العدد : ١٦٨٦٦ - الاثنين ٢٧ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٦٦ - الاثنين ٢٧ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

عربية ودولية

حديث «لغة الشفاة» بين الرئيس الصيني وبوتين الذي أثار فزع الغرب

الخميس ٢٣ مارس ٢٠٢٣ - 02:00

العربية‭.‬نت‭: ‬قرأ‭ ‬خبراء‭ ‬بلغة‭ ‬الشفاه‭ ‬كلاما‭ ‬من‭ ‬نوع‭ ‬دق‭ ‬أجراس‭ ‬الإنذار‭ ‬في‭ ‬الغرب،‭ ‬قاله‭ ‬الرئيس‭ ‬الصيني‭ ‬‮«‬شي‭ ‬جين‭ ‬بينغ‮»‬‭ ‬لنظيره‭ ‬الروسي‭ ‬فلاديمير‭ ‬بوتين،‭ ‬وهو‭ ‬يغادر‭ ‬موسكو‭ ‬بعد‭ ‬زيارة‭ ‬قام‭ ‬بها‭ ‬لروسيا‭ ‬استمرت‭ ‬يومين،‭ ‬وأجرى‭ ‬الاثنان‭ ‬خلالها‭ ‬محادثات‭ ‬معظمها‭ ‬يتعلق‭ ‬بالحرب‭ ‬المندلعة‭ ‬في‭ ‬أوكرانيا‭ ‬والتعاون‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭.‬

ويظهر‭ ‬الرئيسان‭ ‬في‭ ‬الفيديو‭ ‬وهما‭ ‬يخرجان‭ ‬من‭ ‬عشاء‭ ‬رسمي‭ ‬أقامه‭ ‬بوتين‭ ‬في‭ ‬الكرملين،‭ ‬ثم‭ ‬يقفان‭ ‬عند‭ ‬المدخل‭ ‬الرئيسي‭ ‬لمقر‭ ‬الحكومة‭ ‬الروسية،‭ ‬حيث‭ ‬التفت‭ ‬الرئيس‭ ‬الصيني‭ ‬نحو‭ ‬بوتين‭ ‬وتحدث‭ ‬إليه‭ ‬عبر‭ ‬مترجم،‭ ‬فكك‭ ‬خبراء‭ ‬بلغة‭ ‬الشفاه‭ ‬ما‭ ‬قاله‭ ‬للرئيس‭ ‬الروسي،‭ ‬ونشرته‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬أجنبية‭ ‬عدة،‭ ‬بينها‭ ‬موقع‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬ديلي‭ ‬ميل‮»‬‭ ‬البريطانية‭.‬

ومما‭ ‬قاله‭ ‬الرئيس‭ ‬الصيني‭ ‬لبوتين‭: ‬‮«‬إن‭ ‬تغييرا‭ ‬لم‭ ‬يحدث‭ ‬منذ‭ ‬100‭ ‬عام‭ ‬يجري‭ ‬حاليا،‭ ‬ونقود‭ ‬معا‭ ‬هذا‭ ‬التغيير‮»‬‭ ‬فشد‭ ‬بوتين‭ ‬على‭ ‬يده‭ ‬وقال‭: ‬‮«‬أنا‭ ‬أوافق‮»‬‭ ‬وعندها‭ ‬ودعه‭ ‬شي‭ ‬جين‭ ‬بينغ‭ ‬بعبارة‭: ‬‮«‬اعتني‭ ‬بنفسك‭ ‬يا‭ ‬صديقي‭ ‬العزيز‮»‬‭ ‬فهز‭ ‬بوتين‭ ‬رأسه‭ ‬وتمنى‭ ‬له‭ ‬سفرا‭ ‬سعيدا‭.‬

ووصف‭ ‬أحد‭ ‬المغردين‭ ‬الحوار‭ ‬بين‭ ‬الرئيسين‭ ‬بأنه‭ ‬‮«‬يختصر‭ ‬زيارة‭ ‬الرئيس‭ ‬الصيني‭ ‬لروسيا‮»‬‭ ‬ليرد‭ ‬آخر‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬التعليق‭ ‬بالقول‭: ‬‮«‬برأيي‭ ‬ما‭ ‬تحقق‭ ‬يؤسس‭ ‬لعصر‭ ‬جديد‭ ‬على‭ ‬أقل‭ ‬تقدير‭...‬‮»‬‭ ‬وقال‭ ‬آخر‭: ‬‮«‬ستكون‭ ‬هذه‭ ‬الزيارة‭ ‬فاصلا‭ ‬تاريخيا‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬السياسية‭ ‬والاقتصادية،‭ ‬فالدولار‭ ‬لن‭ ‬يعود‭ ‬العملة‭ ‬الرئيسية‭ ‬للطاقة‭ ‬وستزول‭ ‬هيمنته،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬هيمنة‭ ‬القطب‭ ‬الواحد‭ ‬التي‭ ‬أصبحت‭ ‬آيلة‭ ‬للزوال‭ ‬لن‭ ‬تعود‭ ‬مقبولة‭ ‬من‭ ‬شعوب‭ ‬الأرض‭ ‬جميعها‭ ‬رغما‭ ‬عن‭ ‬تحالف‭ ‬حكوماتها‭ ‬مع‭ ‬الهيمنة‭ ‬الغربية‮»‬‭.‬

وقالت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال‮»‬،‭ ‬إن‭ ‬إدانة‭ ‬بوتين‭ ‬للسياسة‭ ‬الأمريكية‭ ‬في‭ ‬الخارج،‭ ‬وحصوله‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬الدول‭ ‬النامية‭ ‬أثار‭ ‬ضجة‭ ‬في‭ ‬العواصم‭ ‬الغربية‭ ‬وأربكها،‭ ‬مشيرة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬‮«‬التقارب‭ ‬بين‭ ‬روسيا‭ ‬والصين‭ ‬يشكل‭ ‬مصدر‭ ‬قلق‭ ‬خطير‭ ‬في‭ ‬العواصم‭ ‬الغربية‮»‬،‭ ‬حيث‭ ‬يعتبرون‭ ‬‮«‬هذا‭ ‬الثنائي‭ ‬منافسا‭ ‬محتملا‭ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وحلفائها‮»‬‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا