العدد : ١٦٩٢١ - الأحد ٢١ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩٢١ - الأحد ٢١ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٦هـ

أخبار البحرين

فعاليات شورية ونيابية تشيد بالتوجيهات السامية بتوفير مقومات إنجاح موسم عاشوراء

الأربعاء ١٠ يوليو ٢٠٢٤ - 02:00

تضافر جميع الجهود لإبراز هذا الموسم بصورته الحضارية المشرفة


أشادت‭ ‬فعاليات‭ ‬برلمانية‭ ‬بالتوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬السامية‭ ‬للجهات‭ ‬المختصة‭ ‬بتوفير‭ ‬مقومات‭ ‬نجاح‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء‭.‬

وأكد‭ ‬فؤاد‭ ‬أحمد‭ ‬الحاجي،‭ ‬عضو‭ ‬مجلس‭ ‬الشورى،‭ ‬أن‭ ‬النهج‭ ‬الحضاري‭ ‬والفكر‭ ‬المستنير‭ ‬لحضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم،‭ ‬الذي‭ ‬يرتكز‭ ‬على‭ ‬ثوابت‭ ‬رصينة‭ ‬من‭ ‬الانفتاح‭ ‬والتسامح‭ ‬والاحترام‭ ‬المتبادل،‭ ‬هو‭ ‬مصدر‭ ‬الاستقرار‭ ‬والمنعة‭ ‬والفخر‭ ‬لما‭ ‬تشهده‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬من‭ ‬تعايش‭ ‬ولحمة‭ ‬وترابط‭ ‬مجتمعي‭ ‬مستمر،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬ما‭ ‬يجمع‭ ‬الشعب‭ ‬الكريم‭ ‬من‭ ‬قيم‭ ‬وعادات‭ ‬بحرينية‭ ‬أصيلة،‭ ‬وقواسم‭ ‬مشتركة‭ ‬تُعد‭ ‬ركائز‭ ‬راسخة‭ ‬للهوية‭ ‬الوطنية،‭ ‬معربًا‭ ‬عن‭ ‬بالغ‭ ‬الشكر‭ ‬وعظيم‭ ‬الامتنان‭ ‬للتوجيهات‭ ‬السامية‭ ‬من‭ ‬جلالته‭ ‬إلى‭ ‬الجهات‭ ‬المختصة‭ ‬بتهيئة‭ ‬كافة‭ ‬سبل‭ ‬النجاح‭ ‬وتوفير‭ ‬المقومات‭ ‬اللازمة‭ ‬لإنجاح‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء‭.‬

 

وأضاف‭ ‬الحاجي‭ ‬بأن‭ ‬الرؤى‭ ‬الملكية‭ ‬السامية‭ ‬التي‭ ‬تركز‭ ‬على‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬النسيج‭ ‬المجتمعي‭ ‬القائم‭ ‬على‭ ‬التعايش‭ ‬والتآلف‭ ‬والتسامح‭ ‬الإنساني،‭ ‬تمثل‭ ‬حنكة‭ ‬وصمام‭ ‬أمام‭ ‬للمجتمع‭ ‬البحريني،‭ ‬وهي‭ ‬ضمانة‭ ‬لاستقرار‭ ‬المجتمع‭ ‬وتعاضده‭ ‬واستمرار‭ ‬تطوره‭ ‬ورخاءه،‭ ‬وتُعد‭ ‬استمرارًا‭ ‬لنهج‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬الكرام‭ ‬وما‭ ‬جُبلت‭ ‬عليه‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬منذ‭ ‬القدم،‭ ‬بالتمسك‭ ‬بالكلمة‭ ‬والوعي‭ ‬والسلوك‭ ‬المستند‭ ‬على‭ ‬فكر‭ ‬ونهج‭ ‬يرتكن‭ ‬على‭ ‬التعايش‭ ‬والتآخي‭ ‬والاحترام‭ ‬المتبادل‭.‬

وأشار‭ ‬الحاجي‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬التوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬السامي‭ ‬الصادرة‭ ‬عن‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬سنويًا‭ ‬إلى‭ ‬الجهات‭ ‬المعنية،‭ ‬والمتضمنة‭ ‬تسخير‭ ‬كافة‭ ‬الإمكانيات‭ ‬لإنجاح‭ ‬إقامة‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء،‭ ‬وما‭ ‬يتخلله‭ ‬من‭ ‬شعائر،‭ ‬هي‭ ‬ترجمة‭ ‬للفكر‭ ‬المستنير‭ ‬والرؤى‭ ‬العصرية‭ ‬لدى‭ ‬جلالته،‭ ‬بأهمية‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬منظومة‭ ‬القيم‭ ‬والتقاليد‭ ‬البحرينية‭ ‬التي‭ ‬تنطلق‭ ‬من‭ ‬القيم‭ ‬العربية‭ ‬والإسلامية،‭ ‬وتسخير‭ ‬مخرجاتها‭ ‬بما‭ ‬يعزز‭ ‬من‭ ‬لحمة‭ ‬وترابط‭ ‬المجتمع،‭ ‬ويدفع‭ ‬نحو‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬التقدم‭ ‬والازدهار‭ ‬للوطن‭.‬

وأشاد‭ ‬الحاجي‭ ‬بما‭ ‬توليه‭ ‬الحكومة‭ ‬برئاسة‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء،‭ ‬من‭ ‬اهتمام‭ ‬واستجابة‭ ‬بأعلى‭ ‬المستويات‭ ‬للتوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬السامية‭ ‬لتهيئة‭ ‬كافة‭ ‬سبل‭ ‬النجاح‭ ‬وتوفير‭ ‬المقومات‭ ‬اللازمة‭ ‬لإنجاح‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء،‭ ‬مؤكدًا‭ ‬أن‭ ‬تضافر‭ ‬جهود‭ ‬كافة‭ ‬الجهات‭ ‬المختصة‭ ‬وممثلي‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬لإبراز‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭ ‬بصورته‭ ‬الحضارية‭ ‬المشرفة،‭ ‬يعكس‭ ‬حجم‭ ‬ما‭ ‬تتميز‭ ‬به‭ ‬المملكة‭ ‬من‭ ‬وعي‭ ‬وثقافة‭ ‬جامعة،‭ ‬تٌعتبر‭ ‬سببًا‭ ‬رئيسيًا‭ ‬لوحدة‭ ‬وترابط‭ ‬الشعب‭ ‬كأسرة‭ ‬واحدة‭.‬

كما‭ ‬أشادت‭ ‬النائب‭ ‬جليلة‭ ‬علوي‭ ‬السيد‭ ‬عضو‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬بتوجيهات‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬عاهل‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬خلال‭ ‬ترؤس‭ ‬جلالته‭ ‬جلسة‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬اليوم‭ ‬والتي‭ ‬تضمنت‭ ‬حزمة‭ ‬من‭ ‬التوجيهات‭ ‬والتوصيات‭ ‬تجاه‭ ‬مختلف‭ ‬الملفات‭ ‬الوطنية‭ ‬الهامة‭ ‬التي‭ ‬تهم‭ ‬الوطن‭ ‬والمواطن‭.‬

وأشارت‭ ‬السيد‭ ‬الى‭ ‬أن‭ ‬توجيهات‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬خارطة‭ ‬طريق‭ ‬نهتدي‭ ‬بها‭ ‬كسلطتين‭ ‬تشريعية‭ ‬وتنفيذية‭ ‬مؤكدة‭ ‬أن‭ ‬السلطة‭ ‬التشريعية‭ ‬ستبدأ‭ ‬دور‭ ‬الانعقاد‭ ‬المقبل‭ ‬بتقديم‭ ‬الأرضية‭ ‬التشريعية‭ ‬والقانونية‭ ‬اللازمة‭ ‬لمختلف‭ ‬الملفات‭ ‬والمواضيع‭ ‬التي‭ ‬وجّه‭ ‬بها‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬بما‭ ‬فيه‭ ‬خير‭ ‬ونماء‭ ‬مملكتنا‭ ‬الغالية‭ ‬ومواطنيها‭ ‬الكرام‭.‬

إلى‭ ‬ذلك‭ ‬أشادت‭ ‬النائب‭ ‬جليلة‭ ‬السيد‭ ‬بتوجيهات‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬الجهات‭ ‬المختصة‭ ‬إلى‭ ‬تهيئة‭ ‬كافة‭ ‬سبل‭ ‬النجاح‭ ‬وتوفير‭ ‬المقومات‭ ‬اللازمة‭ ‬لإنجاح‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء،‭ ‬وتأكيد‭ ‬جلالته‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يتميز‭ ‬به‭ ‬المجتمع‭ ‬البحريني‭ ‬منذ‭ ‬القدم‭ ‬من‭ ‬انفتاح‭ ‬وتسامح‭ ‬جعل‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬واحة‭ ‬إخاءٍ‭ ‬وسلام‭ ‬ٍوتطورٍ‭ ‬وإنجاز‭ ‬مشيرة‭ ‬الى‭ ‬أن‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬تنعم‭ ‬بفضل‭ ‬الله‭ ‬وحمده‭ ‬وتحت‭ ‬راية‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬ما‭ ‬يكفل‭ ‬للمواطنين‭ ‬تأدية‭ ‬شعائرهم‭ ‬الدينية‭ ‬بحرية‭ ‬وأمان‭ ‬مؤكدة‭ ‬الفخر‭ ‬بما‭ ‬يوليه‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬من‭ ‬رعاية‭ ‬واهتمام‭ ‬أبويين‭ ‬بموسم‭ ‬عاشوراء‭ ‬لاسيما‭ ‬مع‭ ‬العادة‭ ‬السنوية‭ ‬التي‭ ‬يوليها‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬بتقديم‭ ‬الدعم‭ ‬المادي‭ ‬للمآتم‭ ‬والحسينيات‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬محرم‭ ‬كل‭ ‬عام،‭ ‬واعتماد‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬لتاسوعاء‭ ‬وعاشوراء‭ ‬عطلة‭ ‬رسمية‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬وهي‭ ‬علامة‭ ‬مضيئة‭ ‬للتعايش‭ ‬والتسامح‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬مشيرة‭ ‬الى‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الدعم‭ ‬مقدر‭ ‬ومشكور‭ ‬وجميل‭ ‬لا‭ ‬ينسى‭ ‬لجلالة‭ ‬الملك‭.‬

ونوّهت‭ ‬السيد‭ ‬بالأهمية‭ ‬الخاصة‭ ‬لتأكيد‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭  ‬ضرورة‭ ‬وحدة‭ ‬البحرينيين‭ ‬وتماسكهم‭  ‬وترابطهم‭ ‬كأسرةٍ‭ ‬واحدة‭ ‬للإنجاز‭ ‬والعمل‭ ‬والبناء‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬النهوض‭ ‬بالبحرين‭ ‬وازدهارها،‭ ‬وذلك‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬ما‭ ‬يجمعنا‭ ‬من‭ ‬قيمٍ‭ ‬وعاداتٍ‭ ‬بحرينيةٍ‭ ‬أصيلة‭ ‬وقواسم‭ ‬مشتركة،‭ ‬تعتبر‭ ‬ثوابت‭ ‬أساسية‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬هويتنا‭ ‬الوطنية،‭ ‬والحفاظ‭ ‬على‭ ‬نسيجنا‭ ‬المجتمعي‭ ‬القائم‭ ‬على‭ ‬التعايش‭ ‬والتآلف‭ ‬والتسامح‭ ‬الإنساني‭ ‬مقترحة‭ ‬من‭ ‬هدي‭ ‬هذه‭ ‬الكلمة‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬استحداث‭ "‬يوم‭ ‬الترابط‭ ‬البحريني‭" ‬وأن‭ ‬يحدّد‭ ‬هذا‭ ‬اليوم‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬أيام‭ ‬السنة‭ ‬كأحد‭ ‬الأيام‭ ‬الوطنية‭ ‬ويحتفل‭ ‬به‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تعزيز‭ ‬قيم‭ ‬التماسك‭ ‬والوحدة‭ ‬الوطنية‭ ‬بين‭ ‬البحرينيين‭ ‬بمختلف‭ ‬انتماءاتهم‭ ‬ومذاهبهم‭ ‬وطوائفهم‭.‬

‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬آخر‭ ‬أكدت‭ ‬السيد‭ ‬ضرورة‭ ‬تكاتف‭ ‬الجهود‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تنفيذ‭ ‬التوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬المتعلقة‭ ‬بتنفيذ‭ ‬الخطط‭ ‬والمشاريع‭ ‬التي‭ ‬ترفع‭ ‬مستوى‭ ‬الأمن‭ ‬الغذائي‭ ‬وتدعم‭ ‬المنتج‭ ‬الوطني،‭ ‬وتحافظ‭ ‬على‭ ‬الحياة‭ ‬الفطرية‭ ‬وتعمل‭ ‬على‭ ‬تنمية‭ ‬الثروة‭ ‬السمكية‭ ‬بمملكة‭ ‬البحرين‭ ‬مشيرا‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬الوقت‭ ‬قد‭ ‬حان‭ ‬لجعل‭ ‬هذا‭ ‬الملف‭ ‬أولوية‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬الوطني،‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬جعل‭ ‬المواطن‭ ‬البحريني‭ ‬شريكٌ‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬رفد‭ ‬مختلف‭ ‬مسارات‭ ‬التنمية،‭  ‬والحرص‭ ‬المستمر‭ ‬على‭ ‬الاستثمار‭ ‬فيه،‭ ‬وضرورة‭ ‬متابعة‭ ‬تنفيذ‭ ‬المشاريع‭ ‬التنموية‭ ‬الكبرى‭ ‬وأن‭ ‬يعود‭ ‬أثرها‭ ‬بشكل‭ ‬إيجابي‭ ‬على‭ ‬خير‭ ‬ونماء‭ ‬المواطنين‭ ‬وخلق‭ ‬الفرص‭ ‬الواعدة‭ ‬أمامهم‭.‬

وختمت‭ ‬السيد‭ ‬تأكيدها‭ ‬بالثقة‭ ‬العالية‭ ‬بمتابعة‭ ‬وتنفيذ‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬للتوجيهات‭ ‬الملكية‭ ‬السامية‭ ‬بما‭ ‬يحقق‭ ‬النمو‭ ‬والتقدم‭ ‬لمملكتنا‭ ‬الغالية‭ ‬والمواطنين‭ ‬الكرام‭.‬

كما‭ ‬ثمن‭ ‬النائب‭ ‬حسن‭ ‬إبراهيم‭ ‬حسن،‭ ‬توجيهات‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬عاهل‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬لدى‭ ‬ترؤس‭ ‬جلالته‭ ‬لجلسة‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬يوم‭ ‬أمس،‭ ‬والمضامين‭ ‬السامية‭ ‬التي‭ ‬تفضل‭ ‬بها‭ ‬تجاه‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الملفات‭ ‬المهمة‭ ‬والتي‭ ‬جاءت‭ ‬لتؤكد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬البحرين‭ ‬للبحرينيين‭.‬

وأكد‭ ‬النائب‭ ‬حسن‭ ‬إبراهيم،‭ ‬أن‭ ‬التوجيهات‭ ‬والمضامين‭ ‬الملكية‭ ‬التي‭ ‬يتفضل‭ ‬بها‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬تعتبر‭ ‬خارطة‭ ‬طريق‭ ‬للسلطة‭ ‬التشريعية‭ ‬للأخذ‭ ‬بها‭ ‬وعكسها‭ ‬بشكل‭ ‬جلي‭ ‬وواضح‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬نماء‭ ‬مملكتنا‭ ‬الغالية،‭ ‬وبما‭ ‬ينعكس‭ ‬بشكل‭ ‬إيجابي‭ ‬على‭ ‬تحقيق‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬المكتسبات‭ ‬المعيشية‭ ‬للمواطنين‭.‬

وذكر‭ ‬أن‭ ‬توجيه‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬المعظم‭ ‬للجهات‭ ‬المختصة‭ ‬إلى‭ ‬تهيئة‭ ‬كافة‭ ‬سبل‭ ‬النجاح‭ ‬وتوفير‭ ‬المقومات‭ ‬اللازمة‭ ‬لإنجاح‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء،‭ ‬وما‭ ‬يتميز‭ ‬به‭ ‬المجتمع‭ ‬البحريني‭ ‬منذ‭ ‬القدم‭ ‬من‭ ‬انفتاح‭ ‬وتسامح‭ ‬جعل‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬واحة‭ ‬اخاء‭ ‬وسلام‭ ‬وتطوير‭ ‬وإنجاز،‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الرعاية‭ ‬الأبوية‭ ‬من‭ ‬جلالته‭ ‬لإحياء‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء‭ ‬والتأكيد‭ ‬على‭ ‬انجاحه‭ ‬وتهيئة‭ ‬كافة‭ ‬السبل‭ ‬لذلك‭. ‬

وأوضح‭ ‬أن‭ ‬البحرين‭ ‬تنعم‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الرعاية‭ ‬الملكية‭ ‬بتأدية‭ ‬المواطنين‭ ‬لكافة‭ ‬شعائرهم‭ ‬الدينية،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬جعل‭ ‬البحرين‭ ‬أنموذجًا‭ ‬للتعايش‭ ‬السلمي،‭ ‬مشيرًا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬اهتمام‭ ‬جلالته‭ ‬حفظه‭ ‬الله‭ ‬بتقديم‭ ‬الدعم‭ ‬المادي‭ ‬للحسينات‭ ‬والمآتم‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬كل‭ ‬سنة‭ ‬هجرية،‭ ‬وكذلك‭ ‬اعتماد‭ ‬البحرين‭ ‬للإجازة‭ ‬السنوية‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬تاسع‭ ‬وعاشر‭ ‬من‭ ‬محرم‭ ‬لتمكين‭ ‬المعزين‭ ‬من‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬المآتم‭ ‬والفعاليات‭ ‬الحسينية‭ ‬التي‭ ‬تقيمها‭ ‬مختلف‭ ‬الحسينيات‭ ‬والمآتم‭ ‬بهذه‭ ‬المناسبة‭.‬

وأشاد‭ ‬النائب‭ ‬حسن‭ ‬إبراهيم‭ ‬حسن،‭ ‬بالجهود‭ ‬الكبيرة‭ ‬التي‭ ‬تقدمها‭ ‬وزارة‭ ‬الداخلية‭ ‬في‭ ‬إنجاح‭ ‬موسم‭ ‬عاشوراء‭ ‬برئاسة‭ ‬معالي‭ ‬الفريق‭ ‬أول‭ ‬الشيخ‭ ‬راشد‭ ‬بن‭ ‬عبدالله‭ ‬آل‭ ‬خليفة،‭ ‬وتقديم‭ ‬مختلف‭ ‬أشكال‭ ‬الدعم‭ ‬للمآتم‭ ‬والحسينات‭ ‬عبر‭ ‬تواجد‭ ‬شرطة‭ ‬خدمة‭ ‬المجتمع‭ ‬في‭ ‬تسهيل‭ ‬الحركة‭ ‬المرورية‭.‬

وبين‭ ‬أن‭ ‬لقاء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬ضمن‭ ‬اللقاء‭ ‬السنوي‭ ‬بأعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬المواكب‭ ‬الحسينية‭ ‬ورؤساء‭ ‬ومسؤولي‭ ‬المآتم‭ ‬بالمحافظات‭ ‬والذي‭ ‬عقد‭ ‬يوم‭ ‬أمس،‭ ‬وتأكيد‭ ‬معاليه‭ ‬بأن‭ ‬البحرين‭ ‬لديها‭ ‬من‭ ‬الخطباء‭ ‬والرواديد‭ ‬المؤهلين‭ ‬والقادرين‭ ‬على‭ ‬إحياء‭ ‬عاشوراء‭ ‬بكافة‭ ‬شعائرها‭ ‬يؤكد‭ ‬ما‭ ‬يمتاز‭ ‬به‭ ‬الخطباء‭ ‬الذي‭ ‬لهم‭ ‬كل‭ ‬التحية‭ ‬والاجلال‭ ‬والتقدير‭ ‬نظير‭ ‬ما‭ ‬يقومون‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬جهود‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬احياء‭ ‬مناسبة‭ ‬عاشوراء‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا