العدد : ١٦٦٩٨ - الاثنين ١١ ديسمبر ٢٠٢٣ م، الموافق ٢٧ جمادى الاول ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٦٩٨ - الاثنين ١١ ديسمبر ٢٠٢٣ م، الموافق ٢٧ جمادى الاول ١٤٤٥هـ

مقالات

النساء والملكية الفكرية

بقلم: أميمة يوسف السيد

الأربعاء ٠٣ مايو ٢٠٢٣ - 02:00

يحتفل‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬السادس‭ ‬والعشرين‭ ‬من‭ ‬أبريل‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬باليوم‭ ‬العالمي‭ ‬للملكية‭ ‬الفكرية،‭ ‬الذي‭ ‬تنظمه‭ ‬المنظمة‭ ‬العالمية‭ ‬للملكية‭ ‬الفكرية‭ (‬الوايبو‭)‬،‭ ‬وفي‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬تُطلق‭ ‬الوايبو‭ ‬شعاراً‭ ‬جديداً‭ ‬تسلط‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬مواضيع‭ ‬معنية‭ ‬بالملكية‭ ‬الفكرية‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬كان‭ ‬للنساء‭ ‬الحظ‭ ‬الأوفر،‭ ‬حيث‭ ‬خصصت‭ ‬الوايبو‭ ‬شعار‭ (‬النساء‭ ‬والملكية‭ ‬الفكرية‭) ‬للتركيز‭ ‬على‭ ‬دور‭ ‬المرأة،‭ ‬وإبراز‭ ‬انجازاتها‭ ‬وإبداعاتها،‭ ‬وتكريماً‭ ‬لها‭ ‬على‭ ‬مساهمتها‭ ‬وتفانيها‭ ‬في‭ ‬استدامة‭ ‬عجلة‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬وازدهار‭ ‬الدول‭.‬

ومن‭ ‬هنا‭ ‬كان‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬لي‭ ‬أن‭ ‬أشعر‭ ‬بعظيم‭ ‬الفخر‭ ‬والامتنان‭ ‬وأنا‭ ‬أشهد‭ ‬ولادة‭ (‬الجمعية‭ ‬البحرينية‭ ‬للملكية‭ ‬الفكرية‭)‬،‭ ‬والتي‭ ‬تأسست‭ ‬على‭ ‬أيدي‭ ‬نساء‭ ‬بحرينيات‭ ‬مبدعات‭ ‬ومبتكرات،‭ ‬نساء‭ ‬رفعن‭ ‬اسم‭ ‬البحرين‭ ‬في‭ ‬المحافل‭ ‬الدولية‭ ‬وتمكنّ‭ ‬من‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬المراكز‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬اولمبياد‭ ‬الملكية‭ ‬الفكرية،‭ ‬واجتزن‭ ‬الدورات‭ ‬التدريبية‭ ‬لأكاديمية‭ ‬الوايبو،‭ ‬وحصلن‭ ‬على‭ ‬شهادات‭ ‬معتمدة‭ ‬في‭ ‬الملكية‭ ‬الفكرية‭ ‬أهلتهنّ‭ ‬لتأسيس‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬الكيان‭ ‬والذي‭ ‬يعتبر‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬نوعه‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭.‬

تأسست‭ ‬الجمعية‭ ‬البحرينية‭ ‬للملكية‭ ‬الفكرية‭ ‬في‭ ‬مطلع‭ ‬عام‭ ‬2022م‭ ‬حاملة‭ ‬رسالة‭ ‬ورؤية‭ ‬واضحة،‭ ‬وهي‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬حفظ‭ ‬واحترام‭ ‬حقوق‭ ‬الآخرين‭ ‬الفكرية،‭ ‬وبناء‭ ‬مجتمعاً‭ ‬أكثر‭ ‬وعياً‭ ‬بالملكية‭ ‬الفكرية‭.‬

ومن‭ ‬الصدف‭ ‬الجميلة‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬مصطلح‭ ‬الملكية‭ ‬الفكرية‭ ‬بحد‭ ‬ذاته‭ ‬مؤنثاً،‭ ‬ونفخر‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬رئيسة‭ ‬الجمعية‭ ‬ونائبتها‭ ‬وجميع‭ ‬الأعضاء‭ ‬المؤسسين‭ ‬نساءً‭ ‬طموحات‭ ‬شغوفات،‭ ‬دأبنّ‭ ‬على‭ ‬إبراز‭ ‬أهمية‭ ‬حقوق‭ ‬الملكية‭ ‬الفكرية‭ ‬بشتى‭ ‬الطرق‭ ‬وعلى‭ ‬جميع‭ ‬الأصعدة‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬الجهات‭ ‬الحكومية‭ ‬والخاصة‭. ‬

يجدر‭ ‬الذكر‭ ‬أن‭ ‬غالبية‭ ‬الأشخاص‭ ‬المعنيين‭ ‬بالملكية‭ ‬الفكرية‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬والذين‭ ‬يحتلون‭ ‬مراكز‭ ‬حيوية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬القطاع‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬أيضاً،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المخترعات‭ ‬الحاصلات‭ ‬على‭ ‬براءات‭ ‬الاختراع،‭ ‬وسيدات‭ ‬الأعمال‭ ‬المسجلات‭ ‬لعلاماتهن‭ ‬التجارية،‭ ‬والأديبات‭ ‬الحافظات‭ ‬لحقهن‭ ‬في‭ ‬التأليف‭ ‬وغيرهن‭ ‬ممن‭ ‬يطول‭ ‬الحديث‭ ‬في‭ ‬سردهن‭.‬

وعليه،‭ ‬فإن‭ ‬وعي‭ ‬المرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬بأهمية‭ ‬حفظ‭ ‬إبداعاتها‭ ‬العقلية‭ ‬وتسجيل‭ ‬ملكيتها‭ ‬الفكرية،‭ ‬يرتقي‭ ‬بها‭ ‬إلى‭ ‬أبعاد‭ ‬أكبر‭ ‬وإنجازات‭ ‬أكثر،‭ ‬ويزيد‭ ‬من‭ ‬مؤشر‭ ‬الإبداع‭ ‬والابتكار‭ ‬لدى‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬دفع‭ ‬واستدامة‭ ‬عجلة‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬في‭ ‬مملكتنا‭ ‬الحبيبة‭.‬

 

مؤسس‭ ‬ونائب‭ ‬رئيس‭ ‬الجمعية‭ ‬

البحرينية‭ ‬للملكية‭ ‬الفكرية

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا