العدد : ١٤٨٥٢ - الأربعاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٣ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٥٢ - الأربعاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٣ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

تجار المواشي: انخفاض في أسعار الأضاحي بنسبة 30% ومطالبات بوضع رقابة شديدة على عملية بيع المواشي وسلخها

كتبت نوال عباس:

الاثنين ٢٠ ٢٠١٨ - 01:15

 

شهد سوق البحرين للمواشي انخفاضا في أسعار بيع المواشي بنسبة من 20% إلى 30% تقريبا مع حلول عيد الأضحى المبارك، وذلك لدخول شركات جديدة منافسة في تجارة المواشي، ما أدى إلى زيادة العرض في الأسواق وانخفاض الأسعار.

وقد طالب تجار المواشي بمراقبة عملية البيع والسلخ للمواشي من الجهات المختصة بحيث تكون هناك رقابة، حتى لا تحصل خسارة للتجار أو انتشار للأمراض بين المواطنين.

منافسة كبيرة

ويقول تاجر المواشي محمود البقالي: «استعددنا هذا العام لاستقبال عيد الأضحى من خلال توفير كميات كبيرة من المواشي، وبأسعار تتناسب مع عيد الاضحى؛ فقد بلغ سعر الأغنام الصومالية من 60 إلى 70 دينارا، والأبقار من 100 دينار إلى ما فوق، مع تميز هذا العام بدخول شركات منافسة لاستيراد المواشي، بالإضافة إلى دخول بعض رجال الأعمال الجدد إلى السوق، ما أدى إلى انخفاض الأسعار بنسبة 30% تقريبا».

وطالب البقالي بأن تكون هناك رقابة على تجار المواشي، وخاصة ان كثيرا منهم يدخل المهنة من دون ترخيص ويقوم بسلخ المواشي من دون رقابة، ما يؤدي إلى انتشار مشاكل صحية بين المواطنين.

المنافسة شديدة

من جانب آخر يقول التاجر محمد البني: يتميز هذا العام بشدة المنافسة ودخول تجار وشركات جديدة إلى السوق، ما ساعد على هبوط الأسعار بنسبة تتراوح بين 25% و30%.

وطالب البني بمراقبه أصحاب المواشي والمسالخ في هذه الفترة بسبب انتشار عملية البيع والشراء والسلخ في كل مكان من دون أي ترخيص، وهذا بدوره يؤدي إلى انتشار الأمراض.

هبوط الأسعار

بدوره، يقول تاجر المواشي غالب إبراهيم: «قمنا بتوفير حوالي 7 آلاف رأس من المواشي من كراتشي وباكستان والصومال وغيرها، أضاحي لعيد الأضحى هذا العام، حيث يبلغ سعر رأس الغنم من 55 دينارا إلى 200 دينار، ورأس البقر من 300 دينار فما فوق، ونتيجة لشدة المنافسة انخفضت الأسعار بنسبة من 20% إلى 30%، وهذا مؤشر صحي لمنع احتكار تجارة المواشي.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news