العدد : ١٤٦٩٩ - الخميس ٢١ يونيو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٧ شوّال ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٩٩ - الخميس ٢١ يونيو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٧ شوّال ١٤٣٩هـ

الاسلامي

رمضان وتدبر القرآن (5)

الخميس ١٤ يونيو ٢٠١٨ - 09:12

بقلم: عبدالسلام محمد وحيد عمري 

إنها لذة تلاوة القرآن وتدبره، قال عثمان بن عفان رضي الله عنه «لو طهرت قلوبنا لما شبعت من كلام الله» اللهم ارزقنا لذة قراءة القرآن وحسن تدبره، ولكن ما التدبر» تقول العرب: قلبت الأمر ظهرا لبطن: إذا تدبره، وفكر فيه، وتأمله. «تهذيب الآثار للطبري، والتدبر يعني حضور القلب، والربط بين الآيات، والفهم الصحيح لها، والتمييز بين المحكم والمتشابه والناسخ والمنسوخ وأسباب النزول.. ومن العوامل التي تعين على تدبر القرآن النصيحة لكتاب الله يقول محمد بن نصر بن الحجاج المروزي في كتاب تعظيم قدر الصلاة»، وأما النصيحة لكتاب الله فشدة حبه وتعظيم قدره إذ هو كلام الخالق وشدة الرغبة في فهمه ثم شدة العناية في تدبره والوقوف عند تلاوته لطلب معاني ما أحب مولاه أن يفهمه عنه ويقوم له به بعد ما يفهمه، وكذلك الناصح من القلب يتفهم وصية من ينصحه وإن ورد عليه كتاب منه عنى بفهمه ليقوم عليه بما كتب به فيه إليه، كذلك الناصح لكتاب الله يعني يفهمه ليقوم لله بما أمر به كما يحب ويرضى ثم ينشر ما فهم من العباد ويديم دراسته بالمحبة له والتخلق بأخلاقه والتأدب بآدابه «تحسين الصوت بتلاوة القرآن، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم» حسنوا القرآن بأصواتكم، فإن الصوت الحسن يزيد القرآن حسنا» رواه البيهقي وصححه الألباني «إن تزيين القرآن بالصوت يؤدي إلى التأثر في القلوب والنفوس، وهذا بلاشك سيؤثر بالإيجاب في امتثال المسلم لأوامر الله تعالى، والانتهاء عما نهى عنه، والرغبة في وعده والرهبة من وعيده، كما يحصل التدبر لمعاني كتاب الله والتفكر في آياته» قال الله تعالى «كتاب أنزلناه إليك مبارك يدبروا آياته وليتذكر أولو الألباب» «قال الشوكاني» من لم يكن له علم وفهم وتقوى وتدبر لم يدرك من لذة القرآن العظيم شيئا «ومن التدبر أن يتذوق المتربي حلاوة التراكيب الكلامية للقرآن الكريم، وأن يستسعر المعاني ودلالاتها.. ومعرفة معاني الألفاظ وما يراد بها وتأمل ما تدل عليه الآية أو الآيات.. وتحرك القلب ببشائره وزاوجره والخضوع لأوامره واليقين بأخباره» وتذوق حلاوة القرآن شهد بها خصوم الإسلام والمنصفون من المستشرقين ولنسمع بتؤدة ماذا قال الوليد، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَتَمَّ مِنْ ذَلِكَ: «حِينَ اجْتَمَعَ الْوَلِيدُ بْنُ الْمُغِيرَةِ، وَنَفَرٌ مِنْ قُرَيْشٍ، وَقَدْ حَضَرَ الْمَوْسِمُ لِيَجْتَمِعُوا عَلَى رَأْيٍ وَاحِدٍ فِيمَا يَقُولُونَ: فِي مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِوُفُودِ الْعَرَبِ، فَقَالُوا: فَأَنْتَ يَا أَبَا عبدشَمْسٍ فَقُلْ وَأَقِمْ لنا رَأَيًا نَقُومُ بِهِ، فَقَالَ: بَلْ أَنْتُمْ فَقُولُوا: اسمعُ فَقَالُوا: نَقُولُ كَاهِنٌ. فَقَالَ: مَا هُوَ بِكَاهِنٍ. لَقَدْ رَأَيْتُ الْكُهَّانَ فَمَا هُوَ بِزَمْزَمَةِ الْكَاهِنِ وَسِحْرِهِ، فَقَالُوا: نَقُولُ مَجْنُونٌ. فَقَالَ: مَا هُوَ بِمَجْنُونٍ، وَلَقَدْ رَأَيْنَا الْجُنُونَ، وَعَرَفْنَاهُ فَمَا هُوَ بِخَنْقِهِ، وَلَا تَخَالُجِهِ، وَلَا وَسْوَسَتِهِ، فَقَالُوا: نَقُولُ شَاعِرٌ قَالَ: مَا هُوَ بِشَاعِرٍ، وَلَقَدْ عَرَفْنَا الشِّعْرَ بِرَجَزِهِ وَهَزَجِهِ، وَقَرِيضِهِ، وَمَقْبُوضِهِ وَمَبْسُوطِهِ، فَمَا هُوَ بِالشِّعْرِ قَالُوا: فَنَقُولُ هُوَ سَاحِرٌ قَالَ: فَمَا هُوَ بِسَاحِرٍ لَقَدْ رَأَيْنَا السُّحَّارَ وَسِحْرَهُمْ، فَمَا هُوَ بِنَفْثِهِ وَلا عَقْدِهِ، فَقَالُوا: فَمَا تَقُولُ يَا أَبَا عبدشَمْسٍ قَالَ: وَاللهِ إِنَّ لِقَوْلِهِ لَحَلاوَةً، وَإِنَّ أَصْلَهُ لَمُغْدِقٌ، وَإِنَّ فَرْعَهُ لَجَنًى..» رواه البيهقي، وكي تحصل اللذة لقارئ القرآن لا بد من أمور نخلص منها إلى فهم عظمة كلام الله وأن صفة الكلام من صفات الجلال لرب العالمين وتعظيم المتكلم وهو رب العالمين، وحضور القلب والابتعاد عن حديث النفس والفهم الصحيح لآيات القرآن الكريم والالتزام بأحكام التجويد، ومن التدبر الإعمال الفكري والاجتماعي والاقتصادي لعلاج مشاكل العصر، واستنباط الأحكام وفقه الواقع والتحرر من الجمود الفكري، الإنصاف والعدل والموضوعية في الطرح وفي الحكم على الأشياء والأشخاص، ترك التعصب القبلي والمذهبي والطائفي وكل أنواع التعصب بصفة عامة، غرس القيم الأخلاقية في نفوس الأطفال والشباب والشيوخ الاهتمام بالتعليم والتعلم شكلا وموضوعا، وخاصة أن أول ما نزل من القرآن الكريم «اقرأ» فما أحوج أمة اقرأ لأن تقرأ في كل العلوم، كي تعود لها قوتها وسيادتها، وما أحوجها كذلك الى تدبر القرآن الكريم، والعمل بما جاء فيه والعمل بالسنة النبوية المطهرة، وإعمار الأرض، والتقدم في كل المجالات.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news