العدد : ١٦٧٧٥ - الاثنين ٢٦ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٧٥ - الاثنين ٢٦ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤٥هـ

عربية ودولية

118 دولة تتعهّد بزيادة مصادر الطاقة المتجدّدة في العالم بحلول 2030

الأحد ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٣ - 02:00

دبي‭ - (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭): ‬وقّعت‭ ‬118‭ ‬دولة‭ ‬على‭ ‬الأقلّ‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬تعهّدًا‭ ‬غير‭ ‬ملزم‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬قدرات‭ ‬الطاقات‭ ‬المتجددة‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬ثلاثة‭ ‬أضعاف‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2030،‭ ‬أي‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬نصف‭ ‬الدول‭ ‬الممثلة‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬المناخ‭ (‬كوب28‭) ‬المنعقد‭ ‬في‭ ‬دبي،‭ ‬وفق‭ ‬ما‭ ‬أعلنت‭ ‬رئاسة‭ ‬المؤتمر‭.‬

وكانت‭ ‬الرئاسة‭ ‬قد‭ ‬أفادت‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬سابق‭ ‬بأن‭ ‬116‭ ‬دولة‭ ‬وقعت‭ ‬التعهد‭. ‬وبصرف‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬العدد‭ ‬النهائي،‭ ‬فإن‭ ‬الإعلان‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬فرض‭ ‬إدراج‭ ‬هذا‭ ‬الهدف‭ ‬في‭ ‬القرار‭ ‬النهائي‭ ‬للمؤتمر‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬أممي‭. ‬وقال‭ ‬رئيس‭ ‬كوب28‭ ‬الإماراتي‭ ‬سلطان‭ ‬الجابر‭ ‬على‭ ‬منبر‭ ‬المؤتمر‭: ‬‮«‬أحتاج‭ ‬إلى‭ ‬المزيد،‭ ‬أطلب‭ ‬باحترام‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ (‬في‭ ‬المؤتمر‭) ‬الانضمام‭ ‬إلينا‭ ‬في‭ ‬أقرب‭ ‬وقت‭ ‬ممكن‮»‬،‭ ‬مضيفًا‭ ‬أن‭ ‬‮«‬ذلك‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يساعد‭ ‬وسيساعد‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬التخلي‭ ‬عن‭ ‬الفحم‮»‬‭ ‬بدون‭ ‬احتجاز‭ ‬الكربون‭.‬

وفي‭ ‬مؤشر‭ ‬على‭ ‬المسار‭ ‬الطويل‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬ينبغي‭ ‬سلوكه،‭ ‬فإن‭ ‬لائحة‭ ‬الموقّعين‭ ‬التي‭ ‬أعلنتها‭ ‬رئاسة‭ ‬كوب28‭ ‬لا‭ ‬تشمل‭ ‬أكبر‭ ‬الدول‭ ‬المنتجة‭ ‬والمستهلكة‭ ‬للوقود‭ ‬الأحفوري‭ ‬أي‭ ‬روسيا‭ ‬والسعودية‭ ‬والصين‭ ‬وإيران‭ ‬والعراق‭ ‬وفنزويلا‭ ‬والكويت‭ ‬وقطر‭... ‬وتعهدت‭ ‬الدول‭ ‬الموقّعة‭ ‬‮«‬العمل‭ ‬معًا‮»‬‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬زيادة‭ ‬القدرات‭ ‬العالمية‭ ‬للطاقة‭ ‬الشمسية،‭ ‬وطاقة‭ ‬الرياح،‭ ‬والطاقة‭ ‬الكهرومائية‭ ‬إلى‭ ‬11‭ ‬ألف‭ ‬غيغاوات‭ ‬بنهاية‭ ‬العقد،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬تؤخذ‭ ‬في‭ ‬الاعتبار‭ ‬‮«‬الفروقات‭ ‬والظروف‭ ‬الوطنية‮»‬‭ ‬لمختلف‭ ‬الدول‭. ‬وتبلغ‭ ‬القدرات‭ ‬الحالية‭ ‬للطاقة‭ ‬المتجددة‭ ‬3400‭ ‬غيغاوات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العالم‭.  ‬وفي‭ ‬نهاية‭ ‬عام‭ ‬2022،‭ ‬كانت‭ ‬القدرات‭ ‬العالمية‭ ‬للطاقات‭ ‬المتجددة‭ ‬تبلغ‭ ‬3372‭ ‬غيغاوات،‭ ‬وفقًا‭ ‬للوكالة‭ ‬الدولية‭ ‬للطاقة‭ ‬المتجددة‭ (‬إيرينا‭)‬،‭ ‬مع‭ ‬هيمنة‭ ‬الطاقة‭ ‬الكهرومائية‭ (‬37%‭) ‬والطاقة‭ ‬الشمسية‭ (‬31%‭) ‬عليها‭. ‬كما‭ ‬وعدت‭ ‬الدول‭ ‬بمضاعفة‭ ‬الوتيرة‭ ‬السنوية‭ ‬للتقدم‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬كفاءة‭ ‬استخدام‭ ‬الطاقة‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2030،‭ ‬من‭ ‬2%‭ ‬إلى‭ ‬4%‭. ‬وتبقى‭ ‬هذه‭ ‬التعهدات‭ ‬غير‭ ‬ملزمة‭. ‬

وأطلق‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬نداءً‭ ‬في‭ ‬الربيع‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الاتجاه،‭ ‬بدعم‭ ‬من‭ ‬الرئاسة‭ ‬الإماراتية‭ ‬لمؤتمر‭ ‬كوب28‭. ‬ولقي‭ ‬النداء‭ ‬أيضًا‭ ‬دعم‭ ‬دول‭ ‬مجموعة‭ ‬السبع‭ ‬ومجموعة‭ ‬العشرين،‭ ‬التي‭ ‬تتسبب‭ ‬بـ80%‭ ‬من‭ ‬انبعاثات‭ ‬الغازات‭ ‬الدفيئة‭ ‬العالمية‭. ‬وقالت‭ ‬رئيسة‭ ‬المفوضية‭ ‬الأوروبية‭ ‬أورسولا‭ ‬فون‭ ‬دير‭ ‬لاين‭ ‬لوكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬إن‭ ‬هذا‭ ‬الإعلان،‭ ‬الذي‭ ‬يجري‭ ‬الإعداد‭ ‬له‭ ‬منذ‭ ‬أشهر‭ ‬هو‭ ‬‮«‬رسالة‭ ‬قوية‭ ‬للغاية‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬الأسواق‭ ‬والمستثمرين‭.‬

وإلى‭ ‬ذلك‭ ‬أعلنت‭ ‬الرئاسة‭ ‬الإماراتية‭ ‬للمؤتمر‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬أن‭ ‬خمسين‭ ‬شركة‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬النفط‭ ‬والغاز،‭ ‬تمثل‭ ‬40%‭ ‬من‭ ‬الإنتاج‭ ‬العالمي،‭ ‬التزمت‭ ‬بالتخلص‭ ‬من‭ ‬الكربون‭ ‬في‭ ‬عملياتها‭ ‬الإنتاجية‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2050،‭ ‬وهو‭ ‬إعلان‭ ‬لا‭ ‬يتعلق‭ ‬بالنفط‭ ‬الذي‭ ‬تبيعه‭. ‬ووقعت‭ ‬هذه‭ ‬الشركات،‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬29‭ ‬شركة‭ ‬وطنية‭ ‬منها‭ ‬أرامكو‭ ‬السعودية‭ ‬وأدنوك‭ ‬الإماراتية،‭ ‬ميثاقا‭ ‬يحدد‭ ‬أهداف‭ ‬تحقيق‭ ‬‮«‬الحياد‭ ‬الكربوني‭ ‬عام‭ ‬2050‭ ‬أو‭ ‬قبله‮»‬،‭ ‬وانبعاثات‭ ‬‮«‬قريبة‭ ‬من‭ ‬الصفر‮»‬‭ ‬من‭ ‬غاز‭ ‬الميثان،‭ ‬و«عدم‭ ‬الحرق‭ ‬الروتيني‮»‬‭ ‬في‭ ‬حقول‭ ‬الإنتاج‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2030‭. ‬

ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬فإن‭ ‬‮«‬ميثاق‭ ‬إزالة‭ ‬الكربون‭ ‬من‭ ‬النفط‭ ‬والغاز‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬قدمته‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬والمملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬بشكل‭ ‬مشترك‭ ‬يتعلق‭ ‬فقط‭ ‬بانبعاثات‭ ‬الغازات‭ ‬الدفيئة‭ ‬المرتبطة‭ ‬بعمليات‭ ‬هذه‭ ‬الشركات،‭ ‬ولا‭ ‬يشمل‭ ‬ثاني‭ ‬أكسيد‭ ‬الكربون‭ ‬المنبعث‭ ‬أثناء‭ ‬استهلاك‭ ‬النفط‭ ‬والغاز‭ ‬الذي‭ ‬تبيعه‭ ‬ويمثل‭ ‬القسم‭ ‬الأكبر‭ ‬من‭ ‬البصمة‭ ‬الكربونية‭ ‬للقطاع‭. ‬وفي‭ ‬تطور‭ ‬آخر‭ ‬أعلنت‭ ‬نائبة‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬كامالا‭ ‬هاريس‭ ‬أمس‭ ‬السبت‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمر‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬للمناخ‭ (‬كوب28‭) ‬المنعقد‭ ‬في‭ ‬دبي‭ ‬المساهمة‭ ‬بثلاثة‭ ‬مليارات‭ ‬دولار‭ ‬في‭ ‬‮«‬الصندوق‭ ‬الأخضر‭ ‬للمناخ‮»‬،‭ ‬بعد‭ ‬توقف‭ ‬الدولة‭ ‬الأكثر‭ ‬ثراءً‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬عن‭ ‬المساهمة‭ ‬فيه‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬سنوات‭. ‬وقالت‭ ‬هاريس‭ ‬التي‭ ‬تمثّل‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬في‭ ‬المؤتمر‭: ‬‮«‬أنا‭ ‬فخورة‭ ‬بإعلان‭ ‬التزام‭ ‬جديد‭ ‬بقيمة‭ ‬ثلاثة‭ ‬مليارات‭ ‬دولار‭ ‬للصندوق‭ ‬الأخضر‭ ‬للمناخ‮»‬‭.‬

المرة‭ ‬الأخيرة‭ ‬التي‭ ‬ساهمت‭ ‬فيها‭ ‬واشنطن‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصندوق‭ ‬كانت‭ ‬عام‭ ‬2014‭ ‬في‭ ‬عهد‭ ‬الرئيس‭ ‬الأسبق‭ ‬باراك‭ ‬أوباما‭ ‬وكانت‭ ‬بقيمة‭ ‬3‭ ‬مليارات‭ ‬دولار،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬جددت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬الأخرى‭ ‬مساهماتها‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الوقت‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا