‬لمعرفة‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬التكثيف‭ ‬يتشكل‭ ‬على‭ ‬سطحه،‭ ‬مما‭ ‬قد‭ ‬يشير‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬حجر‭ ‬كريم‭ ‬مزيف‭. ‬ويكون‭ ‬اختبار‭ ‬الضباب‭ ‬بنفخ‭ ‬دفعة‭ ‬قصيرة‭ ‬من‭ ‬الهواء‭ ‬على‭ ‬الحجر‭ ‬الكريم‭ ‬ومراقبة‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬الضباب‭ ‬يتشتت‭ ‬بسرعة،‭ ‬مما‭ ‬يشير‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الحجر‭ ‬حقيقي‭. ‬أما‭ ‬الاختبارات‭ ‬المتقدمة،‭ ‬مثل‭ ‬التحليل‭ ‬الطيفي‭ ‬وقياس‭ ‬الانكسار‭ ‬واختبار‭ ‬التوصيل‭ ‬الحراري،‭ ‬فتتطلب‭ ‬معدات‭ ‬متخصصة‭. ‬وتقدم‭ ‬هذه‭ ‬الاختبارات‭ ‬نتائج‭ ‬أكثر‭ ‬دقة‭ ‬وموثوقية،‭ ‬ولكن‭ ‬يتم‭ ‬إجراؤها‭ ‬فقط‭ ‬بواسطة‭ ‬محترفين‭ ‬مدربين‭. ‬وتعتبر‭ ‬شهادة‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الموثقة‭ ‬من‭ ‬مختبر‭ ‬أو‭ ‬جهة‭ ‬معتمدة‭ ‬هي‭ ‬الطريقة‭ ‬الأكثر‭ ‬موثوقية‭ ‬وشمولية‭ ‬وتحدد‭ ‬نوع‭ ‬الحجر‭ ‬وجودته‭ ‬وأصله‭ ‬وقيمته‭. ‬من‭ ‬وجهة‭ ‬نظري‭ ‬الشخصية،‭ ‬أرى‭ ‬أن‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الطبيعية‭ ‬عالية‭ ‬الجودة‭ ‬هي‭ ‬الأفضل‭ ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬ندرتها‭ ‬وارتفاع‭ ‬أسعارها‭. ‬فالحجر‭ ‬الكريم‭ ‬الحقيقي‭ ‬هو‭ ‬استثمار‭ ‬قيم‭ ‬ويمكن‭ ‬أن‭ ‬يحتفظ‭ ‬بقيمته‭ ‬للأجيال‭ ‬القادمة،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬أن‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬المزيفة‭ ‬هي‭ ‬ببساطة‭ ‬مضيعة‭ ‬للمال‭. ‬وقد‭ ‬تفاجأ‭ ‬من‭ ‬كمية‭ ‬الأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬البديلة‭ ‬الشبيهة‭ ‬في‭ ‬اللون‭ ‬والمظهر‭ ‬للأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الباهظة‭ ‬الثمن‭ ‬ولكنها‭ ‬متوفرة‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬وبأسعار‭ ‬أقل‭ ‬بكثير‭. ‬هل‭ ‬تفضل‭ ‬شراء‭ ‬المجوهرات‭ ‬المرصعة‭ ‬بالأحجار‭ ‬الكريمة‭ ‬الطبيعية‭ ‬أم‭ ‬الصناعية؟‭ ‬شاركونا‭ ‬بآرائكم‭ ‬ونتطلع‭ ‬إلى‭ ‬مقترحاتكم‭ ‬للمواضيع‭ ‬القادمة‭ ‬والإجابة‭ ‬عن‭ ‬تساؤلاتكم‭ ‬على‭ ‬البريد‭ ‬الإلكتروني‭: ‬seemajewelsbh@gmail‭.‬com‭.‬

مع‭ ‬تمنياتنا‭ ‬لكم‭ ‬بقراءة‭ ‬ممتعة‭ ‬لمحتوى‭ ‬جواهر‭ ‬الخليج‭ ‬القيمة‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا