العدد : ١٤٨٧٤ - الخميس ١٣ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٧٤ - الخميس ١٣ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

مقالات

مطبات الشوارع

بقلم: حسن النصف

الجمعة ٠٧ ٢٠١٨ - 01:15

لا يخفي على المرء ما تقوم به وزارة الأشغال والبلديات طوال السنة بصورة مستمرة من شق الطرق والشوارع الجديدة للمدن الإسكانية الجديدة التي تعمر بها هذه البلاد العزيزة في طول البلاد وعرضها، وكذلك القيام بتوسعة الشوارع القائمة حاليا وصيانتها وتبليطها لتيسير حركة المرور، وذلك بالتنسيق والتعاون مع وزارة الداخلية ممثلة بإدارة المرور والترخيص. ونحن إذ نشدّ على يد وزير الأشغال والبلديات النشيط، ومهندسي إدارة الطرق في الوزارة الذين يصلون الليل بالنهار مع إخوتهم في إدارة المرور والترخيص فإن لدينا بعض الملاحظات نأمل أن تؤخذ في الاعتبار لدى الإخوة منها:

1-  تتخلل هذه الطرق والشوارع الفرجان بعض المرتفعات (المطبات) في وسط هذه الشوارع للحد من سرعة السير من هؤلاء المتهورين من السواق وخوفا على أرواح الغادين والرائحين من المشاة، وخصوصا إذا كانت هذه الشوارع قريبة من المدارس. وتكثر هذه المرتفعات (المطبات) بالقرب من بعض المناطق في المدن والقرى.

2- يلاحظ أن بعض هذه المرتفعات مبني بالأسمنت والبعض الآخر مبني بالطابوق، كما أن ارتفاعاتها تختلف من شارع إلى آخر، وبعضها مدهون بالاصباغ الصفراء التي يراها السائق لتخفيف السرعة وبعضها يتخللها ما يسمى (عيون القط) التي تعكس ضوء لمبات السيارة القادمة أو الذاهبة، وخصوصا في الليل.

3-  نحن لا خلاف لنا مع إدارة الطرق على ذلك، إلا أننا نلاحظ أن هذه المرتفعات وهذه (عيون القط) قد زال عنها الصبغ، وأن هذه العيون قد أزيلت من الشوارع بسبب كثرة المرور والعبور عليها، مما يجعل رؤيتها صعبة من سائق المركبة، ويستمر سائق المركبة في قيادته بالسرعة نفسها، مما يتنافى مع الغرض الذي هدفت إليه إدارة الطرق منها. وقد يسبب ذلك أيضا عطلا للمركبة، وقد يتضرر بعض ركاب هذه المركبة من شدة الارتفاع والارتطام، وقد يسبب ذلك بعض الأضرار للنساء الحوامل اللاتي تقلهن تلك المركبة.

يتداول بعض الناس في أحاديتهم أنه إذا أردت أن تشتري سيارة مستعملة وأردت فحصها والتأكد من سلامتها فعليك بالمرور على الشارع الذي يقع خلف مطار البحرين، والذي يربط القرى الواقعة عليه، قرية الدير وقرية سماهيج، وقرية قلالي، لكثرة المرتفعات على الشارع المذكور ولعدم رؤيتك لها بسبب اختفاء لونها أو تكسر عيونها.

نأمل من سعادة وزير الأشغال والبلديات -كما عودنا- أن تباشر إداراته مراقبة هذه الشوارع والطرق وإعادة صباغة هذه المرتفعات وإصلاح تلك العيون المكسورة والتقليل من هذه المطبات وارتفاعاتها إن أمكن. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news