العدد : ١٦٨٦٧ - الثلاثاء ٢٨ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٦٧ - الثلاثاء ٢٨ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

نافذة فنية

ابراهيم حبيب

نافذة فنية

تحرك‭ ‬برلماني‭ ‬ضد‭ ‬دولارات‭ ‬محمد‭ ‬رمضان‭: ‬بعد‭ ‬ظهور‭ ‬محمد‭ ‬رمضان‭ ‬في‭ ‬طائرته‭ ‬الخاصة‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬رزمة‭ ‬من‭ ‬الدولارات‭ ‬قام‭ ‬أحد‭ ‬اعضاء‭ ‬البرلمان‭ ‬باتهامه‭ ‬بالتهرب‭ ‬الضريبي‭. ‬ووجهت‭ ‬النائبة‭ ‬آمال‭ ‬عبدالحميد‭ ‬سؤالا‭ ‬لوزير‭ ‬المالية‭ ‬ورئيس‭ ‬مصلحة‭ ‬الضرائب‭ ‬بشأن‭ ‬التزام‭ ‬محمد‭ ‬رمضان‭ ‬بسداد‭ ‬الضرائب‭ ‬السنوية‭ ‬لأن‭ ‬طائرته‭ ‬الخاصة‭ ‬قيمتها‭ ‬6‭ ‬ملايين‭ ‬دولار،‭ ‬وتساءلت‭ ‬النائبة‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬محمد‭ ‬رمضان‭ ‬قد‭ ‬دفع‭ ‬ضريبة‭ ‬عن‭ ‬رزمة‭ ‬الدولارات‭ ‬تلك‭.... ‬كل‭ ‬هذه‭ ‬الضجة‭ ‬ضده‭ ‬سببها‭ ‬تصرفه‭ ‬الاستفزازي‭ ‬الذي‭ ‬يعتقد‭ ‬أنه‭ ‬يبقيه‭ ‬تحت‭ ‬الأضواء‭ ‬دائما‭. ‬الغريب‭ ‬أن‭ ‬محمد‭ ‬رمضان‭ ‬ليس‭ ‬بحاجة‭ ‬الى‭ ‬ذلك،‭ ‬فهو‭ ‬الفنان‭ ‬الانجح‭ ‬حاليا،‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬يحتاج‭ ‬إليه‭ ‬هو‭ ‬ضبط‭ ‬تصرفاته،‭ ‬ليس‭ ‬أكثر‭.‬

حفلات‭ ‬صيفيه‭ ‬مختلفة‭: ‬ستقام‭ ‬حفلات‭ ‬موسم‭ ‬الصيف‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬انحاء‭ ‬السعودية،‭ ‬التي‭ ‬تستمر‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬مايو‭ ‬الى‭ ‬نهاية‭ ‬شهر‭ ‬أغسطس‭ ‬2023‭. ‬وتقام‭ ‬الحفلات‭ ‬تحت‭ ‬رعاية‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للترفيه‭ ‬بالاشتراك‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬روتانا‭. ‬وسوف‭ ‬يشارك‭ ‬فيها‭ ‬جيلان‭ ‬من‭ ‬المطربين‭ ‬السعوديين،‭ ‬على‭ ‬رأسهم‭ ‬المطرب‭ ‬محمد‭ ‬عبده،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬خلت‭ ‬القائمة‭ ‬من‭ ‬المطرب‭ ‬صاحب‭ ‬النجومية‭ ‬الكبيرة‭ ‬عبدالمجيد‭ ‬عبدالله‭... ‬أعجبتني‭ ‬فكرة‭ ‬التواصل‭ ‬بين‭ ‬الجماهير‭ ‬السعودية‭ ‬والمطربين‭ ‬السعوديين‭ ‬في‭ ‬اماكن‭ ‬جديدة‭ ‬لم‭ ‬تقم‭ ‬فيها‭ ‬الحفلات‭ ‬من‭ ‬قبل‭.‬

تعليق‭ ‬ظريف‭ ‬جدا‭: ‬في‭ ‬لقاء‭ ‬تلفزيوني‭ ‬على‭ ‬قناة‭ ‬ابوظبي‭ ‬قالت‭ ‬شيرين‭ ‬عبدالوهاب‭ ‬لما‭ ‬سألت‭ ‬عن‭ ‬رأيها‭ ‬في‭ ‬زميلتها‭ ‬بالمهنة‭ ‬الفنانة‭ ‬اليسا‭: ‬‮«‬انا‭ ‬أحب‭ ‬اليسا‭ ‬لأنها‭ ‬واضحة‭ ‬ولكن‭ ‬احس‭ ‬لما‭ ‬اسمعها‭ ‬بتغني‭ ‬أنها‭ ‬ماسكة‭ ‬على‭ ‬الناس‭ ‬شيكات‮»‬‭... ‬كلام‭ ‬شيرين‭ ‬يحمل‭ ‬ألف‭ ‬معنى،‭ ‬وقد‭ ‬يكون‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬ما‭ ‬قصدت‭ ‬ان‭ ‬اليسا‭ ‬تغني‭ ‬باشمئزاز‭ ‬من‭ ‬الجمهور‭ ‬او‭ ‬تبدو‭ ‬وكأنها‭ ‬مجبرة‭ ‬على‭ ‬الغناء‭. ‬لكننا‭ ‬نفترض‭ ‬حسن‭ ‬النية‭.‬

أنا‭ ‬لم‭ ‬أتجاهل‭ ‬المطربة‭ ‬السعودية‭: ‬في‭ ‬حفلها‭ ‬الاخير‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬ردت‭ ‬المطربة‭ ‬أنغام‭ ‬على‭ ‬الهجوم‭ ‬عليها‭ ‬في‭ ‬المواقع‭ ‬لتجاهلها‭ ‬المطربة‭ ‬السعودية‭ ‬الصاعدة‭ ‬زينه‭ ‬عاشور‭. ‬ونفت‭ ‬أنغام‭ ‬ذلك‭ ‬قائلة‭ ‬انها‭ ‬اول‭ ‬شخص‭ ‬وجه‭ ‬للمطربة‭ ‬الصاعدة‭ ‬التحية‭ ‬في‭ ‬حفل‭ ‬روائع‭ ‬محمد‭ ‬الموجي،‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬ورد‭ ‬في‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬هو‭ ‬سوء‭ ‬ظن‭... ‬لا‭ ‬أعرف‭ ‬من‭ ‬اين‭ ‬يأتون‭ ‬بمثل‭ ‬هذه‭ ‬الافتراضيات‭ ‬للنيل‭ ‬من‭ ‬الفنان؟‭! ‬الجمهور‭ ‬أصيب‭ ‬بلوثة‭ ‬الشراسة‭. ‬

أتمنى‭ ‬أن‭ ‬يصدق‭ ‬الخبر‭: ‬قرأت‭ ‬على‭ ‬أحد‭ ‬المواقع‭ ‬البحرينية‭ ‬أن‭ ‬الحكومة‭ ‬قررت‭ ‬دعم‭ ‬الفنون‭ ‬البحرينية‭... ‬بحثت‭ ‬عن‭ ‬مصدر‭ ‬الخبر‭ ‬لكني‭ ‬لم‭ ‬اتوصل‭ ‬إلى‭ ‬شيء‭. ‬مع‭ ‬ذلك‭ ‬تبقى‭ ‬هذه‭ ‬امنيتي‭ ‬وأمنية‭ ‬كل‭ ‬مبدع‭ ‬بحريني‭ ‬حتى‭ ‬لا‭ ‬نفقد‭ ‬هويتنا‭.‬

حكايات‭ ‬بحرينية‭ ‬فنية‭: ‬أغنية‭ ‬‮«‬تبين‭ ‬عيني‮»‬‭ ‬أغنية‭ ‬الجميع،‭ ‬يهوى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المطربين‭ ‬البحرينيين‭ ‬غناء‭ ‬الأغنية‭ ‬الوطنية‭ ‬‮«‬تبين‭ ‬عيني‮»‬‭ ‬وكل‭ ‬منهم‭ ‬يؤديها‭ ‬بطريقته‭ ‬وشخصيته‭ ‬الغنائية‭. ‬شخصيا‭ ‬يسعدني‭ ‬ذلك‭ ‬وأعتبر‭ ‬ذلك‭ ‬تقديرا‭ ‬ومحبة‭ ‬من‭ ‬ناحيتهم‭ ‬نحوي،‭ ‬وإذا‭ ‬كان‭ ‬ذلك‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬اي‭ ‬عمل‭ ‬تجاري‭ ‬فأنا‭ ‬أرحب‭ ‬بذلك‭. ‬أول‭ ‬من‭ ‬طلب‭ ‬مني‭ ‬أداء‭ ‬الأغنية‭ ‬كان‭ ‬الفنان‭ ‬علي‭ ‬بحر‭ ‬رحمه‭ ‬الله‭. ‬احسست‭ ‬بخجله‭ ‬وهو‭ ‬يطلب‭ ‬ذلك‭ ‬مني،‭ ‬فبادرته‭ ‬بالقول‭: ‬‮«‬يسعدني‭ ‬ذلك‭ ‬فأنت‭ ‬فنان‭ ‬لك‭ ‬شعبية‭ ‬كبيرة‭ ‬داخل‭ ‬البحرين‭ ‬وخارجها،‭ ‬ومحبوب‭ ‬لدى‭ ‬الشباب‮»‬‭. ‬وبالفعل‭ ‬تم‭ ‬تسجيلها‭. ‬وبعده‭ ‬غنتها‭ ‬بعض‭ ‬الفرق‭ ‬الموسيقية‭ ‬التي‭ ‬يطلق‭ ‬عليها‭ ‬البند‭ ‬الغربي‭. ‬ومن‭ ‬بعد‭ ‬هؤلاء‭ ‬غناها‭ ‬أخي‭ ‬وصديقي‭ ‬حسين‭ ‬اسيري‭ ‬الذي‭ ‬احبه‭ ‬وأقدره‭ ‬جدا‭ ‬عن‭ ‬مجمل‭ ‬الأحوال‭ ‬الفنية‭ ‬والشخصية،‭ ‬وقد‭ ‬ظهرت‭ ‬معه‭ ‬في‭ ‬تصوير‭ ‬الأغنية‭. ‬أما‭ ‬الظهور‭ ‬الاخير‭ ‬للفنان‭ ‬الرائع‭ ‬فيصل‭ ‬الأنصاري‭ ‬مع‭ ‬الاوركسترا‭ ‬السيمفوني‭ ‬الغربي‭ ‬فقد‭ ‬كان‭ ‬أمرا‭ ‬رائعا،‭ ‬وقد‭ ‬حقق‭ ‬مشاهدة‭ ‬هائلة‭ ‬على‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل،‭ ‬وكان‭ ‬منظر‭ ‬الحضور‭ ‬وهم‭ ‬يغالبون‭ ‬دموعهم‭ ‬منظرا‭ ‬يهز‭ ‬المشاعر‭. ‬أنا‭ ‬سعيد‭ ‬بأنني‭ ‬اوصلت‭ ‬مشاعري‭ ‬الوطنية‭ ‬إلى‭ ‬زملائي‭ ‬الفنانين‭ ‬الذين‭ ‬قاموا‭ ‬بدورهم‭ ‬مشكورين‭ ‬بإيصالها‭ ‬إلى‭ ‬جمهورهم‭. ‬أنا‭ ‬أحب‭ ‬واعشق‭ ‬البحرين،‭ ‬وما‭ ‬يبعث‭ ‬على‭ ‬الفرح‭ ‬أننا‭ ‬كلنا‭ ‬نتسابق‭ ‬في‭ ‬حب‭ ‬وطننا‭ ‬البحرين‭ ‬الغالية‭.‬

من‭ ‬جماليات‭ ‬النصوص‭ ‬الغنائية‭: ‬أغنية‭ (‬التمني‭) ‬كلمات‭ ‬المشتاق،‭ ‬لحن‭ ‬وغناء‭ ‬محمد‭ ‬عبده‭:‬

إلى‭ ‬مني‭ ‬نسيت‭ ‬ألهم‭ ‬ساعه

تحدني‭ ‬همومي‭ ‬وأذهلني

واهوجس‭ ‬كن‭ ‬ماحولي‭ ‬جماعه

دموع‭ ‬العين‭ ‬هلن‭ ‬وفضحني

إقرأ أيضا لـ"ابراهيم حبيب"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا