العدد : ١٦٨٨٨ - الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٢ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٨٨ - الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٢ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

أخبار البحرين

مجلس حكماء المسلمين يشيد بـ(إعلان البحرين)

د. أحمد الطيب شيخ الأزهر .

السبت ١٨ مايو ٢٠٢٤ - 02:00

أشاد‭ ‬مجلس‭ ‬حكماء‭ ‬المسلمين‭ ‬برئاسة‭ ‬فضيلة‭ ‬الإمام‭ ‬الأكبر‭ ‬أ‭. ‬د‭. ‬أحمد‭ ‬الطيب‭ ‬شيخ‭ ‬الأزهر‭ ‬الشريف،‭ ‬بالبيان‭ ‬الختامي‭ (‬إعلان‭ ‬البحرين‭) ‬الصادر‭ ‬عن‭ ‬اجتماع‭ ‬القمة‭ ‬العربية‭ ‬الثالثة‭ ‬والثلاثين،‭ ‬الذي‭ ‬عُقد‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬أمس‭ ‬الخميس،‭ ‬مؤكدًا‭ ‬أنه‭ ‬عكس‭ ‬إجماعًا‭ ‬عربيًّا‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬الوقف‭ ‬الفوري‭ ‬للعدوان‭ ‬ورفع‭ ‬الحصار‭ ‬المفروض‭ ‬على‭ ‬قطاع‭ ‬غزة،‭ ‬وضمان‭ ‬وصول‭ ‬المساعدات‭ ‬الإنسانية،‭ ‬ورفض‭ ‬محاولات‭ ‬التهجير‭ ‬القسري،‭ ‬وتأكيد‭ ‬الحق‭ ‬المشروع‭ ‬للشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬إقامة‭ ‬دولته‭ ‬المستقلة‭ ‬وعاصمتها‭ ‬القدس‭ ‬الشرقية،‭ ‬والدعوة‭ ‬إلى‭ ‬عقد‭ ‬مؤتمر‭ ‬دولي‭ ‬للسلام‭ ‬تحت‭ ‬رعاية‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬لإيجاد‭ ‬حل‭ ‬عادل‭ ‬وشامل‭ ‬للقضية‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬وحرص‭ ‬القادة‭ ‬العرب‭ ‬على‭ ‬إصدار‭ ‬بيان‭ ‬منفصل‭ ‬يعبر‭ ‬عن‭ ‬الموقف‭ ‬العربي‭ ‬من‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬باعتبارها‭ ‬القضية‭ ‬المركزية‭ ‬وعصب‭ ‬السلام‭ ‬والاستقرار‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭.‬

‮ ‬وأعرب‭ ‬مجلس‭ ‬حكماء‭ ‬المسلمين‭ ‬عن‭ ‬تقديره‭ ‬لمملكة‭ ‬البحرين‭ ‬بقيادة‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬حفظه‭ ‬الله‭ ‬ورعاه،‭ ‬وجهودها‭ ‬في‭ ‬إطلاق‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المبادرات‭ ‬الهادفة‭ ‬لإحلال‭ ‬السلام،‭ ‬وإنهاء‭ ‬الاحتلال‭ ‬الإسرائيلي‭ ‬للأراضي‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬وتوفير‭ ‬الخدمات‭ ‬التعليمية‭ ‬والرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬للمتأثرين‭ ‬من‭ ‬الصراعات‭ ‬والنزاعات‭ ‬بالمنطقة،‭ ‬بالتعاون‭ ‬والتنسيق‭ ‬بين‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬والمنظمات‭ ‬ذات‭ ‬الصلة،‭ ‬وتطوير‭ ‬التعاون‭ ‬العربي‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المالية‭ ‬والابتكار‭ ‬والتحول‭ ‬الرقمي‭.‬

‮ ‬وأكد‭ ‬مجلس‭ ‬حكماء‭ ‬المسلمين‭ ‬دعمه‭ ‬الكامل‭ ‬لكل‭ ‬القرارات‭ ‬الصادرة‭ ‬عن‭ ‬القمة‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬تهدف‭ ‬إلى‭ ‬تعزيز‭ ‬العمل‭ ‬العربي‭ ‬المشترك،‭ ‬وإيجاد‭ ‬حلول‭ ‬ناجعة‭ ‬لكل‭ ‬القضايا‭ ‬العربية،‭ ‬مشيدًا‭ ‬بدعوة‭ ‬البيان‭ ‬الختامي‭ ‬للقمة‭ ‬العربية‭ ‬كل‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬إلى‭ ‬تعزيز‭ ‬قيم‭ ‬التسامح‭ ‬والتعايش‭ ‬السلمي‭ ‬والأخوة‭ ‬الإنسانية،‭ ‬ونبذ‭ ‬كل‭ ‬أشكال‭ ‬الإرهاب‭ ‬والتطرف‭ ‬والكراهية‭ ‬والطائفية‭ ‬والعنصرية‭ ‬والتعصب‭ ‬والتمييز،‭ ‬وكذلك‭ ‬الرفض‭ ‬الكامل‭ ‬وبشدة‭ ‬لأي‭ ‬دعم‭ ‬للجماعات‭ ‬المسلحة‭ ‬أو‭ ‬المليشيات‭ ‬التي‭ ‬تعمل‭ ‬خارج‭ ‬نطاق‭ ‬سيادة‭ ‬الدول‭ ‬وتتبع‭ ‬أو‭ ‬تنفذ‭ ‬أجندات‭ ‬خارجية‭ ‬تتعارض‭ ‬مع‭ ‬المصالح‭ ‬العليا‭ ‬للدول‭ ‬العربية،‭ ‬مع‭ ‬تأكيد‭ ‬التضامن‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬في‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬سيادتها‭ ‬ووحدة‭ ‬أراضيها‭ ‬وحماية‭ ‬مؤسساتها‭ ‬الوطنية‭ ‬ضد‭ ‬أية‭ ‬محاولات‭ ‬خارجية‭ ‬للاعتداء،‭ ‬أو‭ ‬فرض‭ ‬النفوذ،‭ ‬أو‭ ‬تقويض‭ ‬السيادة،‭ ‬أو‭ ‬المساس‭ ‬بالمصالح‭ ‬العربية‭. ‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا