العدد : ١٦٩١٤ - الأحد ١٤ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ٠٨ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩١٤ - الأحد ١٤ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ٠٨ محرّم ١٤٤٦هـ

هوامش

عبدالله الأيوبي

ayoobi99@gmail.com

فلسطين ثابتة في قلوب البحرينيين

منذ‭ ‬الأيام‭ ‬الأولى‭ ‬لشهر‭ ‬رمضان‭ ‬المبارك‭ ‬تصاعدت‭ ‬وتيرة‭ ‬جرائم‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬‮«‬الإسرائيلي‮»‬‭ ‬ضد‭ ‬أبناء‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬وأخذت‭ ‬منحى‭ ‬خطيرا‭ ‬جدا‭ ‬تمثل‭ ‬في‭ ‬الاقتحامات‭ ‬الهمجية‭ ‬لأفراد‭ ‬هذه‭ ‬السلطات‭ ‬لباحات‭ ‬المسجد‭ ‬الأٌقصى‭ ‬المبارك‭ ‬والاعتداء‭ ‬على‭ ‬المصلين‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬والشيوخ‭ ‬وتقييدهم‭ ‬بالسلاسل‭ ‬في‭ ‬مشهد‭ ‬يعكس‭ ‬حقيقة‭ ‬الصورة‭ ‬الهمجية‭ ‬لهذه‭ ‬السلطات،‭ ‬فلا‭ ‬يكاد‭ ‬يمر‭ ‬يوم‭ ‬واحد،‭ ‬خاصة‭ ‬بعد‭ ‬تسلم‭ ‬الحكومة‭ ‬اليمينية‭ ‬المتطرفة‭ ‬بزعامة‭ ‬بنيامين‭ ‬نتنياهو‭ ‬زمام‭ ‬السلطة‭ ‬في‭ ‬الكيان،‭ ‬لا‭ ‬يكاد‭ ‬يمر‭ ‬يوم‭ ‬دون‭ ‬سقوط‭ ‬الشهداء‭ ‬الفلسطينيين،‭ ‬سواء‭ ‬برصاص‭ ‬جنود‭ ‬ورجال‭ ‬أمن‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المستوطنين‭ ‬في‭ ‬الضفة‭ ‬الغربية‭ ‬المحتلة،‭ ‬كل‭ ‬هذه‭  ‬التطورات‭ ‬الخطيرة‭ ‬في‭ ‬الأراضي‭ ‬الفلسطينية‭ ‬المحتلة‭ ‬تبشر‭ ‬بانتفاضة‭ ‬فلسطينية‭ ‬جديدة،‭ ‬من‭ ‬المؤكد‭ ‬أنها‭ ‬لن‭ ‬تكون‭ ‬على‭ ‬شاكلة‭ ‬الانتفاضتين‭ ‬السابقتين‭.‬

أبناء‭ ‬الشعب‭ ‬العربي‭ ‬الفلسطيني‭ ‬يقاومون‭ ‬همجية‭ ‬وغطرسة‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬منفردين،‭ ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬ورغم‭ ‬اختلال‭ ‬ميزان‭ ‬القوى‭ ‬بشكل‭ ‬حاسم‭ ‬لصالح‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال،‭ ‬وما‭ ‬تحظى‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬دعم‭ ‬وغطاء‭ ‬سياسي‭ ‬كبير‭ ‬وقوي‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬وحلفائها‭ ‬الغربيين،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬أبناء‭ ‬فلسطين‭ ‬أثبتوا‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬أنهم‭ ‬أوفياء‭ ‬لحقوق‭ ‬شعبهم‭ ‬التاريخية‭ ‬في‭ ‬وطنهم‭ ‬متسلحين‭ ‬بإرادة‭ ‬وطنية‭ ‬صلبة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬إفشال‭ ‬مخططات‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬الرامية‭ ‬إلى‭ ‬تصفية‭ ‬هذه‭ ‬الحقوق‭ ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬تطلب‭ ‬ذلك‭ ‬إبادة‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬وهو‭ ‬هدف‭ ‬غير‭ ‬مخفي‭ ‬يمكن‭ ‬قراءته‭ ‬في‭ ‬تصريحات‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬مسؤولي‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬والتي‭ ‬ينكرون‭ ‬فيها‭ ‬وجود‭ ‬شعب‭ ‬فلسطين‭.‬

هذه‭ ‬الممارسات‭ ‬الهمجية‭ ‬والاعتداءات‭ ‬المتكررة‭ ‬على‭ ‬المسجد‭ ‬الأقصى‭ ‬واستباحة‭ ‬المقدسات‭ ‬الإسلامية‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬القدس‭ ‬المحتلة،‭ ‬لم‭ ‬تفت‭ ‬من‭ ‬إصرار‭ ‬أبناء‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬على‭ ‬مقاومة‭ ‬الاحتلال‭ ‬والتمسك‭ ‬بالحقوق،‭ ‬في‭ ‬موازاة‭ ‬ذلك‭ ‬يشهد‭ ‬عديد‭ ‬من‭ ‬البلدان‭ ‬العربية‭ ‬ما‭ ‬يشبه‭ ‬موجة‭ ‬الصحوة‭ ‬الوطنية‭ ‬القومية‭ ‬تجاه‭ ‬قضية‭ ‬فلسطين‭ ‬تمثل‭ ‬في‭ ‬الوقفات‭ ‬التضامنية‭ ‬الشعبية‭ ‬المنددة‭ ‬بهذه‭ ‬الممارسات‭ ‬الهمجية‭ ‬والتعبير‭ ‬عن‭ ‬تضامن‭ ‬الشعوب‭ ‬العربية‭ ‬مع‭ ‬نضال‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬عبرت‭ ‬عنه‭ ‬الوقفة‭ ‬التضامنية‭ ‬التي‭ ‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬أعداد‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬أبناء‭ ‬البحرين‭ ‬يوم‭ ‬السبت‭ ‬الماضي‭.‬

الوقفة‭ ‬التضامنية‭ ‬التي‭ ‬شهدتها‭ ‬البحرين‭ ‬وبلدان‭ ‬عربية‭ ‬أخرى،‭ ‬ما‭ ‬هي‭ ‬إلا‭ ‬تأكيد‭ ‬للمواقف‭ ‬القومية‭ ‬الثابتة‭ ‬من‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬باعتبارها‭ ‬قضية‭ ‬العرب‭ ‬الأولى،‭ ‬وبأن‭ ‬دعم‭ ‬نضال‭ ‬الشعب‭ ‬العربي‭ ‬الفلسطيني‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬نيل‭ ‬حقوقه‭ ‬التاريخية‭ ‬المشروعة،‭ ‬هو‭ ‬موقف‭ ‬ثابت‭ ‬ومتأصل‭ ‬لدى‭ ‬شعب‭ ‬البحرين‭ ‬والشعوب‭ ‬العربية‭ ‬الأخرى،‭ ‬وتكتسب‭ ‬مواقف‭ ‬التضامن‭ ‬الشعبية‭ ‬الأخيرة‭ ‬زخمًا‭ ‬وبعدا‭ ‬مهما‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الفترة‭ ‬بالذات‭ ‬حيث‭ ‬تعمل‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬مدعومة‭ ‬بالآليات‭ ‬الإعلامية‭ ‬والسياسية‭ ‬الغربية‭ ‬على‭ ‬إضعاف‭ ‬الاهتمام‭ ‬بالقضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬وبنضال‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬حتى‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المنظمات‭ ‬الدولية‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬تعر‭ ‬ذلك‭ ‬الاهتمام‭ ‬بالأوضاع‭ ‬الإنسانية‭ ‬المأساوية‭ ‬التي‭ ‬يمر‭ ‬بها‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬جراء‭ ‬سياسة‭ ‬الاحتلال‭ ‬الإجرامية‭.‬

الشعب‭ ‬العربي‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬أمس‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬التضامن‭ ‬والدعم‭ ‬المعنوي‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬الشعوب‭ ‬العربية،‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬المواقف‭ ‬تعزز‭ ‬من‭ ‬صمود‭ ‬أبناء‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬وتقوي‭ ‬من‭ ‬عزيمتهم‭ ‬وإصرارهم‭ ‬على‭ ‬التمسك‭ ‬بحقوقهم‭ ‬التاريخية‭ ‬المشروعة،‭ ‬وفي‭ ‬مقدمتها‭ ‬الحق‭ ‬في‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬وطنهم‭ ‬وإقامة‭ ‬دولتهم‭ ‬المستقلة‭ ‬على‭ ‬ترابهم‭ ‬الوطني،‭ ‬صحيح‭ ‬أن‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬الدعم‭ ‬والتضامن‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬الشعوب‭ ‬العربية‭ ‬ليس‭ ‬هو‭ ‬الرد‭ ‬المطلوب‭ ‬والقادر‭ ‬على‭ ‬كبح‭ ‬جماح‭ ‬سياسة‭ ‬القتل‭ ‬والتدمير‭ ‬التي‭ ‬تمارسها‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال،‭ ‬لكن‭ ‬تأثير‭ ‬حركات‭ ‬التضامن‭ ‬الجماهيرية‭ ‬تمثل‭ ‬في‭ ‬حد‭ ‬ذاتها‭ ‬دعما‭ ‬معنويا‭ ‬مطلوبا‭ ‬ومن‭ ‬شأنها‭ ‬أن‭  ‬تسهم‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬إرادة‭ ‬الصمود‭ ‬الوطني‭ ‬لدى‭ ‬أبناء‭ ‬الشعب‭ ‬العربي‭ ‬الفلسطيني‭.‬

النضال‭ ‬السياسي‭ ‬والحقوقي‭ ‬يمثل‭ ‬شكلا‭ ‬من‭ ‬أشكال‭ ‬النضال‭ ‬ذات‭ ‬التأثير‭ ‬القوي‭ ‬والفعال،‭ ‬عندما‭ ‬يأخذ‭ ‬هذا‭ ‬النضال‭ ‬طريق‭ ‬الاستمرارية‭ ‬والتطوير،‭ ‬وليس‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬ردة‭ ‬فعل‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬حدث‭ ‬ما،‭ ‬فاستمرار‭ ‬النضال‭ ‬السياسي‭ ‬الوطني‭ ‬الفلسطيني‭ ‬نجح‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬يخلق‭ ‬حركة‭ ‬من‭ ‬التضامن‭ ‬الشعبي‭ ‬العربية‭ ‬منها‭ ‬والدولية،‭ ‬وهذه‭ ‬الحركة،‭ ‬لعبت‭ ‬دورا‭ ‬في‭ ‬التعريف‭ ‬بعدالة‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬وساهمت‭ ‬في‭ ‬فضح‭ ‬نظام‭ ‬الفصل‭ ‬العنصري‭ ‬الذي‭ ‬تسير‭ ‬عليه‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭ ‬‮«‬الإسرائيلي‮»‬،‭ ‬استمرار‭ ‬النضال‭ ‬واتساع‭ ‬حركات‭ ‬التضامن‭ ‬من‭ ‬شأنه‭ ‬أن‭ ‬يعجل‭ ‬من‭ ‬تحقيق‭ ‬الأحلام‭ ‬الوطنية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬رغم‭ ‬كل‭ ‬محاولات‭ ‬الطمس‭ ‬والتغييب‭ ‬التي‭ ‬تمارسها‭ ‬سلطات‭ ‬الاحتلال‭.‬

إقرأ أيضا لـ"عبدالله الأيوبي"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا