العدد : ١٦٧٨١ - الأحد ٠٣ مارس ٢٠٢٤ م، الموافق ٢٢ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٨١ - الأحد ٠٣ مارس ٢٠٢٤ م، الموافق ٢٢ شعبان ١٤٤٥هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

الدول الخليجية.. والهجرة غير الشرعية

كشف‭ ‬تقرير‭ ‬نشرته‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬يوليو‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬أن‭ ‬المنطقة‭ ‬العربية‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬منطقة‭ ‬منشأ‭ ‬وعبور‭ ‬رئيسية،‭ ‬وإحدى‭ ‬الوجهات‭ ‬المفضّلة‭ ‬للمهاجرين‭ ‬الدوليين‭ ‬والأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬هُجّروا‭ ‬قسرا‭.‬

وفي‭ ‬السابق‭ ‬كانت‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬منبعا‭ ‬للهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية،‭ ‬وكانت‭ ‬الدول‭ ‬الأوروبية‭ ‬مقصدا‭ ‬لها‭.. ‬ومع‭ ‬التحولات‭ ‬والتطورات‭ ‬الحاصلة‭ ‬غدت‭ ‬الدول‭ ‬الخليجية‭ ‬اليوم‭ ‬مقصدا‭ ‬للهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية‭ ‬من‭ ‬مواطني‭ ‬دول‭ ‬عربية‭ ‬وآسيوية‭ ‬وإفريقية‭.‬

بعضهم‭ ‬يدخل‭ ‬إلى‭ ‬الدول‭ ‬الخليجية‭ ‬من‭ ‬باب‭ ‬التأشيرة‭ ‬السياحية،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬يتحول‭ ‬إلى‭ ‬إقامة‭ ‬عمل‭ ‬‮«‬قانونية‭ ‬أو‭ ‬هاربة‮»‬،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬يحدث‭ ‬خللا‭ ‬في‭ ‬التركيبة‭ ‬السكانية،‭ ‬وإضرارا‭ ‬للاقتصاد‭ ‬الوطني‭ ‬وسوق‭ ‬العمل،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬انتشار‭ ‬الجرائم‭ ‬والسلوكيات‭ ‬والممارسات‭ ‬الدخيلة‭ ‬على‭ ‬الثقافة‭ ‬المجتمعية‭ ‬الخليجية‭.‬

لذلك‭ ‬يعد‭ ‬المقترح‭ ‬الذي‭ ‬تقدم‭ ‬به‭ ‬الفريق‭ ‬أول‭ ‬معالي‭ ‬الشيخ‭ ‬راشد‭ ‬بن‭ ‬عبدالله‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬في‭ ‬اجتماع‭ ‬وزراء‭ ‬الداخلية‭ ‬بدول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬صياغة‭ ‬استراتيجية‭ ‬عمل‭ ‬مشتركة‭ ‬للتعامل‭ ‬مع‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية‭ ‬لتكون‭ ‬أساسا‭ ‬لأي‭ ‬تشريعات‭ ‬مطلوبة‭ ‬تجاه‭ ‬ذلك،‭ ‬للتعامل‭ ‬مع‭ ‬هذه‭ ‬الظاهرة،‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬إجراءات‭ ‬قانونية‭ ‬جديدة‭ ‬موحد،‭ ‬بمثابة‭ ‬خطوة‭ ‬استباقية،‭ ‬لرؤية‭ ‬مستقبلية‭ ‬ثاقبة،‭ ‬لتعزيز‭ ‬أمن‭ ‬واستقرار‭ ‬المجتمع‭ ‬الخليجي،‭ ‬واستشعارا‭ ‬لخطورة‭ ‬تنامي‭ ‬حالات‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية،‭ ‬بما‭ ‬تحمله‭ ‬من‭ ‬تداعيات‭ ‬سلبية‭ ‬عابرة‭ ‬للحدود‭ ‬وارتباطها‭ ‬بالجريمة‭ ‬المنظمة‭.‬

إن‭ ‬ظاهر‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية‭ ‬إلى‭ ‬دول‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬تتطلب‭ ‬وجود‭ ‬مركز‭ ‬لإدارة‭ ‬الأزمة‭ ‬لتطبيق‭ ‬أسلوب‭ ‬إدارة‭ ‬الأزمات‭ ‬بشكل‭ ‬قانوني‭ ‬إنساني،‭ ‬بدلا‭ ‬من‭ ‬أسلوب‭ ‬رد‭ ‬الفعل،‭ ‬وأهمية‭ ‬اتخاذ‭ ‬التدابير‭ ‬اللازمة‭ ‬المناسبة‭ ‬لمواجهتها‭ ‬والحد‭ ‬من‭ ‬آثارها‭.‬

كما‭ ‬أن‭ ‬ظاهرة‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬منها‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬تتطلب‭ ‬تفعيل‭ ‬إجراءات‭ ‬مواجهتها،‭ ‬طبقًا‭ ‬لمستويات‭ ‬إدارتها،‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬تكاملي،‭ ‬على‭ ‬نحو‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬الظاهرة‭ ‬وآثارها‭ ‬المجتمعية‭ ‬والأمنية،‭ ‬حتى‭ ‬تنعم‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬بالأمن‭ ‬والاستقرار‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الظروف‭ ‬والتحديات‭ ‬الأمنية‭ ‬المعاصرة،‭ ‬وتدارك‭ ‬آثارها‭ ‬وتداعياتها‭. (‬عن‭ ‬دراسة‭ ‬ظاهرة‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭ ‬للدكتور‭ ‬صباح‭ ‬الغيص‭).‬

من‭ ‬مخاطر‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية،‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مجتمع،‭ ‬أنها‭ ‬مع‭ ‬مرور‭ ‬الزمن،‭ ‬وعدم‭ ‬الحسم‭ ‬والتصدي‭ ‬لها،‭ ‬ستنال‭ ‬الغطاء‭ ‬القانوني‭ ‬الدولي،‭ ‬وستتم‭ ‬الدعوة‭ ‬إلى‭ ‬تعزيز‭ ‬وصول‭ ‬المهاجرين‭ ‬إلى‭ ‬آليات‭ ‬العدالة،‭ ‬وضمان‭ ‬حصولهم‭ ‬على‭ ‬جوازات‭ ‬السفر‭ ‬ووثائق‭ ‬الهوية‭ ‬وغيرها،‭ ‬وضمان‭ ‬حصولهم‭ ‬على‭ ‬خدمات‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬والتعليمية‭ ‬والاجتماعية،‭ ‬بصرف‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬الوضع‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الهجرة‭ ‬أو‭ ‬العرق‭ ‬أو‭ ‬الإثنية‭ ‬أو‭ ‬نوع‭ ‬الجنس‭ ‬أو‭ ‬الجنسية‭.. ‬ومن‭ ‬يدري‭ ‬فلربما‭ ‬تم‭ ‬منحهم‭ ‬بقرار‭ ‬أممي‭ ‬دولي‭ ‬حق‭ ‬الترشح‭ ‬والانتخاب،‭ ‬ولربما‭ ‬الدعوة‭ ‬إلى‭ ‬أمور‭ ‬أكثر‭ ‬خطورة‭ ‬جيوسياسيا‭..!! ‬

ذات‭ ‬يوم‭ ‬تحدث‭ ‬معالي‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬عن‭ ‬الأمن‭ ‬والسلام‭ ‬والاستقرار،‭ ‬ومكافحة‭ ‬الإدمان‭ ‬والجريمة‭ ‬المنظمة،‭ ‬ودعا‭ ‬إلى‭ ‬أهمية‭ ‬وجود‭ (‬تلسكوب‭ ‬الحكمة‭) ‬لتحقيق‭ ‬عملية‭ ‬الإنقاذ‭ ‬والعلاج‭ ‬بشكل‭ ‬سليم،‭ ‬وها‭ ‬هو‭ ‬اليوم‭ ‬معالي‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬يستخدم‭ ‬ذات‭ (‬التلسكوب‭) ‬للتدقيق‭ ‬والوقاية‭ ‬والتحذير‭ ‬من‭ ‬مخاطر‭ ‬الهجرة‭ ‬غير‭ ‬الشرعية‭ ‬نحو‭ ‬الدول‭ ‬الخليجية،‭ ‬وضرورة‭ ‬العمل‭ ‬الجماعي‭ ‬للتصدي‭ ‬لها‭.‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا