العدد : ١٦٨٦٠ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٦٠ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٣ ذو القعدة ١٤٤٥هـ

الخليج الطبي

الصوم خطوة نحو حياة صحية.. «صوموا تصحوا»
الدكتورة سماح العلوي لـ«الخليج الطبي»: بعض الحالات الصحية لا يسمح لها بالصيام إلا بعد استشارة الطبيب

الثلاثاء ١٢ مارس ٢٠٢٤ - 02:00

مع‭ ‬حلول‭ ‬شهر‭ ‬رمضان،‭ ‬من‭ ‬المهم‭ ‬توضيح‭ ‬النصائح‭ ‬التي‭ ‬تعين‭ ‬الصائم‭ ‬على‭ ‬اكتساب‭ ‬أكبر‭ ‬نصيب‭ ‬من‭ ‬الفوائد‭ ‬الصحية‭ ‬المعروفة‭ ‬عن‭ ‬الصيام،‭ ‬وتجنب‭ ‬الأضرار‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تلحق‭ ‬به‭ ‬إن‭ ‬قام‭ ‬بتطبيق‭ ‬بعض‭ ‬العادات‭ ‬الغذائية‭ ‬الخاطئة‭ ‬ولصيام‭ ‬أكثر‭ ‬صحة‭ ‬تستعرض‭ ‬الدكتورة‭ ‬سماح‭ ‬العلوي‭ ‬استشاري‭ ‬طب‭ ‬العائلة‭ ‬بالخدمات‭ ‬الطبية‭ ‬الملكية‭ - ‬المستشفى‭ ‬العسكري‭ ‬كيفية‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬الصحة‭ ‬من‭ ‬العادات‭ ‬الخاطئة‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭.‬

الصوم‭ ‬من‭ ‬العادات‭ ‬الدينية‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الثقافات،‭ ‬ولكن‭ ‬له‭ ‬أيضًا‭ ‬فوائد‭ ‬صحية‭ ‬ملموسة‭.‬

يقوم‭ ‬الصوم‭ ‬بتنظيم‭ ‬عملية‭ ‬الهضم،‭ ‬فيعتبر‭ ‬أفضل‭ ‬نظام‭ ‬للديتوكس‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬السموم‭ ‬في‭ ‬الجسم‭ ‬مما‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬تحسين‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭.‬

كما‭ ‬يسهم‭ ‬الصوم‭ ‬في‭ ‬تحسين‭ ‬وظيفة‭ ‬الجهاز‭ ‬المناعي‭. ‬ويعزز‭ ‬الصوم‭ ‬إعادة‭ ‬بناء‭ ‬الخلايا‭ ‬ويعزز‭ ‬إنتاج‭ ‬الخلايا‭ ‬اللمفاوية،‭ ‬مما‭ ‬يعزز‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬مقاومة‭ ‬الأمراض‭.‬

فيما‭ ‬يلي‭ ‬بعض‭ ‬النصائح‭ ‬للعناية‭ ‬بالصحة‭ ‬في‭ ‬رمضان‭:‬

‭- ‬عند‭ ‬الإفطار،‭ ‬تأن‭ ‬في‭ ‬وجبة‭ ‬الإفطار‭ ‬وقم‭ ‬بتوزيع‭ ‬الوجبات‭ ‬بحذر،‭ ‬ابدأ‭ ‬بتناول‭ ‬التمر‭ ‬وشرب‭ ‬الماء،‭ ‬ثم‭ ‬أداء‭ ‬الصلاة،‭ ‬وبعدها‭ ‬تناول‭ ‬وجبة‭ ‬خفيفة‭.‬

‭- ‬ابتعد‭ ‬عن‭ ‬تناول‭ ‬الأطعمة‭ ‬الغنية‭ ‬بالدهون‭ ‬والسكريات‭.‬

‭- ‬اجعل‭ ‬وجبة‭ ‬الإفطار‭ ‬صحية‭ ‬ومتنوعة‭ ‬تشمل‭ ‬الخضار،‭ ‬الفواكه،‭ ‬مصادر‭ ‬جيدة‭ ‬من‭ ‬البروتين‭.‬

*الاعتدال‭ ‬في‭ ‬الطعام‭: ‬‮«‬كلوا‭ ‬واشربوا‭ ‬ولا‭ ‬تسرفوا‮»‬‭.‬

‭- ‬تجنب‭ ‬تناول‭ ‬الطعام‭ ‬الزائد‭ ‬والمفرط‭ ‬بعد‭ ‬الإفطار‭. ‬وتذكر‭ ‬أنه‭ ‬شهر‭ ‬الصوم

‭- ‬تجنب‭ ‬التدخين‭ ‬والعادات‭ ‬الضارة،‭ ‬يعتبر‭ ‬الصيام‭ ‬فرصة‭ ‬تساعد‭ ‬على‭ ‬تجنب‭ ‬العادات‭ ‬الضارة‭.‬

‭- ‬ممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬بشكل‭ ‬منتظم‭.‬

‭- ‬يمكن‭ ‬ممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬خلال‭ ‬شهر‭ ‬رمضان،‭ ‬ولكن‭ ‬من‭ ‬المفضل‭ ‬ممارستها‭ ‬بعد‭ ‬الإفطار‭ ‬تجنبا‭ ‬للتعب‭ ‬الشديد‭ ‬والشعور‭ ‬بالإرهاق‭ ‬أثناء‭ ‬الصيام‭.‬

‭-‬الابتعاد‭ ‬عن‭ ‬المشروبات‭ ‬الغازية‭ ‬والسكرية‭ ‬عالية‭ ‬السعرات‭ ‬كما‭ ‬يجب‭ ‬عدم‭ ‬الإفراط‭ ‬في‭ ‬تناول‭ ‬القهوة‭ ‬والشاي،‭ ‬فهي‭ ‬تسبب‭ ‬العطش‭ ‬الشديد‭ ‬لأنها‭ ‬تساعد‭ ‬على‭ ‬فقدان‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬السوائل‭ ‬في‭ ‬الجسم‭.‬

‭- ‬احرص‭ ‬على‭ ‬تناول‭ ‬وجبة‭ ‬السحور،‭ ‬وتأخيرها‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬قبل‭ ‬الإمساك‭ ‬وعلى‭ ‬احتوائها‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬العناصر‭ ‬الغذائية‭ ‬لإعطائك‭ ‬الطاقة‭ ‬أثناء‭ ‬الصيام؛‭ ‬مثل‭ ‬خبز‭ ‬الحبوب‭ ‬الكاملة،‭ ‬والفواكه‭ ‬المجففة،‭ ‬والمكسرات‭ ‬غير‭ ‬المملحة،‭ ‬مع‭ ‬الحليب‭ ‬أو‭ ‬اللبن‭.‬

وللوقاية‭ ‬من‭ ‬الحَرَقَان،‭ ‬‏ابتعد‭ ‬عن‭ ‬الأطعمة‭ ‬التي‭ ‬تحتوي‭ ‬على‭ ‬نسبة‭ ‬عالية‭ ‬من‭ ‬الدهون‭ ‬والأملاح‭ ‬والتوابل‭ ‬مثل‭ ‬المقليات،‭ ‬والمخللات،‭ ‬والأجبان‭ ‬والوجبات‭ ‬السريعة‭.‬

تذكر‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬المهم‭ ‬استشارة‭ ‬الطبيب‭ ‬قبل‭ ‬إجراء‭ ‬تغييرات‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬نمط‭ ‬الحياة،‭ ‬وخاصة‭ ‬إذا‭ ‬كنت‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬حالات‭ ‬صحية‭ ‬معينة‭.‬

فعلى‭ ‬المريض‭ ‬زيارة‭ ‬الطبيب‭ ‬بفترة‭ ‬كافية‭ ‬قبل‭ ‬رمضان‭ ‬للتأكد‭ ‬من‭ ‬قدرته‭ ‬على‭ ‬الصيام‭ ‬وضبط‭ ‬الجرعات‭ ‬وجدولتها‭.‬

بعض‭ ‬المرضى‭ ‬لا‭ ‬يسمح‭ ‬لهم‭ ‬بالصيام‭ ‬حفاظا‭ ‬على‭ ‬صحتهم‭ ‬أخذاً‭ ‬بالرخصة‭ ‬الشرعية‭ ‬لقوله‭ ‬تعالى‭: ‬‮«‬فمن‭ ‬كان‭ ‬منكم‭ ‬مريضاً‭ ‬أو‭ ‬على‭ ‬سفر‭ ‬فعدة‭ ‬من‭ ‬أيام‭ ‬أخر‭ ‬يريد‭ ‬الله‭ ‬بكم‭ ‬اليسر‭ ‬ولا‭ ‬يريد‭ ‬بكم‭ ‬العسر‮»‬‭. ‬وهم‭ ‬الذين‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬المشاكل‭ ‬الطبية‭ ‬الآتية‭: ‬

*‭ ‬مرضى‭ ‬قرحة‭ ‬المعدة‭ ‬والإثنى‭ ‬عشر‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬وجود‭ ‬تقرحات‭ ‬شديدة‭ ‬وحادة‭ ‬لم‭ ‬تشف‭ ‬بعد‭ ‬أو‭ ‬مع‭ ‬حدوث‭ ‬نزيف‭.‬

*‭ ‬الإعياء‭ ‬الشديد‭ ‬كما‭ ‬يحدث‭ ‬في‭ ‬النزلات‭ ‬المعوية‭ ‬الحادة‭ ‬مع‭ ‬اسهال‭ ‬وقيئ‭ ‬او‭ ‬الارتفاع‭ ‬الحاد‭ ‬في‭ ‬درجة‭ ‬الحرارة‭ ‬مما‭ ‬قد‭ ‬يسبب‭ ‬الجفاف‭.‬

*‭ ‬بعض‭ ‬مرضى‭ ‬الأمراض‭ ‬المزمنة‭ ‬مثل‭ ‬مرضى‭ ‬الفشل‭ ‬الكلوي‭ ‬وأمراض‭ ‬القلب‭ ‬وجلطة‭ ‬الدماغ‭.‬

*‭ ‬مرضى‭ ‬السكري‭ ‬الذين‭ ‬تنطبق‭ ‬عليهم‭ ‬الظروف‭ ‬التالية‭:‬

*‭ ‬الحاجة‭ ‬للحقن‭ ‬المتعددة‭ ‬بالإنسولين‭ ‬ثلاث‭ ‬مرات‭ ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬أو‭ ‬استخدام‭ ‬جرعات‭ ‬كبيرة‭ (‬أكبر‭ ‬من‭ ‬40‭ ‬وحدة‭ / ‬جرعة‭).‬

*‭ ‬حدوث‭ ‬ارتفاع‭ ‬السكر‭ ‬الشديد‭ ‬وارتفاع‭ ‬الحامض‭ ‬الكيتوني‭ ‬او‭ ‬نوبة‭ ‬هبوط‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الثلاثة‭ ‬السابقة‭ ‬لرمضان‭. ‬

*‭ ‬وجود‭ ‬مضاعفات‭ ‬خطيرة‭ ‬مثل‭ ‬الفشل‭ ‬الكلوي‭.‬

*‭ ‬عدم‭ ‬قدرة‭ ‬المريض‭ ‬على‭ ‬إدراك‭ ‬أعراض‭ ‬هبوط‭ ‬السكر‭ ‬أو‭ ‬المريض‭ ‬الذي‭ ‬يعيش‭ ‬بمفرده‭ ‬وقد‭ ‬تداهمه‭ ‬نوبة‭ ‬هبوط‭ ‬السكر‭ ‬ولا‭ ‬يجد‭ ‬من‭ ‬ينقذه‭.‬

تمنياتي‭ ‬لكم‭ ‬بالصحة‭ ‬والعافية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشهر‭ ‬الفضيل‭ ‬وكل‭ ‬رمضان‭ ‬وأنتم‭ ‬بخير‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا