العدد : ١٦٧٧٦ - الثلاثاء ٢٧ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٧ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٧٦ - الثلاثاء ٢٧ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٧ شعبان ١٤٤٥هـ

الصفحة الأخيرة

القطط «النووية» تثير الفزع في منطقة بريطانية

الاثنين ١١ ديسمبر ٢٠٢٣ - 02:00

قال‭ ‬محتجون‭ ‬إن‭ ‬سكانا‭ ‬يعيشون‭ ‬بالقرب‭ ‬من‭ ‬منشأة‭ ‬نووية‭ ‬في‭ ‬بريطانيا‭ ‬تعرضوا‭ ‬لغزو‭ ‬من‭ ‬قطط‭ ‬أكدوا‭ ‬أنها‭ ‬تحمل‭ ‬مخاطر‭ ‬نووية،‭ ‬لكن‭ ‬السلطات‭ ‬قللت‭ ‬من‭ ‬مخاطر‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭. ‬وذكرت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬ديلي‭ ‬ميل‮»‬‭ ‬البريطانية،‭ ‬أمس‭ ‬الأحد،‭ ‬أن‭ ‬مزارعين‭ ‬يسكنون‭ ‬بالقرب‭ ‬مما‭ ‬وصفتها‭ ‬بـ«أخطر‭ ‬موقع‭ ‬نووي‮»‬‭ ‬في‭ ‬بريطانيا‭ ‬ويحمل‭ ‬اسم‭ ‬‮«‬نارنيا‭ ‬النووية‮»‬‭ ‬تعرضوا‭ ‬لغزو‭ ‬من‭ ‬أسراب‭ ‬من‭ ‬القطط‭ ‬المشعة‭. ‬وتقع‭ ‬المنشأة‭ ‬النووية‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬ساحل‭ ‬كمبريا‭ ‬غربي‭ ‬بريطانيا،‭ ‬علما‭ ‬بأنها‭ ‬تعد‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬أكبر‭ ‬المنشآت‭ ‬النووية‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭. ‬وقال‭ ‬الناشطون‭ ‬المعارضون‭ ‬للأسلحة‭ ‬النووية‭ ‬إن‭ ‬القطط‭ ‬الضالة‭ ‬التي‭ ‬تتجول‭ ‬داخل‭ ‬مجمع‭ ‬‮«‬سيلافيلد‭ ‬النووي‮»‬‭ ‬تشكل‭ ‬خطرا‭ ‬على‭ ‬الجوار،‭ ‬لأنها‭ ‬حرفيا‭ ‬‮«‬تتبرز‭ ‬البلوتونيوم‮»‬‭ ‬المشع‭. ‬ونمت‭ ‬‮«‬مستعمرة‭ ‬القطط‭ ‬المتوحشة‮»‬‭ ‬في‭ ‬المجمع‭ ‬النووي،‭ ‬حيث‭ ‬قدم‭ ‬العاملون‭ ‬هناك‭ ‬الطعام‭ ‬لهذه‭ ‬الحيوانات‭ ‬التي‭ ‬وجدت‭ ‬المأوى‭ ‬أيضا‭ ‬تحت‭ ‬أنابيب‭ ‬البخار‭ ‬الحار‭ ‬في‭ ‬المنشأة‭ ‬لعقود‭. ‬وانتقد‭ ‬ناشطون‭ ‬بشدة‭ ‬مدير‭ ‬المنشأة،‭ ‬كونه‭ ‬يعرض‭ ‬قرية‭ ‬‮«‬سي‭ ‬سكيل‮»‬‭ ‬القريبة‭ ‬التي‭ ‬تبعد‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬3‭ ‬أميال‭ ‬للخطر‭. ‬وقالوا‭ ‬إن‭ ‬الحيوانات‭ ‬الضالة،‭ ‬التي‭ ‬وصفوها‭ ‬بـ‮«‬القطط‭ ‬النووية‮»‬‭ ‬تشكل‭ ‬خطرا‭ ‬على‭ ‬السكان‭. ‬ورفضت‭ ‬قيادات‭ ‬المنشأة‭ ‬هذا‭ ‬الاتهام‭. ‬لكن‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬ديلي‭ ‬ميل‮»‬‭ ‬البريطانية‭ ‬اطلعت‭ ‬على‭ ‬وثائق‭ ‬تثبت‭ ‬أنه‭ ‬جرى‭ ‬تهديد‭ ‬11‭ ‬ألفا‭ ‬من‭ ‬موظفي‭ ‬المنشأة‭ ‬النووية‭ ‬بعقوبات‭ ‬تأديبية‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬أطعموا‭ ‬القطط،‭ ‬لأن‭ ‬هذا‭ ‬يشجعها‭ ‬على‭ ‬التجمع‭ ‬حول‭ ‬المنشأة‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا