العدد : ١٤٤٥٨ - الاثنين ٢٣ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٥٨ - الاثنين ٢٣ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٣٩هـ

عربية ودولية

القوى الشيعية العراقية ترفض الوساطة السنية لحلّ الأزمة مع كردستان

الخميس ١٢ أكتوبر ٢٠١٧ - 01:25

بغداد - د. حميد عبدالله:

كشف قيادي في التحالف الوطني الشيعي لـ«أخبار الخليج» أن قوى التحالف الشيعي اتفقت على رفض أي مبادرة يقدمها طرف سني لحل الأزمة مع إقليم كردستان.

وبين المصدر أن رئيس البرلمان سليم الجبوري نسق مع بعض الأطراف العراقية والعربية لحلّ الأزمة بين بغداد وأربيل بهدف إعطاء السنة دورا في تسوية الأزمات العراقية إلا أن القوى الشيعية مدعومة من إيران رفضت أي دور للجبوري أو أي شخصية سنية في هذا الإطار وان تنسيقا بين التحالف الشيعي والسفارة الأمريكية تم بهذا الخصوص أيضا.

القيادي الشيعي قال إن الجبوري أبلغ الأمريكان بمهمته الخاصة بالوساطة بين بارزاني والعبادي قبل زيارته لأربيل وأن الأمريكان أبلغوه بأنهم غير متحمسين لهذا الدور لأنهم بدأوا الإمساك ببعض الخيوط للتوصل الى حل مناسب للأزمة، إلا أن الجبوري لم يأخذ الموقف الأمريكي على محمل الجدّ ما دفع نائب رئيس البرلمان العراقي القيادي في المجلس الإسلامي همام حمودي الى إعلان تبرؤ البرلمان من دور الجبوري وعدم علمه بزيارة الأخير لأربيل, إلا أن الجبوري رد بالقول إنه اتصل بجميع الأطراف المحلية والدولية والإقليمية قبل سفره الى أربيل ولقاء مسعود بارزاني.

ويبدو، بحسب المعلومات المتسربة من كتلة المالكي، ان إيران رفعت يدها عن سليم الجبوري بسبب إصراره على منح القوى السنية دورا في الموازنات السياسية العراقية من دون علمها، وأوعزت الى المالكي بفكّ الشراكة معه، وبذلك فإن التحالف الانتخابي الذي كان متوقعا بين كتلة يعمل الجبوري على تشكيلها من شخصيات سنية مدنية وبين ائتلاف المالكي قد انتهى.

ويعتقد قادة في التحالف الشيعي أن القوى السنية تدعم بنحو غير مباشر استفتاء الإقليم الكردي, تمهيدا للمطالبة بإقليم مماثل في المناطق السنية وان تقاربا على المشترك الطائفي بدأت ملامحه تظهر بين الأكراد والسنة.

وكان القيادي في التحالف الكردستاني هوشيار زياري قد قال إن الأكراد على مذهب غير المذهب الذي عليه الشيعة, في توصيف غير مسبوق من مسؤول كردي رفيع يلمح الى الاصطفاف المذهبي بين الأكراد والسنة في مواجهة الشيعة وإيران.

ملاحظة: القيادي هو الشيخ حميد معله القيادي في تيار الحكمة برئاسة عمار الحكيم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news