العدد : ١٦٩١٤ - الأحد ١٤ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ٠٨ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩١٤ - الأحد ١٤ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ٠٨ محرّم ١٤٤٦هـ

عربية ودولية

الجارديان: بريطانيا غير متزنة أخلاقيا وفكريا

الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ - 02:00

ترسل الأسلحة إلى إسرائيل لقتل الأبرياء وتزعم مساعدة غزة إنسانيا


كتبت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬الجارديان‮»‬‭ ‬البريطانية‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬بريطانيا‭ ‬غير‭ ‬متزنة‭ ‬أخلاقيا‭ ‬لإرسال‭ ‬الأسلحة‭ ‬إلى‭ ‬إسرائيل‭ ‬والمساعدات‭ ‬لغزة‮»‬،‭ ‬وأشارت‭ ‬في‭ ‬مقال‭ ‬كتبه‭ ‬مراسل‭ ‬الشؤون‭ ‬القانونية‭ ‬هارون‭ ‬صديق‭ ‬إلى‭ ‬تصريح‭ ‬أدلت‭ ‬به‭ ‬منظمة‭ ‬أوكسفام‭ ‬البريطانية‭ ‬تصف‭ ‬فيه‭ ‬توريد‭ ‬بريطانيا‭ ‬الأسلحة‭ ‬إلى‭ ‬إسرائيل‭ ‬مع‭ ‬تقديم‭ ‬المساعدات‭ ‬الإنسانية‭ ‬لغزة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬هو‭ ‬أمر‭ ‬‮«‬غير‭ ‬متزن‭ ‬فكريا‭ ‬وأخلاقيا‮»‬‭.‬

ويقول‭ ‬الكاتب‭ ‬إن‭ ‬بريطانيا‭ ‬رفضت‭ ‬دعوات‭ ‬لتعليق‭ ‬صادرات‭ ‬الأسلحة‭ ‬إلى‭ ‬إسرائيل،‭ ‬ما‭ ‬أدى‭ ‬إلى‭ ‬تقديم‭ ‬طعن‭ ‬قانوني،‭ ‬إذ‭ ‬مُنحت‭ ‬منظمة‭ ‬أوكسفام‭ ‬يوم‭ ‬الخميس‭ ‬الإذن‭ ‬بالتدخل‭ ‬رسميا،‭ ‬ووصفت‭ ‬حليمة‭ ‬بيجوم‭ ‬التي‭ ‬تولت‭ ‬منصب‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬لمنظمة‭ ‬أوكسفام‭ ‬البريطانية‭ ‬في‭ ‬أبريل‭ ‬وعادت‭ ‬مؤخرا‭ ‬من‭ ‬رحلة‭ ‬عمل‭ ‬إلى‭ ‬إسرائيل‭ ‬والضفة‭ ‬الغربية‭ ‬المحتلة‭ ‬موقف‭ ‬بريطانيا‭ ‬بأنه‭ ‬‮«‬غير‭ ‬منطقي‮»‬‭.‬

ويضيف‭ ‬الكاتب‭ ‬نقلا‭ ‬عن‭ ‬المسؤولة‭ ‬في‭ ‬مقابلة‭ ‬حصرية‭ ‬أجرتها‭ ‬معها‭ ‬صحيفة‭ ‬الجارديان‭ ‬أنه‭ ‬سواء‭ ‬قيل‭ ‬إنها‭ ‬مكونات‭ ‬أو‭ ‬أسلحة‭ ‬كاملة‭ ‬يتم‭ ‬بيعها‭ ‬فهي‭ ‬نقطة‭ ‬خلافية؛‭ ‬لأن‭ ‬المكونات‭ ‬بمفردها‭ ‬تشكل‭ ‬مجتمعة‭ ‬هذه‭ ‬الأجهزة‭ ‬التي‭ ‬تقتل‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأبرياء،‭ ‬ويتعين‭ ‬على‭ ‬بريطانيا‭ ‬أن‭ ‬تتوقف‭ ‬عن‭ ‬بيع‭ ‬هذه‭ ‬الأسلحة،‭ ‬كما‭ ‬لا‭ ‬تستطيع‭ ‬الحكومة‭ ‬أن‭ ‬تقدم‭ ‬مساعدات‭ ‬إنسانية‭ ‬وتتحدث‭ ‬عن‭ ‬تطلعاتها‭ ‬إلى‭ ‬السلام‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه،‭ ‬ثم‭ ‬تشحن‭ ‬القنابل‭ ‬أيضا،‭ ‬فهذا‭ ‬غير‭ ‬متزن‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الفكرية‭ ‬والأخلاقية‭.‬

ولفت‭ ‬الكاتب‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬رئيسة‭ ‬الوزراء‭ ‬البريطانية‭ ‬السابقة‭ ‬مارجريت‭ ‬ثاتشر‭ ‬أوقفت‭ ‬صادرات‭ ‬الأسلحة‭ ‬إلى‭ ‬إسرائيل‭ ‬خلال‭ ‬حرب‭ ‬لبنان،‭ ‬وقام‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬السابق‭ ‬رونالد‭ ‬ريجان‭ ‬بتعليق‭ ‬شحنات‭ ‬الذخائر‭ ‬العنقودية‭ ‬في‭ ‬يوليو‭ ‬1982،‭ ‬وبحسب‭ ‬ما‭ ‬ورد‭ ‬صدمته‭ ‬صور‭ ‬الأطفال‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬الذين‭ ‬قتلوا‭ ‬أثناء‭ ‬القصف‭ ‬الذي‭ ‬وقع‭ ‬في‭ ‬12‭ ‬أغسطس،‭ ‬بل‭ ‬وصل‭ ‬الأمر‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬أنه‭ ‬حذر‭ ‬إسرائيل‭ ‬وقتها‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬العلاقات‭ ‬الأمريكية‭ ‬الإسرائيلية‭ ‬المستقبلية‭ ‬بأكملها‭ ‬ستكون‭ ‬على‭ ‬المحك‭ ‬إذا‭ ‬استمر‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭.‬

ويختتم‭ ‬الكاتب‭ ‬مقاله‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الأرقام‭ ‬الحكومية‭ ‬المنشورة‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬أظهرت‭ ‬أن‭ ‬بريطانيا‭ ‬أصدرت‭ ‬108‭ ‬تراخيص‭ ‬لإسرائيل‭ ‬بين‭ ‬هجمات‭ ‬7‭ ‬أكتوبر‭ ‬و31‭ ‬مايو،‭ ‬ولم‭ ‬يتم‭ ‬رفض‭ ‬أو‭ ‬إلغاء‭ ‬أي‭ ‬طلب‭ ‬لترخيص‭ ‬تصدير‭ ‬الأسلحة‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الفترة‭ ‬الزمنية،‭ ‬كما‭ ‬أكد‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬ذاته‭ ‬أن‭ ‬الحكومة‭ ‬البريطانية‭ ‬رفضت‭ ‬إبداء‭ ‬التعليق‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬ورد‭ ‬من‭ ‬تفاصيل‭ ‬في‭ ‬متن‭ ‬المقال‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا