العدد : ١٦٧٧٠ - الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٧٠ - الأربعاء ٢١ فبراير ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ شعبان ١٤٤٥هـ

المال و الاقتصاد

«التمويل الكويتي» ترعى النسخة الثامنة عشرة من مؤتمر أيوفي

الأحد ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٣ - 02:00

أعلنت‭ ‬مجموعة‭ ‬بيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ ‬عن‭ ‬نجاح‭ ‬رعايتها‭ ‬للنسخة‭ ‬الثامنة‭ ‬عشرة‭ ‬من‭ ‬المؤتمر‭ ‬السنوي‭ ‬للعمل‭ ‬المصرفي‭ ‬والمالي‭ ‬الإسلامي‭ ‬الذي‭ ‬نظمته‭ ‬هيئة‭ ‬المحاسبة‭ ‬والمراجعة‭ ‬للمؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬الإسلامية‭ (‬أيوفي‭)‬،‭ ‬ومجموعة‭ ‬البنك‭ ‬الإسلامي‭ ‬للتنمية‭. ‬أقيم‭ ‬المؤتمر‭ ‬تحت‭ ‬شعار‭ ‬‮«‬استراتيجيات‭ ‬مواجهة‭ ‬حالة‭ ‬الركود‭ ‬الاقتصادي‭ ‬العالمي‭ ‬الوشيك‭ ‬وعالم‭ ‬ما‭ ‬بعد‭ ‬النفط‭: ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التنويع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬والاستفادة‭ ‬من‭ ‬إمكانيات‭ ‬المالية‭ ‬الإسلامية‮»‬،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬فندق‭ ‬كراون‭ ‬بلازا،‭ ‬بالمنامة،‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬يومي‭ ‬29‭ ‬و30‭ ‬نوفمبر‭ ‬2023‮»‬‭. ‬

ففي‭ ‬ظل‭ ‬التحديات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬العالمية‭ ‬التي‭ ‬تشمل‭ ‬فترة‭ ‬ما‭ ‬بعد‭ ‬كوفيد‭ - ‬19‭ ‬والصراعات‭ ‬الجغرافية‭ ‬والتضخم‭ ‬والتغير‭ ‬المناخي،‭ ‬حرصت‭ ‬مجموعة‭ ‬بيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ ‬على‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬المناقشات‭ ‬التي‭ ‬تناولت‭ ‬الموضوعات‭ ‬الهامة‭ ‬المحددة‭ ‬في‭ ‬جدول‭ ‬أعمال‭ ‬المؤتمر‭ ‬الذي‭ ‬جمع‭ ‬نخبة‭ ‬من‭ ‬الرواد‭ ‬والاقتصاديين‭ ‬وصناع‭ ‬السياسات‭ ‬وخبراء‭ ‬الصناعة‭ ‬لبحث‭ ‬استراتيجيات‭ ‬التنوع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬ودور‭ ‬التمويل‭ ‬الإسلامي‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬المرونة‭. ‬

وقد‭ ‬ناقشت‭ ‬النسخة‭ ‬الثامنة‭ ‬عشرة‭ ‬من‭ ‬مؤتمر‭ ‬أيوفي‭ ‬‭ ‬البنك‭ ‬الإسلامي‭ ‬للتنمية‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬القضايا‭ ‬الهامة،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬دور‭ ‬المالية‭ ‬الإسلامية‭ ‬في‭ ‬تنويع‭ ‬الأنشطة‭ ‬الاقتصادية،‭ ‬وتأثير‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬على‭ ‬التنوع‭ ‬الاقتصادي،‭ ‬والتحديات‭ ‬والفرص‭ ‬التي‭ ‬ترتبط‭ ‬بارتفاع‭ ‬المعدلات‭ ‬القياسية،‭ ‬واستخدام‭ ‬أدوات‭ ‬المالية‭ ‬الإسلامية‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬للتخفيف‭ ‬من‭ ‬آثار‭ ‬التغير‭ ‬المناخي،‭ ‬وتطور‭ ‬الحسابات‭ ‬الاستثمارية‭ ‬نحو‭ ‬تحقيق‭ ‬أرباح‭ ‬حقيقية‭ ‬ومشاركة‭ ‬الخسائر‭. ‬

وقد‭ ‬علق‭ ‬عبدالوهاب‭ ‬عيسى‭ ‬الرشود،‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬بالتكليف‭ ‬لمجموعة‭ ‬بيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي،‭ ‬قائلا‭: ‬‮«‬في‭ ‬حالات‭ ‬عدم‭ ‬التيقن‭ ‬الاقتصادي‭ ‬يصبح‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬على‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬التعاون‭ ‬والمشاركة‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬حلول‭ ‬مالية‭ ‬مرنة‭ ‬ومبتكرة‭. ‬ويعد‭ ‬التمويل‭ ‬الإسلامي‭ ‬بمبادئه‭ ‬الأخلاقية‭ ‬وآلية‭ ‬مشاركة‭ ‬المخاطر‭ ‬قادرًا‭ ‬على‭ ‬القيام‭ ‬بدور‭ ‬فعال‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬تحديات‭ ‬المستقبل‮»‬‭.‬

وأضاف‭ ‬قائلا‭: ‬‮«‬نعتز‭ ‬بمواصلة‭ ‬جهودنا‭ ‬الدؤوبة‭ ‬لدعم‭ ‬مؤتمر‭ ‬أيوفي‭ ‬‭ ‬البنك‭ ‬الإسلامي‭ ‬للتنمية‭ ‬السنوي‭ ‬للعمل‭ ‬المصرفي‭ ‬والمالي‭ ‬الإسلامي‭ ‬في‭ ‬نسخته‭ ‬الثامنة‭ ‬عشرة‭. ‬إنه‭ ‬مؤتمر‭ ‬يحمل‭ ‬في‭ ‬طياته‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬القيمة‭ ‬للقطاع‭ ‬المالي‭ ‬الإسلامي‭ ‬في‭ ‬المنطقة،‭ ‬وللقطاع‭ ‬المالي‭ ‬بشكل‭ ‬عام‮»‬‭. ‬

بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬ذلك‭ ‬عبّر‭ ‬عبدالحكيم‭ ‬يعقوب‭ ‬الخياط،‭ ‬العضو‭ ‬المنتدب‭ ‬والرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬لبيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ ‬‭ ‬البحرين،‭ ‬عن‭ ‬اعتزازه‭ ‬بدعم‭ ‬البنك‭ ‬للمبادرات‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬شأنها‭ ‬تعزيز‭ ‬الحوار‭ ‬والابتكار‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬المالي‭ ‬الإسلامي‭. ‬وقال‭: ‬‮«‬باعتبارنا‭ ‬مؤسسة‭ ‬مالية‭ ‬رائدة،‭ ‬فإنه‭ ‬يسرنا‭ ‬تقديم‭ ‬الدعم‭ ‬لهذا‭ ‬المؤتمر‭ ‬الذي‭ ‬يوفر‭ ‬منصة‭ ‬هامة‭ ‬لبحث‭ ‬القضايا‭ ‬الملحة‭ ‬واكتشاف‭ ‬فرص‭ ‬النمو‭ ‬الاقتصادي‭ ‬المستدام‭. ‬ويأتي‭ ‬ذلك‭ ‬متوافقًا‭ ‬مع‭ ‬التزام‭ ‬بيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ - ‬البحرين،‭ ‬ومجموعة‭ ‬بيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ ‬بالمساهمة‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬الازدهار‭ ‬الاقتصادي‭ ‬للمجتمعات‭ ‬التي‭ ‬نعمل‭ ‬بها‮»‬‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا