العدد : ١٦٨٢٩ - السبت ٢٠ أبريل ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ شوّال ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٢٩ - السبت ٢٠ أبريل ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ شوّال ١٤٤٥هـ

عربية ودولية

منظمة العفو تتهم إيران بـ«تعذيب» متظاهرين قصر

الجمعة ١٧ مارس ٢٠٢٣ - 02:00

باريس‭ - (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭): ‬أعلنت‭ ‬منظمة‭ ‬العفو‭ ‬الدولية‭ ‬أمس‭ ‬أن‭ ‬متظاهرين‭ ‬قصر‭ ‬‮«‬بعضهم‭ ‬لا‭ ‬تتجاوز‭ ‬أعمارهم‭ ‬12‭ ‬عاما‮»‬‭ ‬تعرضوا‭ ‬‮«‬للجلد‭ ‬والصدمات‭ ‬الكهربائية‭ ‬والعنف‭ ‬الجنسي‮»‬‭ ‬على‭ ‬أيدي‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬الإيرانية‭. ‬

ونقل‭ ‬تقرير‭ ‬المنظمة‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭ ‬عن‭ ‬ديانا‭ ‬الطحاوي‭ ‬نائبة‭ ‬المديرة‭ ‬الإقليمية‭ ‬للشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬إفريقيا‭ ‬في‭ ‬العفو‭ ‬الدولية‭ ‬قولها‭: ‬‮«‬انتزع‭ ‬عناصر‭ ‬تابعون‭ ‬للدولة‭ ‬الأطفال‭ ‬من‭ ‬كنف‭ ‬عائلاتهم‭ ‬وأخضعوهم‭ ‬لقسوة‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬تصورها‮»‬‭. ‬

والتقرير‭ ‬الذي‭ ‬يستند‭ ‬إلى‭ ‬حالات‭ ‬سبعة‭ ‬معتقلين‭ ‬قاصرين‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬شهادات‭ ‬15‭ ‬أسرة‭ ‬ونحو‭ ‬عشرين‭ ‬شاهد‭ ‬عيان‭ ‬كشف‭ ‬أن‭ ‬‮«‬عناصر‭ ‬أمن‭ ‬الدولة‭ ‬يستخدمون‭ ‬الاغتصاب‭ ‬والعنف‭ ‬الجنسي‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الصدمات‭ ‬الكهربائية‭ ‬للأعضاء‭ ‬التناسلية‭ ‬وملامستها‭ ‬والتهديد‭ ‬بالاغتصاب‮»‬‭. ‬

وتأتي‭ ‬هذه‭ ‬الاتهامات‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬ستة‭ ‬أشهر‭ ‬على‭ ‬وفاة‭ ‬مهسا‭ ‬أميني‭ ‬الكردية‭ ‬الإيرانية‭ ‬بعد‭ ‬ان‭ ‬احتجزتها‭ ‬شرطة‭ ‬الأخلاق،‭ ‬وأثارت‭ ‬وفاتها‭ ‬موجة‭ ‬احتجاجات‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬قمعتها‭ ‬السلطات‭. ‬

وأضافت‭: ‬‮«‬إنَّ‭ ‬هذا‭ ‬العنف‭ ‬الممنهج‭ ‬ضد‭ ‬الأطفال‭ ‬يفضح‭ ‬استراتيجية‭ ‬متعمّدة‭ ‬لسحق‭ ‬الروح‭ ‬النابضة‭ ‬بالحياة‭ ‬لشباب‭ ‬البلاد‭ ‬ومنعهم‭ ‬من‭ ‬المطالبة‭ ‬بالحرية‭ ‬وحقوق‭ ‬الإنسان‮»‬‭. ‬

وأبلغت‭ ‬إحدى‭ ‬الأمهات‭ ‬منظمة‭ ‬العفو‭ ‬الدولية‭ ‬أن‭ ‬عملاء‭ ‬الدولة‭ ‬اغتصبوا‭ ‬ابنها‭ ‬بواسطة‭ ‬خرطوم‭ ‬مياه‭ ‬أثناء‭ ‬اختفائه‭ ‬قسرًا‭. ‬وروت‭: ‬‮«‬قال‭ ‬لي‭ ‬ابني‭ (‬لقد‭ ‬علقوني‭ ‬وشدّوا‭ ‬الرباط‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬أنني‭ ‬شعرت‭ ‬أن‭ ‬ذراعي‭ ‬ستتمزق‭ ‬عن‭ ‬جسمي‭. ‬أُجبرت‭ ‬على‭ ‬قول‭ ‬ما‭ ‬يريدون‭ ‬لأنهم‭ ‬اغتصبوني‭ ‬بخرطوم‭ ‬مياه‭. ‬كانوا‭ ‬يمسكون‭ ‬يدي‭ ‬ويجبرونني‭ ‬بالقوة‭ ‬على‭ ‬البصم‭ ‬على‭ ‬أوراق‭ ‬الاعتراف‭)‬‮»‬‭. ‬

وتقول‭ ‬منظمة‭ ‬العفو‭ ‬ان‭ ‬‮«‬آلاف‮»‬‭ ‬المراهقين‭ ‬اعتقلوا‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬قوات‭ ‬الامن‭ ‬منذ‭ ‬بدء‭ ‬الاحتجاجات‭. ‬

وتُشير‭ ‬النتائج‭ ‬التي‭ ‬توصلت‭ ‬إليها‭ ‬منظمة‭ ‬العفو‭ ‬الدولية‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬‮«‬الأطفال‭ ‬المعتقلين‭ ‬شأنهم‭ ‬شأن‭ ‬البالغين‭ ‬قد‭ ‬اقتيدوا‭ ‬غالبًا‭ ‬وهم‭ ‬معصوبو‭ ‬الأعين‭ ‬إلى‭ ‬مراكز‭ ‬الاحتجاز‭ ‬التي‭ ‬يديرها‭ ‬الحرس‭ ‬الثوري‭. ‬وبعد‭ ‬أيام‭ ‬أو‭ ‬أسابيع‭ ‬من‭ ‬الاحتجاز‭ ‬بمعزل‭ ‬عن‭ ‬العالم‭ ‬الخارجي‭ ‬أو‭ ‬الاختفاء‭ ‬القسري،‭ ‬تم‭ ‬نقلهم‭ ‬إلى‭ ‬سجون‭ ‬معترف‭ ‬بها‮»‬‭. ‬

في‭ ‬السياق‭ ‬ذاته‭ ‬أعلن‭ ‬ناشطون‭ ‬أمس‭ ‬أن‭ ‬الناشطة‭ ‬والصحفية‭ ‬الايرانية‭ ‬سبيدة‭ ‬غوليان‭ ‬التي‭ ‬اعلنت‭ ‬الاربعاء‭ ‬الافراج‭ ‬عنها‭ ‬بعد‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭ ‬في‭ ‬السجن،‭ ‬أوقفت‭ ‬مجددا‭. ‬

وكانت‭ ‬غوليان‭ ‬قد‭ ‬كتبت‭ ‬على‭ ‬تويتر‭ ‬وإنستجرام‭: ‬‮«‬الآن‭ ‬أنا‭ ‬حرّة،‭ ‬آمل‭ ‬أن‭ ‬تنال‭ ‬إيران‭ ‬حريّتها‭!‬‮»‬‭ ‬ونشرت‭ ‬مقطع‭ ‬فيديو‭ ‬لها‭ ‬وهي‭ ‬تخرج‭ ‬من‭ ‬سجن‭ ‬ايفين‭ ‬في‭ ‬طهران‭ ‬حاملة‭ ‬باقة‭ ‬من‭ ‬الزهور‭. ‬

وأظهر‭ ‬مقطع‭ ‬الفيديو‭ ‬غوليان‭ ‬وهي‭ ‬تغادر‭ ‬السجن‭ ‬مرتدية‭ ‬الزي‭ ‬التقليدي‭ ‬وتردّد‭ ‬شعارا‭ ‬ضد‭ ‬المرشد‭ ‬الإيراني‭ ‬علي‭ ‬خامنئي‭. ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬تضع‭ ‬حجابا‭. ‬

وبحسب‭ ‬وكالة‭ ‬انباء‭ ‬الناشطات‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬حقوق‭ ‬الانسان‭ (‬HRANA‭) ‬التي‭ ‬يوجد‭ ‬مقرها‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬فإنه‭ ‬أعيد‭ ‬اعتقال‭ ‬غوليان‭ ‬يوم‭ ‬الاربعاء‭ ‬اثناء‭ ‬عودتها‭ ‬بالسيارة‭ ‬مع‭ ‬عائلتها‭ ‬إلى‭ ‬منزلهم‭ ‬في‭ ‬دزفول‭ ‬في‭ ‬محافظة‭ ‬خوزستان‭ (‬جنوب‭ ‬غرب‭). ‬

ولم‭ ‬يكن‭ ‬لدى‭ ‬المنظمة‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭ ‬معلومات‭ ‬حول‭ ‬مكان‭ ‬اعتقال‭ ‬الشابة‭ ‬او‭ ‬الاتهامات‭ ‬الموجهة‭ ‬إليها‭. ‬

وأوقفت‭ ‬غوليان‭ (‬28‭ ‬عاما‭) ‬التي‭ ‬تعد‭ ‬من‭ ‬أبرز‭ ‬النساء‭ ‬المحتجزات‭ ‬في‭ ‬إيران‭ ‬والتي‭ ‬يعتبرها‭ ‬الناشطون‭ ‬سجينة‭ ‬سياسية‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2018‭ ‬بعد‭ ‬دعمها‭ ‬احتجاجا‭ ‬عماليا‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬إيران‭. ‬ثم‭ ‬أُطلق‭ ‬سراحها‭ ‬فترة‭ ‬وجيزة‭ ‬بكفالة،‭ ‬لكنها‭ ‬احتجزت‭ ‬مجددا‭ ‬في‭ ‬يناير‭ ‬2019‭ ‬بعدما‭ ‬حكم‭ ‬عليها‭ ‬بعقوبة‭ ‬بالسجن‭ ‬خمس‭ ‬سنوات‭ ‬بتهم‭ ‬تتعلق‭ ‬بالأمن‭ ‬القومي‭. ‬

وأصبحت‭ ‬في‭ ‬السجن،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬رسائل‭ ‬موجهة‭ ‬إلى‭ ‬داعميها،‭ ‬صوتا‭ ‬قويا‭ ‬ضد‭ ‬الانتهاكات‭ ‬التي‭ ‬تقول‭ ‬إن‭ ‬النساء‭ ‬يتعرضن‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬السجون‭ ‬الإيرانية‭. ‬

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا