العدد : ١٦٩٢١ - الأحد ٢١ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩٢١ - الأحد ٢١ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٦هـ

عربية ودولية

الحجاج يؤدون آخر المناسك في أول أيام عيد الأضحى

الاثنين ١٧ يونيو ٢٠٢٤ - 02:00

منى‭ - (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭): ‬بعد‭ ‬الإحرام‭ ‬والطواف‭ ‬والسعي‭ ‬والتروية‭ ‬والوقوف‭ ‬على‭ ‬عرفة،‭ ‬أدى‭ ‬الحجاج‭ ‬أمس‭ ‬الأحد‭ ‬آخر‭ ‬الشعائر‭ ‬مع‭ ‬رمي‭ ‬الجمرات‭ ‬في‭ ‬منى،‭ ‬إيذاناً‭ ‬ببدء‭ ‬أول‭ ‬أيام‭ ‬عيد‭ ‬الأضحى‭. ‬ومع‭ ‬ساعات‭ ‬الفجر،‭ ‬تقاطر‭ ‬الحجاج‭ ‬إلى‭ ‬وادي‭ ‬منى‭ ‬قرب‭ ‬مكة‭ ‬لرمي‭ ‬الجمرات‭ ‬الثلاث‭ ‬بسبع‭ ‬حصيات‭ ‬جمعوها‭ ‬في‭ ‬مزدلفة،‭ ‬قبل‭ ‬العودة‭ ‬مجدداً‭ ‬إلى‭ ‬مكة‭ ‬للأضحية‭ ‬وأداء‭ ‬طواف‭ ‬الوداع‭ ‬في‭ ‬المسجد‭ ‬الحرام‭. ‬وكانت‭ ‬الطرقات‭ ‬المؤدية‭ ‬إلى‭ ‬الجمرات‭ ‬مزدحمة‭ ‬بالحجاج‭ ‬الذين‭ ‬يسيرون‭ ‬تحت‭ ‬أشعة‭ ‬الشمس‭ ‬الحارقة‭. ‬وقالت‭ ‬امرأة‭ ‬من‭ ‬الأردن،‭ ‬لم‭ ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬ذكر‭ ‬اسمها،‭ ‬إن‭ ‬‮«‬الجو‭ ‬حار‭ ‬جداً‮»‬‭. ‬

وإلى‭ ‬جانب‭ ‬الطريق،‭ ‬جلس‭ ‬حجاج‭ ‬للاستراحة‭ ‬وشرب‭ ‬الماء،‭ ‬بينما‭ ‬رقد‭ ‬آخرون‭ ‬يبدو‭ ‬عليهم‭ ‬الإرهاق‭. ‬وليلة‭ ‬السبت،‭ ‬جمع‭ ‬المؤمنون‭ ‬الحصى‭ ‬وباتوا‭ ‬في‭ ‬سهل‭ ‬مزدلفة،‭ ‬على‭ ‬بعد‭ ‬بضعة‭ ‬كيلومترات‭ ‬من‭ ‬منى،‭ ‬بعد‭ ‬قضاء‭ ‬النهار‭ ‬في‭ ‬الصلاة‭ ‬وتلاوة‭ ‬القرآن‭ ‬على‭ ‬جبل‭ ‬عرفة،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬درجات‭ ‬حرارة‭ ‬وصلت‭ ‬إلى‭ ‬46‭ ‬درجة‭ ‬مئوية‭. ‬

وبحسب‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬محلية،‭ ‬فقد‭ ‬تلقى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأشخاص‭ ‬العلاج‭ ‬جراء‭ ‬الإرهاق‭ ‬المرتبط‭ ‬بدرجة‭ ‬الحرارة‭ ‬خلال‭ ‬النهار،‭ ‬لكن‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬إعلان‭ ‬أرقام‭ ‬رسمية‭ ‬عن‭ ‬العدد‭ ‬الإجمالي‭ ‬للحالات‭ ‬المسجلة‭ ‬منذ‭ ‬بدء‭ ‬المناسك‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬درجات‭ ‬الحرارة‭ ‬المرتفعة‭ ‬في‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬المناطق‭ ‬احتراراً‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬فإن‭ ‬الوقوف‭ ‬على‭ ‬عرفة‭ ‬الذي‭ ‬يعتقد‭ ‬المسلمون‭ ‬أن‭ ‬النبي‭ ‬محمد‭ ‬ألقى‭ ‬فيه‭ ‬خطبته‭ ‬الأخيرة‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬أثر‭ ‬إيجابي‭ ‬لدى‭ ‬كثيرين‭. ‬وقالت‭ ‬أمل‭ ‬محروس‭ ‬الآتية‭ ‬من‭ ‬مصر‭ ‬والبالغة‭ ‬55‭ ‬عاماً‭ ‬إن‭ ‬‮«‬هذا‭ ‬المكان‭ ‬يبيّن‭ ‬لنا‭ ‬أننا‭ ‬جميعاً‭ ‬متساوون،‭ ‬وأنه‭ ‬لا‭ ‬توجد‭ ‬اختلافات‭ ‬بين‭ ‬المسلمين‭ ‬في‭ ‬العالم‮»‬‭. ‬

وكما‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2023،‭ ‬أدى‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬1,8‭ ‬مليون‭ ‬حاج‭ ‬المناسك‭ ‬هذا‭ ‬العام،‭ ‬بينهم‭ ‬1,6‭ ‬مليون‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬المملكة،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬أعلنت‭ ‬السلطات‭ ‬السعودية‭ ‬السبت‭. ‬تؤدى‭ ‬شعيرة‭ ‬الرجم‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬عيد‭ ‬الأضحى،‭ ‬ويشهد‭ ‬إقدام‭ ‬الحجاج‭ ‬على‭ ‬ذبح‭ ‬خروف‭ ‬عادة،‭ ‬وتوزيع‭ ‬لحمه‭ ‬أضحية‭ ‬على‭ ‬المحتاجين‭.‬

لكن‭ ‬العيد‭ ‬الذي‭ ‬يكون‭ ‬عادة‭ ‬مدعاة‭ ‬احتفال‭ ‬وفرح،‭ ‬يتزامن‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬مع‭ ‬احتدام‭ ‬الحرب‭ ‬المستمرة‭ ‬منذ‭ ‬ثمانية‭ ‬أشهر‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭ ‬بين‭ ‬إسرائيل‭ ‬وحركة‭ ‬المقاومة‭ ‬الإسلامية‭ (‬حماس‭). ‬

واندلعت‭ ‬الحرب‭ ‬في‭ ‬7‭ ‬أكتوبر‭ ‬بعد‭ ‬شنّ‭ ‬حماس‭ ‬هجوماً‭ ‬غير‭ ‬مسبوق‭ ‬على‭ ‬الأراضي‭ ‬الإسرائيلية‭ ‬خلّف‭ ‬1194‭ ‬قتيلا‭ ‬غالبيتهم‭ ‬مدنيون‭ ‬وفق‭ ‬تعداد‭ ‬لفرانس‭ ‬برس‭ ‬يستند‭ ‬إلى‭ ‬معطيات‭ ‬إسرائيلية‭ ‬رسمية‭. ‬

وقال‭ ‬المصري‭ ‬نجم‭ ‬نوار‭ ‬البالغ‭ ‬43‭ ‬عاماً‭: ‬‮«‬لا‭ ‬نشعر‭ ‬بعطلة‭ ‬العيد‭ ‬لأن‭ ‬إخواننا‭ ‬في‭ ‬غزة‭ ‬مظلومون‭ ‬تحت‭ ‬الاحتلال‭ (‬الإسرائيلي‭)‬‮»‬‭. ‬وأصدر‭ ‬الملك‭ ‬السعودي‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬عبدالعزيز‭ ‬أمراً‭ ‬باستضافة‭ ‬ألف‭ ‬حاج‭ ‬‮«‬من‭ ‬أسر‭ ‬الشهداء‭ ‬والجرحى‭ ‬من‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‮»‬،‭ ‬ليرتفع‭ ‬عدد‭ ‬الحجاج‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬لأداء‭ ‬مناسك‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬إلى‭ ‬ألفي‭ ‬شخص،‭ ‬بحسب‭ ‬وكالة‭ ‬الأنباء‭ ‬السعودية‭ ‬الرسمية‭. ‬وقال‭ ‬الحاج‭ ‬السعودي‭ ‬وديع‭ ‬علي‭ ‬خليفة‭ (‬32‭ ‬عاماً‭): ‬‮«‬ندعو‭ ‬لهم‭ (...) ‬ومن‭ ‬أجل‭ ‬تحرير‭ ‬فلسطين،‭ ‬ليكون‭ ‬لنا‭ ‬عيدان‭ ‬بدلاً‭ ‬من‭ ‬عيد‭ ‬واحد‮»‬‭. ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا