العدد : ١٤٨١٥ - الاثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨١٥ - الاثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٠هـ

بيئتنا

العلماء مختلفون حول مدى علاقة الربو بالتلوث البيئي

الجمعة ٢٥ مايو ٢٠١٨ - 13:11

أظهرت دراسة حديثة وجود تناقض بين العلماء الأمريكيين والبريطانيين فيما إذا كان للتلوث علاقة بأمراض الربو فبينما وجدت دراسة اجريت على القرود علاقة بين التلوث البيئي الناجم عن السيارات الاصابة بمرض الربو. وأصر العلماء في الولايات المتحدة ان التلوث الناتج عن الاغبرة المتصاعدة من عوادم السيارات لا يثير ازمات الربو فقط بل يسبب الاصابة بالمرض ايضا فيما قال الخبراء في بريطانيا ان هناك ادلة تشير إلى عكس ذلك. وقد وجد العلماء في الولايات المتحدة ان القرود اصيبت بأعراض ربو خفيفة بعد تعرضها لعدة اشهر فقط لبيئة ملوثة شبيهة بالبيئة السائدة في عاصمة المكسيك مكسيكوسيتي وتراوحت الاعراض بين ضعف في عمل الرئة إلى حساسية مفرطة للتراب المنزلي بعد التعرض له فترات قصيرة، بينما اظهرت القرود التي تعرضت فترات اطول ردود فعل اقوى منها انخفاض شديد في نسبة الاوكسجين في الدم. ويقول العلماء ان جميع القرود المشاركة في التجربة اصيبت باضطرابات رئوية مثل التي يعانى منها مرضى الربو ومن ضمنها زيادة في حركة العضلات المحيطة بالجهاز التنفسي وافراز مفرط في المادة المخاطية. لكن الدكتور عدنان كوستوفج الاخصائي في الحملة البريطانية لمكافحة الربو والاستاذ في احد المستشفيات في مانشستر يعتقد ان دراسات اخرى تشير إلى عدم وجود علاقة بين تلوث الهواء والاصابة بمرض الربو. وكانت دراسة طبية مقارنة بين الاطفال الذين يعيشون في مناطق ألمانيا الشرقية سابقا التي تعتبر بيئتها ملوثة جدا وألمانيا الغربية بعد توحيد شطري البلاد قد اظهرت ان معدل الاصابة بين اطفال ألمانيا الشرقية كان اقل من نظرائهم في ألمانيا الغربية.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news