العدد : ١٤٤٢٩ - الأحد ٢٤ سبتمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٤ محرّم ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٢٩ - الأحد ٢٤ سبتمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٤ محرّم ١٤٣٩هـ

الرياضة

البحرين تشارك في دورة الألعاب الإقليمية التاسعة 2018 بأبو ظبي

جانب من الإجتماع

الأربعاء ١٣ ٢٠١٧ - 18:04

شهد مقر الألعاب العالمية الصيفية للأولمبياد الخاص بالعاصمة الاماراتية أبو ظبى صباح الأربعاء اجتماعا موسعاً بين الرئاسة الاقليمية والهيئة التنظيمية للألعاب العالمية الصيفية التي تستضيفها أبو ظبى مارس 2019، ترأس وفد الرئاسة الاقليمية المهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي فيما ترأس الهيئة التنظيمية بيتر ويلير المدير التنفيذي للألعاب العالمية، استهدف الاجتماع الى التعريف فيما بين أعضاء الرئاسة الاقليمية وأعضاء اللجنة التنظيمية، خاصة وأن أبو ظبى سوف تستضيف الالعاب الاقليمية التاسعة مارس 2018، التي تعد ألعاباً تحضرية للألعاب العالمية خاصة وانها سوف تشهد ولأول مرة مشاركة 15 دولة من مختلف دول العالم بالإضافة الى 18 دولة من دول المنطقة.

رحب بيتر ويلير في بداية الاجتماع بالرئيس الإقليمي ووفد الرئاسة الاقليمية مؤكداً على أهمية هذا الاجتماع التعريفي بكل المشتغلين في الألعاب العالمية وانهم يمثلون جميع التخصصات واللجان العاملة في الألعاب العالمية، وكان من الضروري عقده خاصة وأنه قد بدأ الاعداد للألعاب الاقليمية التي سوف تسبق الالعاب العالمية بعام وتقام في نفس الوقت وعلى نفس الملاعب ونفس اقامة اللاعبين، مستعرضين كافة ملامح اللجان العاملة بالألعاب، مؤكداً بأن اللجنة المنظمة للألعاب العالمية سوف تسعى جاهدة للاستفادة من اقامة تلك الألعاب وتدرآك قصور قبل 2019، مستفيدا بالخبرات الكثيرة المتوفرة في اعضاء الرئاسة الاقليمية في مختلف التخصصات.

وعبر الرئيس الإقليمي عن سعادته البالغة بهذا اللقاء وبعناصر الهيئة التنفيذية، وان مبعث سعادته ان تلك الهيئة مكون من افراد ينتمون الى دول عديده سواء عربية وأوربية ، مما يؤكد على عالمية حركة الاولمبياد الخاص وانها اصبحت لغة يجديها افراد الـ177 دولة المنتمين الى حركة الأولمبياد الخاص، وأن اقامة الالعاب بأبو ظبى رسالة للعالم على مدى التسامح وقبول الآخر، مشيداً بالاهتمام المتزايد لهذه الألعاب من قادة دولة الامارات العربية المتحدة ومن الشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبى، والذى اعطت رعايته للألعاب الاقليمية والعالمية قوة دفع حقيقية، سوف تحقق هدفا ساميا ونبيلا وتبعث برسالة للعالم عن المحبة والسلام وقبول الاخر تأتى من أحد دول المنطقة

وتشهد الألعاب الإقليمية 16 رياضة هي ألعاب القوى والسباحة والريشة الطائرة وكرة السلة و البوتشي والبولينج وركوب الدراجات والفروسية وكرة القدم، والجمباز وكرة اليد ورفع الأثقال والتنس والتزلج السريع والكرة الطائرة، ويلغ عدد اللاعبين المشاركين في هذه الألعاب 1200 لاعب ولاعبه من مصر، الإمارات، البحرين، قطر، العراق، فلسطين، ايران، عمان، السودان، لبنان، فلسطين، الأردن، السعودية، ليبيا، تونس، الجزائر، المغرب، موريتانيا بالإضافة الى 15 دولة أجنبية هي كندا وروسيا وموناكو وبلجيكا والنمسا وتايبيه الصينية وماكاو وهونج كونج والصين وباكستان وسريلانكا ودولة ساموا وبنجلاديش وكوت ديفوار وبوركينا فاسو.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news