العدد : ١٤٧٥٦ - الجمعة ١٧ أغسطس ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ ذو الحجة ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٧٥٦ - الجمعة ١٧ أغسطس ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ ذو الحجة ١٤٣٩هـ

الاسلامي

مُراعَاة طبيعةِ المرأة في الحج والعمرة

الجمعة ٠٣ ٢٠١٨ - 11:09

ليت المتشدقين بالكلام عن حقوق المرأة في الإسلام الذين يتهمون الإسلام زورا وبهتانا بأنه يظلم المرأة وينتهك حقوقها يدرسون الإسلام جيدا ليعلموا مدى ما نالته المرأة في الإسلام مِن حقوق وما وصلت إليه مِن منزلة ومكانة.

 فها هو ذا الإسلام يحرص عليها حتى في مجال العبادة وميدان التقرب إلى الله:

فحينما يفرض على الرجل أن يحلق شعره في الحج والعمرة فإنه لا يجبر المرأة على الحلق مطلقا مراعاة لطبيعتها الأنثوية وأنها لا يليق بها أن تحلق شعرها.

فالمرأة تلك الدُّمية اللَّطيفة التي تُعجب الرجل إذا نظر إليها، ويرق لها إذا رآها وحادثها، ويهش ويبش لها حين يلقاها، ويهنأ بها حين يعاشرها عن طريق الزواج، والتي هي من طبعها الرِّقة والحنان ومن عاداتها التزين والتجمل والتلطف، لا يليق مع طبيعتها تلك أن تحلق شعرها كما يحلق الرجل.

روى الإمام مالك في الموطأ عن نافع بن عبدالله بن عمر أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال: اللهم ارحم المحلقين قالوا: والمقصرين يا رسول الله قال: اللهم ارحم المحلقين قالوا: والمقصرين يا رسول الله قال: اللهم ارحم المحلقين قالوا: والمقصرين يا رسول الله قال والمقصرين. قال القرطبي معلقا على هذا الحديث قال علماؤنا –يقصد المالكية- ففي دعاء رسول الله (صلى الله عليه وسلم) للمحلقين ثلاثا وللمقصرين مرة أحدة دليل على أن الحلق في الحج والعمرة أفضل من التقصير وهو مقتضى قوله تعالى: (ولا تحلقوا رؤوسكم) آية رقم 196من سورة البقرة، ولم يقل تقصروا، ولم تدخل النساء في الحلق وأن سنتهن التقصير لما روي عن النبي (صلى الله عليه وسلم) ليس على النساء حلق إنما عليهن التقصير – رواه أبو داود.

وأجمع أهل العلم على القول به ورأت جماعة أن حلق المرأة لرأسها من المُثلة. واختلفوا في قدر ما تقصر من شعرها فكان ابن عمر والشافعي وأحمد وإسحاق يقولون: تقصر من كل قرن مثل الأنملة وقال عطاء: قدر ثلاث أصابع مقبوضة وفرقت حفصة بنت سيرين بين المرأة التي قعدت -كبيرة السن- فتأخذ من شعرها الرُّبع وفي الشابة أشارت بأنملتها: تأخذ وتقلل (ج2 ص754 الجامع لأحكام القرآن).

ومن هنا نرى أن الإسلام راعى طبيعة المرأة حتى في العبادة فلم يوجب عليها الحلق مثلا في الحج والعمرة مع أنه أوجبه على الرجل، مراعاة لطبيعتها الأنثوية! 

الشيخ عثمان إبراهيم عامر

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news