العدد : ١٤٣٦٥ - السبت ٢٢ يوليو ٢٠١٧ م، الموافق ٢٨ شوّال ١٤٣٨هـ

العدد : ١٤٣٦٥ - السبت ٢٢ يوليو ٢٠١٧ م، الموافق ٢٨ شوّال ١٤٣٨هـ

الصفحة الأخيرة

قـــريــة رومـانيــة لــم تشهــد حالـة طــلاق منــذ 300 عـام

السبت ١٥ يوليو ٢٠١٧ - 01:00

سجلت قرية «بيرتان» الواقعة في ترانسلفانيا -أشهر مناطق رومانيا- رقما قياسيا في ندرة حالات الانفصال بين الأزواج، حيث وقعت حالة طلاق واحدة فقط منذ 300 عام. وأكدت مصادر إعلامية أن هذه الحالة الفريدة دفعت بشبكة «بي بي سي» البريطانية إلى البحث وراء السر في ذلك فاكتشفت أن القرية لها علاجها الخاص للطلاق ألا وهو «سجن الزوجية»، حيث يسجن الزوجان اللذان يكون زواجهما على وشك الانهيار مدة أسابيع لحل مشاكلهما. وقالت «بي بي سي» إنه رغم أن «علاج العصور الوسطى للطلاق» في بيرتان الواقعة بوسط البلاد يعتبر مثل كابوس للكثير من الناس إلا أن هذا الحل كان ناجعا تماما لأنه لم تحدث سوى حالة طلاق واحدة طوال تلك المدة. ويقوم الأسقف المحلي بحبس الزوجين في سجن صغير، حيث يمضون ستة أسابيع لتسوية الخلافات لاستئناف حياتهما الزوجية وبينما هما هناك يفترض أنهما يتشاركان في كل شيء من الوسادة الوحيدة والمنضدة إلى الأغراض المحدودة الأخرى. وأشارت «بي بي سي» إلى أنه يفضل في هذه المنطقة المتدينة بطبعها أن يسعى الزوجان إلى إنقاذ ارتباطهما لذا فإنهما يزوران الأسقف طواعية وبدوره يقوم بإرسالهما إلى السجن الزوجي لمعرفة ما إذا كان من الممكن حل خلافاتهما قبل أن ينفصلا.

aak_news