العدد : ١٤٤٥٥ - الجمعة ٢٠ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٣٠ محرّم ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٥٥ - الجمعة ٢٠ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٣٠ محرّم ١٤٣٩هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

رؤية 2030 وهاجس التقاعد

أول السطر:

على سبيل المثال لا الحصر, في سنغافورا مثلا يباع المائة جيجا في بطاقة الإنترنت بأربعة دنانير بحرينية.. في السعر في شركات الاتصالات عندنا أضعاف مضاعفة.. هناك خلل وغلاء فاحش، ينبغي من الجهة المعنية مراجعة الأسعار فورا.

رؤية 2030 وهاجس التقاعد:

لقد بات لزاما على الدولة وفي خضم نشاطها المحموم والمحمود، في تنفيذ توجيهات سمو رئيس الوزراء وسمو ولي العهد في تطوير شؤون ومجالات عديدة في البلاد أن تولي موضوع التقاعد جل اهتمامها ورعايتها، ذلك أن ما نشر في الوسائل الإعلامية عن إفلاس صندوق التقاعد وقبل سنوات من الموعد المحدد لرؤية 2030, باعتبار التقاعد أكبر هاجس سيواجه الدولة، والذي لاحت إرهاصاته السلبية، وغدا تحديا كبيرا وعقبة أكبر أمام الرؤية الاقتصادية الاستراتيجية..

نأمل أن يكون موضوع التقاعد ضمن جدول أعمال جلسات مجلس الوزراء، وضمن أولويات أجندة اللجنة العليا الحكومية، لأنه بالطبع سيكون محل تجاذب برلماني، فضلا عن كونه مثار حديث دائم لدى الرأي العام.. ونثق تماما بأن توجيهات القيادة بشأن معالجة التقاعد ستكون ذات أثر إيجابي على الوطن والرؤية الاستراتيجية.

ككرة ثلج ترمى أمام الناس ليضربوا أخماسا في أسداس، وتتضاعف عندها تساؤلات عديدة وهواجس كثيرة، ولكن لا أحد خرج ليصرح حول آليات العلاج والحل، وليترك الأمر للتخمين وزيادة الإشاعات، ويكثر الحديث عن تقاعد البرلمانيين، ويسكت عن تقاعد الوزراء وغيرهم، وكأن وقف تقاعد النواب هو الحل، وتلك النظرة غير كاملة ولا موضوعية.

خبراء الاقتصاد ينفون إفلاس صندوق التقاعد، ويرون أن ذلك ضرب من المستحيل، والردود الرسمية على الأسئلة البرلمانية تقول عكس ذلك، ومن يعرف تفاصيل الأمور وخباياها يدرك أن ثمة هاجس كبير وسلبي ينتظر صندوق التقاعد، وأن الأموال المهدورة أكثر من الأموال الموجودة، بسبب سوء وفشل الإدارة، ونحن الآن أمام حالة غير صحية، أمام جسم مريض، يستوجب الأمر العلاج أكثر من البحث عن الأسباب وتقاذف الاتهامات.

بصراحة أشفق كثيرا على رؤية البحرين الاقتصادية الاستراتيجية، لأنها حلم ومستقبل، وتواجه اليوم معوقات وهواجس إن لم يتم تداركها ومعالجتها، سيكون عام 2030 مرحلة ليست إيجابية وصعبة، ومن الواجب الوطني أن يتم معالجة كل المعوقات وتجاوز كل التحديات من أجل البحرين ومستقبلها، وموضوع التقاعد أحد أبرز تحدياتها.

رؤية البحرين الاستراتيجية بحاجة الى انعاش وانتعاش وإحياء (ريفريش)، وإصلاح وتطوير التقاعد ربما من أحد مهامها ومسؤوليتها، لأن التقاعد سيظل ثغرة في الاقتصاد البحريني حاضرا ومستقبلا، ولا بد من سد هذه الثغرة.

آخر السطر:

رحم الله الفنان الخليجي عبدالحسين عبدالرضا.. رحم الله من أبكانا برحيله بعد أن أسعدنا في حياته بمسيرته الفنية الخالدة.. ميزة بوعدنان أنه عروبي أصيل، لم تخرج منه أي مواقف ولا تصريحات فئوية وطائفية أو حزبية، لذلك أدى رسالته الفنية وأحبه الناس.. كل الناس.

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news