العدد : ١٦٩١٦ - الثلاثاء ١٦ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩١٦ - الثلاثاء ١٦ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٦هـ

الثقافي

صدر عن منشورات دائرة الثقافة في الشارقة:
ديوان الشاعر والناقد عبداللطيف السخيري

السبت ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٣ - 02:00

«أَوْ يُورِق الصَّدَى.. والصَّدَأُ..»: هواجس شعرية تخط خيوط الدهشة


‭    ‬‮ ‬صدر‭ ‬عن‭ ‬منشورات‭ ‬دائرة‭ ‬الثقافة‭ ‬في‭ ‬الشارقة،‮ ‬ديوان‭ ‬الشاعر‭ ‬والناقد‭ ‬عبداللطيف‭ ‬السخيري،‭ ‬والموسوم‭ ‬بـ«أَوْ‭ ‬يُورِق‭ ‬الصَّدَى‭.. ‬والصَّدَأُ‭..‬‮»‬،‭ ‬ويقع‭ ‬الديوان‭ ‬في‭ ‬94‭ ‬صفحة‭ ‬ويأتي‭ ‬في‭ ‬سياق‭ ‬استراتيجية‭ ‬النشر‭ ‬التي‭ ‬تشرف‭ ‬عليها‭ ‬دائرة‭ ‬الثقافة‭ ‬بحكومة‭ ‬الشارقة‭ ‬بتنسيق‭ ‬مع‭ ‬دار‭ ‬الشعر‭ ‬بمراكش‭. ‬ويضم‭ ‬هواجس‭ ‬شعرية‭ ‬موزعة‭ ‬على‭ ‬الأقانيم‭ ‬التالية‭: ‬اختتام‭ ‬سابق‭ ‬لأوانه،‭ ‬نرجس‭ ‬يثخن‭ ‬في‭ ‬مراياه،‭ ‬حنظلة‭ ‬يهجس‭ ‬برؤاه،‭ ‬صليل‭ ‬الماء،‭ ‬ومقدمة‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬الادعاء‭.‬

في‭ ‬تقديمه‭ ‬لديوان‭ ‬‮«‬أَوْ‭ ‬يُورِق‭ ‬الصَّدَى‭.. ‬والصَّدَأُ‭..‬‮»‬‭ ‬يشير‭ ‬الشاعر‭ ‬عبدالحق‭ ‬ميفراني،‭ ‬مدير‭ ‬دار‭ ‬الشعر‭ ‬بمراكش،‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الشاعر‭ ‬والناقد‭ ‬عبداللطيف‭ ‬السخيري‭ ‬‮«‬يقتفي‭ ‬دهشة‭ ‬البداهة،‭ ‬في‭ ‬سعي‭ ‬حثيث‭ ‬لاقتفاء‭ ‬أثر‭ ‬الشاعر‭ ‬اليوم،‭ ‬وهو‭ ‬يسعى‭ ‬إلى‭ ‬فتح‭ ‬كوة‭ ‬على‭ ‬معالم‭ ‬القصيدة‭ ‬حيث‭ ‬التباسات‭ ‬المعنى،‭ ‬وهشاشة‭ ‬الكائن‭. ‬خيوط‭ ‬تستل‭ ‬من‭ ‬مجازات‭ ‬اللغة،‭ ‬وقصائد‭ ‬ترتق‭ ‬خيوط‭ ‬عزلتها،‭ ‬وعالم‭ ‬يومئ‭ ‬من‭ ‬صدى‭ ‬‮«‬الصدأ‮»‬‭.. ‬هكذا‭ ‬تظهر‭ ‬التباسات‭ ‬العالم‭ ‬اليوم،‭ ‬حين‭ ‬يصر‭ ‬الشاعر‭ ‬على‭ ‬انبجاس‭ ‬تلك‭ ‬‮«‬الهواجس‮»‬،‭ ‬والتي‭ ‬تسبك‭ ‬على‭ ‬الرؤى‭ ‬بعضا‭ ‬من‭ ‬وجع‭ ‬الشاعر‭.. ‬‮«‬الشاعر‭ ‬المدثر‭ ‬بيأسه‮»‬،‭ ‬أو‭ ‬هكذا‭ ‬تخال‭ ‬القصيدة‭ ‬‮«‬حمالة‮»‬‭ ‬خيوط‭ ‬الدهشة،‭ ‬في‭ ‬إعادة‭ ‬تحيين‭ ‬تلك‭ ‬الأسئلة‭ ‬التي‭ ‬أمست‭ ‬تؤسس‭ ‬أفق‭ ‬القصيدة‭ ‬المغربية‭ ‬الحديثة‭ ‬اليوم‭.. ‬تلك‭ ‬المعرفة‭ ‬التي‭ ‬تستقصي‭ ‬أفق‭ ‬القصيدة‭ ‬وأسئلة‭ ‬الشاعر،‭ ‬في‭ ‬استدعاء‭ ‬‮«‬لأنطولوجيا‮»‬‭ ‬السيري‭-‬الشعري‭.. ‬وأيضا‭ ‬في‭ ‬ترسيخ‭ ‬وعي‭ ‬‮«‬حاد‮»‬‭ ‬بأسئلة‭ ‬الكتابة‭ ‬الشعرية‭ ‬اليوم،‭ ‬وأفقها‭ ‬المعرفي‭ ‬و«كينونتها‮»‬‭. ‬ولعلها‭ ‬خطوة‭ ‬تومئ‭ ‬من‭ ‬بعيد،‭ ‬في‭ ‬تشكيل‭ ‬وشائج‭ ‬ممتدة‭ ‬بين‭ ‬‮«‬أنا‮»‬‭ ‬الشاعر‭ ‬وقصيدته،‭ ‬في‭ ‬ارتباط‭ ‬وثيق‭ ‬بدلالات‭ ‬الاغتراب‭ ‬المضاعف‭ ‬وسعي‭ ‬أن‭ ‬تصبح‭ ‬الكتابة‭ ‬سكن‭ ‬الشاعر‭ ‬و«كينونته‮»»‬‭.‬

الشاعر‭ ‬والناقد‭ ‬الدكتور‭ ‬عبداللطيف‭ ‬السخيري،‭ ‬من‭ ‬مواليد‭ ‬سيدي‭ ‬عثمان‭ (‬الرحامنة‭ ‬1978‭)‬،‭ ‬حاصل‭ ‬على‭ ‬شهادة الدكتوراه‭ ‬في‭ ‬موضوع‭: ‬‮«‬الشعرية‭ ‬المغربية‭ ‬والتراث‭ ‬الشعري‭ ‬المشرقي‭: ‬التلقي‭ ‬والتناص‭ (‬986هـ‭-‬1139هـ‭)‬‮»‬،‭ (‬كلية‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬بمراكش،‭ ‬2014‭)‬،‭ ‬وهو‭ ‬خريج‭ ‬المركز‭ ‬التربوي‭ ‬الجهوي‭ ‬بمراكش،‭ ‬أستاذ‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬مساعد‭ ‬بالمركز‭ ‬الجهوي‭ ‬لمهن‭ ‬التربية‭ ‬والتكوين‭. ‬وقد‭ ‬سبق‭ ‬للشاعر‭ ‬والناقد‭ ‬السخيري‭ ‬أن‭ ‬توج‭ ‬بجائزة‭ ‬القناة‭ ‬الثانية‭ ‬للإبداع‭ ‬الأدبي‭ ‬في‭ ‬صنف‭ ‬الشعر‭ ‬الدورة‭ ‬التاسعة‭ ‬2014،‭ ‬عن‭ ‬ديوان‭: ‬‮«‬تَراتيلُ‭ ‬السَّراب،‭ ‬وأقوالُ‭ ‬نَبيِّ‭ ‬الصَّلْصَال‭ ‬الأَعْمَــى‮»‬،‭ ‬وجائزة‭ ‬الشارقة‭ ‬للإبداع‭ ‬الأدبي،‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬النقد،‭ ‬الدورة‭ ‬21،‭ ‬2017،‭ ‬عن‭ ‬بحث‭ ‬بعنوان‭: ‬‮«‬شعرية‭ ‬التخوم‭: ‬تنافذ‭ ‬الشعر‭ ‬والنثر‭ ‬في‭ ‬تجربة‭ ‬محمود‭ ‬درويش‮»‬‭. ‬وإلى‭ ‬جانب‭ ‬مقالاته‭ ‬ودراساته‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬الخطاب‭ ‬الشعري،‭ ‬صدر‭ ‬للسخيري‭ ‬ديوان‭ ‬‮«‬أقوال‭ ‬نبي‭ ‬الصلصال‭ ‬الأعمى‮»‬،‭ ‬منشورات‭ ‬مرسم،‭ ‬2017،‭ ‬وكتب‭ ‬نقدية‭: ‬‮«‬شعرية‭ ‬التخوم‭: ‬تنافذ‭ ‬الشعر‭ ‬والنثر‭ ‬في‭ ‬تجربة‭ ‬محمود‭ ‬درويش‮»‬،‭ ‬دائرة‭ ‬الثقافة‭ ‬بالشارقة،2018،‭ ‬‮«‬المتنبي‭ ‬في‭ ‬مراكش‭: ‬تلقى‭ ‬الوزير‭ ‬عبد‭ ‬العزيز‭ ‬الفشتالي‭ ‬لديوانه‮»‬،‭ ‬2018،‭ ‬‮«‬القصيدة‭ ‬وظلال‭ ‬المعنى‭: ‬قراءات‭ ‬في‭ ‬الشعر‭ ‬المغربي‭ ‬المعاصر‮»‬،‭ ‬المطبعة‭ ‬والوراقة‭ ‬الوطنية،‭ ‬مراكش2018‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا