العدد : ١٦٨٦٠ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٦٠ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

المجتمع

ساعات تزين الأوقات:
ساعات ڤاشرون كونستنتان الأيقونية

الخميس ١٨ أبريل ٢٠٢٤ - 02:00

تتجول بين أركان النصب الفني للمصمّم الإماراتي عمر القرق


أعلنت‭ ‬دار‭ ‬ڤاشرون‭ ‬كونستنتان‭ ‬المتميزة‭ ‬بصناعة‭ ‬الساعات‭ ‬السويرية‭ ‬الراقية‭ ‬وصاحبة‭ ‬الخبرة‭ ‬المتواصلة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬منذ‭ ‬270‭ ‬عاماً‭ ‬تقريباً،‭ ‬عن‭ ‬تعاونها‭ ‬مع‭ ‬المصمّم‭ ‬الإماراتي‭ ‬عمر‭ ‬القرق‭ .‬كشف‭ ‬هذا‭ ‬التعاون‭ ‬عن‭ ‬نصب‭ ‬فني‭ ‬بعنوان‭ ‬Among‭ ‬The‭ ‬Pillars‭ ‬أو‭ ‬‮«‬من‭ ‬بين‭ ‬الأركان‮»‬‭ ‬المستوحى‭ ‬من‭ ‬المناظر‭ ‬الطبيعية‭ ‬الغنية‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬والهندسة‭ ‬المعمارية‭ ‬الإسلامية‭. ‬حيث‭ ‬يجمع‭ ‬النهج‭ ‬البسيط‭ ‬الذي‭ ‬يتبعه‭ ‬المصمّم‭ ‬بين‭ ‬الحرفية‭ ‬المُتقنة‭ ‬والمواد‭ ‬المستمدة‭ ‬من‭ ‬مصادر‭ ‬محلية،‭ ‬مما‭ ‬يوضح‭ ‬التزام‭ ‬الدار‭ ‬بالثقافة‭ ‬المحلية‭ ‬والابتكار‭ ‬والبراعة‭ ‬الفنية‭.‬

تم‭ ‬عرض‭ ‬القطعة‭ ‬الفنية‭ ‬الرئيسية‭ ‬في‭ ‬ردهة‭ ‬البوتيك‭ ‬الرئيسي‭ ‬في‭ ‬دبي‭ ‬مول‭ ‬ويتم‭ ‬استنساخها‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬البوتيكات‭ ‬الإقليمية‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬والمملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬وقطر‭ ‬والكويت‭ ‬والبحرين‭ ‬طوال‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬المبارك‭.‬

يشتهر‭ ‬عمر‭ ‬القرق،‭ ‬مؤسس‭ ‬علامة‭ ‬‮«‬مودو‭ ‬ميثود‮»‬،‭ ‬بأسلوبه‭ ‬البسيط‭ ‬المميز‭. ‬يجسد‭ ‬جوهر‭ ‬الموضوع‭ ‬السنوي‭ ‬للدار،‮»‬القناعة‭ ‬بالأساسيات‮»‬،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عكس‭ ‬جمال‭ ‬البساطة‭ ‬وتأثيرها‭ ‬في‭ ‬التصميم‭. ‬بايحاء‭ ‬من‭ ‬ثقافة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط،‭ ‬ابتكر‭ ‬القرق‭ ‬تحفة‭ ‬فنية‭ ‬يبلغ‭ ‬طولها‭ ‬4‭ ‬أمتار‭ ‬مكوّنة‭ ‬من‭ ‬مادتين‭ ‬مبتكرتين‭ ‬من‭ ‬مصادر‭ ‬محلية،‭ ‬مما‭ ‬يؤكد‭ ‬التزام‭ ‬الدار‭ ‬العميق‭ ‬مع‭ ‬المجتمع‭ ‬المحلي‭.‬

المادة‭ ‬الأولى‭ ‬هي‭ ‬PlyPalm‭ ‬،‭ ‬وهي‭ ‬مادة‭ ‬جديدة‭ ‬مشتقة‭ ‬من‭ ‬سعف‭ ‬شجرة‭ ‬النخيل،‭ ‬مما‭ ‬يعيد‭ ‬تعريف‭ ‬أغصان‭ ‬شجرة‭ ‬النخيل‭ ‬باعتبارها‭ ‬تعبيرًا‭ ‬عن‭ ‬الأناقة‭. ‬تمثل‭ ‬الأركان‭ ‬السداسية‭ ‬القوية،‭ ‬المصنوعة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬المستدامة،‭ ‬الجذور‭ ‬القوية‭ ‬والأساس‭ ‬لتراث‭ ‬المنطقة،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬مصدر‭ ‬الوقت،‭ ‬الذي‭ ‬تميز‭ ‬تقليديًا‭ ‬بإسقاط‭ ‬ظل‭ ‬العمود‭ ‬على‭ ‬الأرض‭.‬

المادة‭ ‬الثانية‭ ‬DateForm‭ ‬وهي‭ ‬أول‭ ‬سطح‭ ‬صلب‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬مركب‭ ‬من‭ ‬بذور‭ ‬التمر‭ ‬ويحولها‭ ‬إلى‭ ‬عنصر‭ ‬زخرفي‭ ‬يغني‭ ‬ديكوراتنا‭ ‬المنزلية‭. ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬الرائعة،‭ ‬المصنوعة‭ ‬من‭ ‬التمر،‭ ‬تسلط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬تقاليد‭ ‬الشهر‭ ‬الكريم‭ ‬وتأخذ‭ ‬مكانها‭ ‬كجدار‭ ‬خلفي‭ ‬للقطعة‭ ‬الفنية‭.‬

يتم‭ ‬عرض‭ ‬البراعة‭ ‬الفنية‭ ‬لدار‭ ‬ڤاشرون‭ ‬كونستنتان‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬لوحة‭ ‬منقوشة‭ ‬تزين‭ ‬الجزء‭ ‬العلوي‭ ‬من‭ ‬الأركان‭ ‬،‭ ‬وتكشف‭ ‬عن‭ ‬شعار‭ ‬مالطا‭ ‬المتقاطع‭ ‬للدار‭. ‬تنشئ‭ ‬هذه‭ ‬التفاصيل‭ ‬رابطًا‭ ‬سلسًا‭ ‬بين‭ ‬التميز‭ ‬العالي‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬الساعات‭ ‬وتقنيات‭ ‬الحرفية‭ ‬اليدوية‭ ‬المحلية‭.‬

من‭ ‬الساعات‭ ‬المعروضة‭ ‬هي‭ ‬ساعة‭ ‬تراديسيونل‭ ‬ذات‭ ‬التعبئة‭ ‬اليدوية،‭ ‬مزينة‭ ‬بمزيج‭ ‬رائع‭ ‬من‭ ‬الذهب‭ ‬الوردي‭ ‬واللون‭ ‬الأخضر،‭ ‬مؤطرة‭ ‬بقطر‭ ‬38‭ ‬مم‭ ‬لتناسب‭ ‬معاصم‭ ‬محبّي‭ ‬صناعة‭ ‬الساعات‭ ‬الراقية‭. ‬وبصفتها‭ ‬راعيا‭ ‬مخلصا‭ ‬لتراث‭ ‬صناعة‭ ‬الساعات‭ ‬في‭ ‬القرن‭ ‬الثامن‭ ‬عشر،‭ ‬تتميز‭ ‬ساعة‭ ‬تراديسيونل‭ ‬الجديدة‭ ‬بجميع‭ ‬رموز‭ ‬التصميم‭ ‬المميزة‭ ‬للمجموعة‭. ‬

أما‭ ‬بالنسبة‭ ‬لساعة‭ ‬باتريموني‭ ‬مراحل‭ ‬القمر‭ ‬بالتاريخ‭ ‬ارتجاعي‭ ‬التي‭ ‬تمّ‭ ‬إطلاقها‭ ‬عام‭ ‬2017‭ ‬بطرازات‭ ‬من‭ ‬الذهب‭ ‬الأبيض‭ ‬والزهري‭ ‬هي‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬الساعات‭ ‬الرمزية‭ ‬لدى‭ ‬دار‭ ‬ڤاشرون‭ ‬كونستنتان‭. ‬أناقتها‭ ‬البسيطة‭ ‬وأصالة‭ ‬عرضها‭ ‬تجسدان‭ ‬هوية‭ ‬الدار‭ ‬من‭ ‬الوهلة‭ ‬الأولى‭. ‬

وتأتي‭ ‬فلسفة‭ ‬أسلوب‭ ‬أوڤرسيز‭ ‬‮«‬الرياضي‭ ‬الأنيق‮»‬‭ ‬لصناعة‭ ‬الساعات‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2016‭ ‬جعلت‭ ‬ڤاشرون‭ ‬كونستنتان‭ ‬من‭ ‬ساعتها‭ ‬أوڤرسيز‭ ‬رمزا‭ ‬‮«‬للساعات‭ ‬الرياضية‭ ‬الأنيقة‮»‬‭. ‬وتم‭ ‬استكشاف‭ ‬آفاق‭ ‬جديدة‭ ‬لهذا‭ ‬الطراز‭ ‬الرمزي‭ ‬للدار،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مجموعة‭ ‬بتصميم‭ ‬منقح‭ ‬وحركة‭ ‬جديدة‭ ‬تديم‭ ‬روحها‭ ‬الأصلية‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬‮ ‬1996‭ ‬وبتوحيدها‭ ‬بين‭ ‬القوة‭ ‬والتميز‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬والمزاج‭ ‬الرياضي‭ ‬والأناقة‭ ‬المتأصلة‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬ثانية،‭ ‬تمزج‭ ‬مجموعة‭ ‬أوڤرسيز‭ ‬بنجاح‭ ‬بين‭ ‬الأداء‭ ‬والجودة،‭ ‬وصناعة‭ ‬الساعات‭ ‬الراقية‭ ‬وهالة‭ ‬من‭ ‬الأناقة‭ ‬غير‭ ‬الرسمية‭. ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا