العدد : ١٦٨٨٨ - الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٢ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٨٨ - الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٢ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

مقالات

تكنولوجيات: أدوات الذكاء الاصطناعي والصحفيون: «آبل جي بي تي»

بقلم: د. جاسم حاجي

الأحد ٠٦ أغسطس ٢٠٢٣ - 02:00

يجري‭ ‬عملاق‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬‮«‬غوغل‮»‬‭ ‬مباحثات‭ ‬مع‭ ‬المؤسسات‭ ‬الصحفية‭ ‬ودور‭ ‬النشر،‭ ‬بهدف‭ ‬تطوير‭ ‬أدوات‭ ‬للذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬بما‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬مرحلة‭ ‬أتمتة‭ ‬إنتاج‭ ‬بعض‭ ‬المحتوى‭ ‬الإعلامي‭. ‬ووفقا‭ ‬لصحيفة‭ ‬واشنطن‭ ‬بوست‭ ‬بدأت‭ ‬غوغل‭ ‬بعرض‭ ‬بعض‭ ‬الأدوات‭ ‬لمؤسسات‭ ‬إعلامية،‭ ‬تقوم‭ ‬بهمام‭ ‬‮«‬جمع‭ ‬المعلومات،‭ ‬وكتابة‭ ‬مسودة‭ ‬لقصة‭ ‬إخبارية‮»‬‭ ‬وإنتاج‭ ‬نسخ‭ ‬إضافية‭ ‬‮«‬للنشر‭ ‬على‭ ‬شبكات‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‮»‬‭. ‬وتأتي‭ ‬هذه‭ ‬التحركات‭ ‬من‭ ‬غوغل‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬دخلت‭ ‬أنظمة‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬التوليدي‭ ‬تنافسا‭ ‬محموما‭ ‬لإيجاد‭ ‬روبوتات‭ ‬للدردشة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬إنتاج‭ ‬نصوص‭ ‬مكتوبة،‭ ‬مثل‭ ‬‮«‬تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭. ‬وتشير‭ ‬الصحيفة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬بعض‭ ‬دور‭ ‬النشر‭ ‬بدأت‭ ‬بالفعل‭ ‬في‭ ‬استخدامات‭ ‬أدوات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬لتسريع‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬كتابة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المحتوى‭ ‬بسرعة،‭ ‬الامر‭ ‬الذي‭ ‬أثار‭ ‬القلق‭ ‬والغضب‭ ‬في‭ ‬أوساط‭ ‬الصحفيين‭ ‬والمحررين‭. ‬ولكن‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬أدوات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬تنتج‭ ‬نصوصا‭ ‬خاطئة‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬حقيقية،‭ ‬وهو‭ ‬أمر‭ ‬يؤكد‭ ‬خبراء‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬أنه‭ ‬جزء‭ ‬متأصل‭ ‬في‭ ‬عمل‭ ‬التكنولوجيا،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬يثير‭ ‬الشكوك‭ ‬بشأن‭ ‬إمكانية‭ ‬الوثوق‭ ‬بكتابة‭ ‬القصص‭ ‬الإخبارية‭. ‬أستاذ‭ ‬علوم‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬بجامعة‭ ‬كاليفورنيا،‭ ‬في‭ ‬بيركلي،‭ ‬وعضو‭ ‬في‭ ‬مختبر‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬التابع‭ ‬لها،‭ ‬هاني‭ ‬فريد،‭ ‬قال‭ ‬للصحيفة‭ ‬‮«‬إن‭ ‬إطلاق‭ ‬العنان‭ ‬لنماذج‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الصحافة‭ ‬النقدية‭.. ‬يبدو‭ ‬سابقا‭ ‬لأوانه‮»‬‭. ‬المتحدثة‭ ‬باسم‭ ‬غوغل،‭ ‬جين‭ ‬كريدر،‭ ‬كشفت‭ ‬أن‭ ‬أدوات‭ ‬غوغل‭ ‬يمكنها‭ ‬توفير‭ ‬‮«‬خيارات‭ ‬مختلفة‭ ‬للعناوين‭ ‬وأنماط‭ ‬الكتابة،‭ ‬بهدف‭ ‬تسريع‭ ‬وتحسين‭ ‬طريقة‭ ‬عمل‭ ‬الصحفيين‮»‬‭. ‬وأكدت‭ ‬أن‭ ‬‮«‬هدف‭ ‬غوغل‭ ‬منح‭ ‬الصحفيين‭ ‬خيار‭ ‬استخدام‭ ‬هذه‭ ‬التقنيات‭ ‬الناشئة‭ ‬بطريقة‭ ‬تعزز‭ ‬عملهم‭ ‬وإنتاجيتهم‭.. ‬ولا‭ ‬يمكن‭ ‬لهذه‭ ‬الأدوات‭ ‬أن‭ ‬تحل‭ ‬مكان‭ ‬الصحفيين‭ ‬في‭ ‬إعداد‭ ‬التقارير‭ ‬والمقالات‭ ‬والتحقق‭ ‬من‭ ‬المعلومات‮»‬‭.‬

آبل‭ ‬تختبر‭ ‬أداة‭ ‬ذكاء‭ ‬اصطناعي‭ ‬شبيهة‭ ‬بـ«تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮«‬

تعمل‭ ‬شركة‭ ‬‮»‬آبل‮«‬‭ ‬على‭ ‬إنتاج‭ ‬أدوات‭ ‬للذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬لمنافسة‭ ‬شركات‭ ‬‮»‬أوبن‭ ‬إيه‭ ‬آي‮«‬‭ ‬و‮«‬غوغل‮»‬‭ ‬وآخرين،‭ ‬لكن‭ ‬بحسب‭ ‬وكالة‭ ‬بلومبرغ‭ ‬لم‭ ‬تضع‭ ‬الشركة‭ ‬إلى‭ ‬الآن‭ ‬استراتيجية‭ ‬واضحة‭ ‬حول‭ ‬إطلاق‭ ‬هذه‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬للمستهلكين‭.‬

وصممت‭ ‬الشركة‭ ‬المنتجة‭ ‬لهواتف‭ ‬آيفون،‭ ‬تقنيتها‭ ‬الخاصة‭ ‬التي‭ ‬تسمح‭ ‬بصناعة‭ ‬نماذج‭ ‬اللغات‭ ‬التي‭ ‬تعتمد‭ ‬عليها‭ ‬أغلب‭ ‬أنظمة‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬مثل‭ ‬‮«‬تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭ ‬و«بارد‮»‬،‭ ‬وفقا‭ ‬لما‭ ‬نقلته‭ ‬بلومبرغ‭ ‬عن‭ ‬أشخاص‭ ‬مطلعين‭ ‬على‭ ‬جهود‭ ‬الشركة‭.‬

وهذه‭ ‬التقنية‭ ‬أطلق‭ ‬عليها‭ ‬اسم‭ ‬‮«‬أياكس‮»‬‭ ‬أو‭ ‬‮«‬Ajax‮»‬،‭ ‬وخلقت‭ ‬آبل‭ ‬أيضا‭ ‬روبوت‭ ‬دردشة‭ ‬خاص‭ ‬بها‭ ‬يطلق‭ ‬عليه‭ ‬بعض‭ ‬المهندسين‭ ‬‮«‬آبل‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭.‬

وركّزت‭ ‬آبل‭ ‬جهودها‭ ‬خلال‭ ‬الأشهر‭ ‬الأخيرة‭ ‬على‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي،‭ ‬عبر‭ ‬تعاون‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬فريق‭ ‬على‭ ‬المشروع،‭ ‬بحسب‭ ‬أشخاص‭ ‬طلبوا‭ ‬عدم‭ ‬الإفصاح‭ ‬عن‭ ‬هويتهم‭ ‬لخصوصية‭ ‬المسألة،‭ ‬موضحين‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الجهود‭ ‬تشمل‭ ‬محاولة‭ ‬مواجهة‭ ‬المخاوف‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالخصوصية‭ ‬في‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الأدوات‭.‬

وحصدت‭ ‬أسهم‭ ‬آبل‭ ‬مكاسب‭ ‬بنحو‭ ‬2‭.‬3‭ ‬بالمائة‭ ‬وبلغت‭ ‬قيمة‭ ‬أعلى‭ ‬سهم‭ ‬لها‭ ‬198‭.‬23‭ ‬دولار‭ ‬وهو‭ ‬سعر‭ ‬قياسي،‭ ‬في‭ ‬أعقاب‭ ‬تقرير‭ ‬بلومبرغ‭ ‬حول‭ ‬جهودها‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭. ‬ورفض‭ ‬متحدث‭ ‬باسم‭ ‬شركة‭ ‬آبل‭ ‬في‭ ‬كاليفورنيا‭ ‬التعليق‭ ‬للوكالة‭.‬

وغابت‭ ‬آبل‭ ‬بشكل‭ ‬مريب‭ ‬عن‭ ‬الصراع‭ ‬الجنوني‭ ‬بين‭ ‬شركات‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬حول‭ ‬أدوات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬الجديدة،‭ ‬وكان‭ ‬آخر‭ ‬منتجاتها‭ ‬وهو‭ ‬تطبيق‭ ‬المساعدة‭ ‬الصوتية‭ ‬‮«‬سيري‮»‬،‭ ‬قد‭ ‬شهد‭ ‬ركودا‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭.‬

لكن‭ ‬الشركة‭ ‬عملت‭ ‬في‭ ‬أوجه‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬مثل‭ ‬تحسين‭ ‬جودة‭ ‬الصور‭ ‬والبحث‭ ‬على‭ ‬هواتف‭ ‬آيفون،‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬قدمت‭ ‬نسخة‭ ‬أكثر‭ ‬ذكاء‭ ‬من‭ ‬‮«‬التصحيح‭ ‬التلقائي‮»‬‭ ‬على‭ ‬أجهزتها‭. ‬علانية،‭ ‬كان‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للشركة،‭ ‬تيم‭ ‬كوك،‭ ‬يحذر‭ ‬بشأن‭ ‬زيادة‭ ‬انتشار‭ ‬خدمات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي،‭ ‬وقال‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمر‭ ‬في‭ ‬مايو،‭ ‬إن‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬لها‭ ‬قدرات‭ ‬لكن‭ ‬هناك‭ ‬‮«‬بعض‭ ‬القضايا‭ ‬التي‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬حل‮»‬،‭ ‬مضيفا‭ ‬أن‭ ‬آبل‭ ‬سوف‭ ‬تضيف‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬إلى‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬منتجاتها‭ ‬لكن‭ ‬بشكل‭ ‬مدروس‭ ‬للغاية‭.‬

وصرح‭ ‬خلال‭ ‬لقاء‭ ‬في‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬غود‭ ‬مورنينغ‭ ‬أميركا‮»‬‭ ‬على‭ ‬شبكة‭ ‬‮«‬أي‭ ‬بي‭ ‬سي‮»‬،‭ ‬إنه‭ ‬يستخدم‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭ ‬وأن‭ ‬شركته‭ ‬تتابع‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬عن‭ ‬كثب‭. ‬ويساعد‭ ‬نظام‭ ‬‮«‬أياكس‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬تطويره‭ ‬العام‭ ‬الماضي،‭ ‬شركة‭ ‬آبل‭ ‬على‭ ‬خلق‭ ‬نماذج‭ ‬لغة‭ ‬واسعة‭ ‬وفي‭ ‬تأسيس‭ ‬أداة‭ ‬شبيهة‭ ‬بتشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‭ ‬للاستخدام‭ ‬داخليا،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬نقلته‭ ‬بلومبرغ‭ ‬عن‭ ‬المصادر‭ ‬المطلعة‭.‬

ولا‭ ‬تعتبر‭ ‬شركة‭ ‬آبل‭ ‬الوحيدة‭ ‬التي‭ ‬تتحرك‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المسار،‭ ‬فهناك‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬سامسونغ‮»‬‭ ‬وشركات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬أخرى‭ ‬طورت‭ ‬نظاما‭ ‬داخليا‭ ‬مشابها‭ ‬بتطبيق‭ ‬‮«‬تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬،‭ ‬بعد‭ ‬مخاوف‭ ‬من‭ ‬تسريب‭ ‬بيانات‭ ‬بسبب‭ ‬استخدام‭ ‬خدمات‭ ‬شركات‭ ‬أخرى‭.‬

ذكرت‭ ‬بلومبرغ‭ ‬أن‭ ‬الأداة‭ ‬المصممة‭ ‬من‭ ‬شركة‭ ‬آبل‭ ‬مشابهة‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬لأدوات‭ ‬‮«‬بارد‮»‬‭ ‬و«تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭ ‬و«بينج‭ ‬آيه‭ ‬آي‮»‬،‭ ‬ولا‭ ‬تتضمن‭ ‬أي‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬أو‭ ‬مزايا‭ ‬جديدة‭. ‬وإلى‭ ‬الآن‭ ‬لا‭ ‬تخطط‭ ‬آبل‭ ‬لإتاحة‭ ‬هذا‭ ‬التطبيق‭ ‬للمستهلكين‭. ‬وفي‭ ‬مايو‭ ‬الماضي،‭ ‬كشف‭ ‬تقرير‭ ‬لصحيفة‭ ‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال،‭ ‬أن‭ ‬آبل‭ ‬قيّدت‭ ‬استخدام‭ ‬‮«‬تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭ ‬وأدوات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬التوليدي‭ ‬الأخرى‭ ‬لبعض‭ ‬الموظفين‭ ‬لأنها‭ ‬تطور‭ ‬تقنية‭ ‬مماثلة‭ ‬خاصة‭ ‬بها‭. ‬ووفقا‭ ‬للوثيقة،‭ ‬تشعر‭ ‬آبل‭ ‬بالقلق‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬العمال‭ ‬الذين‭ ‬يستخدمون‭ ‬هذه‭ ‬الأنواع‭ ‬من‭ ‬البرامج‭ ‬ربما‭ ‬يكشفون‭ ‬عن‭ ‬بيانات‭ ‬سرية‭. ‬وذكرت‭ ‬الوثيقة‭ ‬أن‭ ‬آبل‭ ‬طلبت‭ ‬أيضا‭ ‬من‭ ‬موظفيها‭ ‬عدم‭ ‬استخدام‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬كوبيلوت‮»‬‭ ‬المملوك‭ ‬لشركة‭ ‬مايكروسوفت‭.‬

و«تشات‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬إنشاؤه‭ ‬بواسطة‭ ‬‮«‬أوبن‭ ‬إيه‭ ‬أي‮»‬‭ ‬والمدعوم‭ ‬من‭ ‬مايكروسوفت،‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬روبوت‭ ‬محادثة‭ ‬يمكنه‭ ‬الإجابة‭ ‬عن‭ ‬الأسئلة‭ ‬وكتابة‭ ‬المقالات‭ ‬وأداء‭ ‬مهام‭ ‬أخرى‭. ‬وعندما‭ ‬يستخدم‭ ‬الأشخاص‭ ‬هذه‭ ‬النماذج،‭ ‬يتم‭ ‬إرسال‭ ‬البيانات‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬إلى‭ ‬المطور‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬التحسينات‭ ‬المستمرة،‭ ‬مما‭ ‬يعرض‭ ‬إمكانية‭ ‬مشاركة‭ ‬المؤسسة‭ ‬عن‭ ‬غير‭ ‬قصد‭ ‬لمعلومات‭ ‬سرية،‭ ‬حسب‭ ‬تقرير‭ ‬‮«‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال‮»‬‭. ‬وتشتهر‭ ‬آبل‭ ‬بإجراءاتها‭ ‬الأمنية‭ ‬الصارمة‭ ‬لحماية‭ ‬المعلومات‭ ‬حول‭ ‬المنتجات‭ ‬المستقبلية‭ ‬وبيانات‭ ‬المستهلك‭.‬

غوغل‭ ‬تختبر‭ ‬أداة‭ ‬ذكاء‭ ‬اصطناعي‭ ‬جديدة‭ ‬لإنتاج‭ ‬القصص‭ ‬الإخبارية‭ ‬يختبر‭ ‬عملاق‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬الأميركي‭ ‬غوغل‭ ‬أداة‭ ‬جديدة‭ ‬تستخدم‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬لإنتاج‭ ‬قصص‭ ‬إخبارية،‭ ‬حسبما‭ ‬أفادت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬نيويورك‭ ‬تايمز‮»‬‭. ‬وبحسب‭ ‬ما‭ ‬نقلت‭ ‬الصحيفة‭ ‬الأميركية‭ ‬عن‭ ‬أشخاص‭ ‬مطلعين‭ ‬لم‭ ‬تكشف‭ ‬عن‭ ‬هويتهم،‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬الأداة‭ ‬المعروفة‭ ‬باسم‭ ‬‮«‬جينسيس‮»‬،‭ ‬يمكنها‭ ‬إنتاج‭ ‬مادة‭ ‬صحفية‭ ‬متكاملة‭ ‬بعد‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬المعلومات‭ ‬المطلوبة‭.‬

ولم‭ ‬ترد‭ ‬متحدثة‭ ‬باسم‭ ‬غوغل‭ ‬على‭ ‬الفور‭ ‬على‭ ‬طلب‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬نيويورك‭ ‬تايمز‮»‬‭ ‬للتعليق‭. ‬وعرضت‭ ‬غوغل‭ ‬منتجها‭ ‬الجديد‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬أميركية،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬صحف‭ ‬‮«‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال‮»‬‭ ‬و«نيويورك‭ ‬تايمز‮»‬‭ ‬وأيضا‭ ‬‮«‬واشنطن‭ ‬بوست‮»‬‭.‬

وقال‭ ‬أحد‭ ‬الأشخاص‭ ‬الثلاثة‭ ‬المطلعين‭ ‬على‭ ‬المنتج‭ ‬الجديد‭ ‬إن‭ ‬غوغل‭ ‬تعتقد‭ ‬أن‭ ‬الأداة‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬بمثابة‭ ‬مساعد‭ ‬شخصي‭ ‬للصحفيين‭ ‬وتساعد‭ ‬على‭ ‬صناعة‭ ‬النشر‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬التوليدي‭. ‬ووصف‭ ‬بعض‭ ‬المديرين‭ ‬التنفيذيين‭ ‬الذين‭ ‬اطلعوا‭ ‬على‭ ‬عرض‭ ‬غوغل‭ ‬بأنه‭ ‬‮«‬مقلق‮»‬،‭ ‬فيما‭ ‬قال‭ ‬شخصان‭ ‬إن‭ ‬عملية‭ ‬إنتاج‭ ‬قصص‭ ‬إخبارية‭ ‬دقيقة‭ ‬ومبتكرة‭ ‬يبدو‭ ‬وكأنه‭ ‬حقيقة‭ ‬مرتقبة‭.‬

وتأتي‭ ‬هذه‭ ‬الأداة‭ ‬الجديدة‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬تجادل‭ ‬فيه‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإخبارية‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭ ‬لمعرفة‭ ‬فيما‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬ستستخدم‭ ‬أدوات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬داخل‭ ‬غرف‭ ‬الأخبار‭ ‬الخاصة‭ ‬بها‭. ‬وأخطرت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإخبارية‭ ‬موظفيها‭ ‬بأنها‭ ‬تعتزم‭ ‬استكشاف‭ ‬الاستخدامات‭ ‬المحتملة‭ ‬للذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬الأخبار‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا