العدد : ١٦٧٧٥ - الاثنين ٢٦ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٧٥ - الاثنين ٢٦ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤٥هـ

ألوان

استشهاد الشاعر الفلسطيني رفعت العرعير بضربة إسرائيلية في غزة

السبت ٠٩ ديسمبر ٢٠٢٣ - 02:00

استشهد‭ ‬الشاعر‭ ‬الفلسطيني‭ ‬رفعت‭ ‬العرعير‭ ‬في‭ ‬غارة‭ ‬إسرائيلية‭ ‬حسبما‭ ‬أعلن‭ ‬مقربون‭ ‬منه‭ ‬ليل‭ ‬الخميس‭ ‬الجمعة،‭ ‬وهو‭ ‬كان‭ ‬أحد‭ ‬قادة‭ ‬جيل‭ ‬من‭ ‬الكتاب‭ ‬الغزاويين‭ ‬الشباب‭ ‬الذين‭ ‬راهنوا‭ ‬على‭ ‬الكتابة‭ ‬بالإنجليزية‭ ‬لإخبار‭ ‬قصصهم‭. ‬

وكتب‭ ‬صديقه‭ ‬أحمد‭ ‬الناعوق‭ ‬على‭ ‬منصة‭ ‬إكس‭ ‬أن‭ ‬اغتيال‭ ‬رفعت‭ ‬أمر‭ ‬‮«‬مأسوي‭ ‬ومؤلم‭ ‬وفاضح‮»‬‭ ‬و«خسارة‭ ‬فادحة‮»‬‭ ‬وذلك‭ ‬بعد‭ ‬غارات‭ ‬دامية‭ ‬شهدها‭ ‬شمال‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭ ‬مساء‭ ‬الخميس‭ ‬حسبما‭ ‬أعلنت‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬بغزة‭. ‬

بدوره‭ ‬كتب‭ ‬صديقه‭ ‬الشاعر‭ ‬الغزاوي‭ ‬مصعب‭ ‬أبو‭ ‬توهة‭ ‬على‭ ‬فيسبوك‭ ‬إن‭ ‬قلبه‭ ‬‮«‬محطم‮»‬‭ ‬مضيفا‭ ‬‮«‬صديقي‭ ‬وزميلي‭ ‬رفعت‭ ‬العرعير‭ ‬قُتل‭ ‬مع‭ ‬عائلته‭ ‬منذ‭ ‬دقائق‭ ‬لا‭ ‬أستطيع‭ ‬تصديق‭ ‬ذلك‮»‬‭.‬

من‭ ‬جهته‭ ‬قال‭ ‬الكاتب‭ ‬والصحفي‭ ‬رمزي‭ ‬بارود‭ ‬عبر‭ ‬إكس‭ ‬‮«‬ارقد‭ ‬بسلام‭ ‬رفعت‭ ‬العرعير‭. ‬سنظل‭ ‬نهتدي‭ ‬بحكمتك‭ ‬اليوم‭ ‬وإلى‭ ‬الأبد‮»‬‭. ‬

كما‭ ‬أشاد‭ ‬به‭ ‬الموقع‭ ‬الأمريكي‭ ‬المتخصص‭ ‬‮«‬لِيتْرِري‭ ‬هاب‮»‬‭.  ‬

درّس‭ ‬العرعير‭ ‬الأدب‭ ‬الإنجليزي‭ ‬في‭ ‬الجامعة‭ ‬الإسلامية‭ ‬بغزة،‭ ‬وكان‭ ‬أحد‭ ‬مؤسسي‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نحن‭ ‬لسنا‭ ‬أرقاما‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬جمع‭ ‬مؤلفين‭ ‬من‭ ‬غزة‭ ‬بـ«مرشدين‮»‬‭ ‬في‭ ‬الخارج‭ ‬يساعدونهم‭ ‬في‭ ‬كتابة‭ ‬قصص‭ ‬عن‭ ‬واقعهم‭ ‬بالإنجليزية‭.‬

بعد‭ ‬أيام‭ ‬قليلة‭ ‬على‭ ‬بدء‭ ‬عملية‭ ‬إسرائيل‭ ‬البرية‭ ‬في‭ ‬7‭ ‬أكتوبر،‭ ‬قال‭ ‬العرعير‭ ‬إنه‭ ‬يرفض‭ ‬مغادرة‭ ‬شمال‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬مركز‭ ‬القتال‭.  ‬

وكان‭ ‬قد‭ ‬نشر‭ ‬على‭ ‬منصة‭ ‬إكس‭ ‬قصيدة‭ ‬لاقت‭ ‬انتشارا‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬إذا‭ ‬توجب‭ ‬أن‭ ‬أموت‮»‬،‭ ‬ختمها‭ ‬قائلا‭ ‬‮«‬فليبعث‭ ‬ذلك‭ ‬على‭ ‬الأمل،‭ ‬فليكن‭ ‬ذلك‭ ‬حكاية‮»‬‭. ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا