العدد : ١٤٨٧٢ - الثلاثاء ١١ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٧٢ - الثلاثاء ١١ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

عربية ودولية

شهيدان في جمعة «الحرية والحياة» بغزة.. والتهدئة الهشة صامدة

السبت ١١ ٢٠١٨ - 01:15

غزة – الوكالات: استشهد فلسطينيان احدهما مسعف أمس الجمعة في قطاع غزة برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي خلال تظاهرات ومواجهات على طول الحاجز الفاصل، ولكن يبدو ان التهدئة الهشة بين حركة حماس لا تزال صامدة. 

وتظاهر نحو ألفي فلسطيني في فعاليات جمعة «الحرية والحياة لغزة» ضمن الجمعة الـ 20 بحراك مسيرة العودة وكسر الحصار. 

وسجلت تجمعات اخرى في نقاط عدة على الحدود إضافة إلى تجمعات في الداخل جمعت عشرات آلاف الغزيين. 

ودعت الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار الجماهير الفلسطينية إلى المشاركة في فعاليات مسيرات العودة امس في مخيمات العودة شرقي حدود القطاع، بحسب وكالة الصحافة الفلسطينية (صفا). 

وأكدت الهيئة استمرار المسيرات الجماهيرية لحماية حق الفلسطينيين بالعودة رغم كل المعاناة التي سببها الاحتلال، إضافة إلى رفع الحصار عن قطاع غزة. 

ولفت الناطق باسم وزارة الصحة في القطاع أشرف القدرة إلى «استشهاد مواطنين هما المسعف عبدالله القططي وهو في العشرينيات من عمره وعلي سعيد العالول (55 عاما) برصاص الاحتلال الإسرائيلي وكلاهما في شرق رفح». وتحدث عن اصابة 242 آخرين على الاقل. 

والقططي هو ثاني مسعف فلسطيني يقتل برصاص الاحتلال منذ 30 مارس، تاريخ بدء الاحتجاجات الفلسطينية في اطار «مسيرات العودة». 

ومنذ ذلك التاريخ، استشهد 167 فلسطينيا فيما قتل جندي إسرائيلي واحد في 20 يوليو هو الأول منذ 2014. 

وشهد قطاع غزة ومحيطه ليل الاربعاء الخميس احدى أخطر المواجهات بين الفصائل الفلسطينية والاحتلال منذ حرب 2014. 

وأطلق اكثر من 180 صاروخا وقذيفة هاون من القطاع على إسرائيل، ما أدى إلى جرح عدة أشخاص وبقاء مئات الإسرائيليين في الملاجئ. 

وشنت طائرات إسرائيلية غارات على اكثر من 150 موقعا تابعا لحماس. 

واستشهد ثلاثة فلسطينيين بينهم امرأة حامل تبلغ من العمر (23 عاما) وابنتها التي تبلغ من العمر 18 شهرا جراء الغارات. 

وقال مصدر إنّ مصر والأمم المتحدة أجرتا مفاوضات من أجل عودة الهدوء قبل منتصف ليل الخميس. 

وأضاف «بوساطة مصر والمبعوث الأممي ملادينوف، تم الاتفاق على تثبيت تهدئة، هدوء مقابل هدوء، في قطاع غزة اعتبارا من قبيل منتصف ليل الخميس الجمعة (21:00 ت غ)». 

وحذر الاتحاد الأوروبي الجمعة من «قرب» اندلاع نزاع جديد بين إسرائيل وقطاع غزة بعد المواجهات الأخيرة، داعيا إلى عدم تعريض مزيد من المدنيين للخطر. 

وقالت متحدثة باسم الاتحاد للشؤون الخارجية في بيان ان «تصعيد العنف في الأيام الأخيرة أدى في شكل خطير إلى تقريب غزة وإسرائيل من نزاع جديد». 

وعصر الخميس، استهدفت غارة إسرائيلية جديدة مركزًا للثقافة والفنون غرب مدينة غزة أسفرت عن إصابة 20 شخصًا وتدمير المبنى كلّيًّا. 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news