العدد : ١٦٩٢٥ - الخميس ٢٥ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤٦هـ

العدد : ١٦٩٢٥ - الخميس ٢٥ يوليو ٢٠٢٤ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤٦هـ

الثقافي

«هطول» الباكورة الأولى للشاعرة عقيلة آل ربح

السبت ١٩ أغسطس ٢٠٢٣ - 02:00

‭ ‬صدر‭ ‬مؤخرا‭ ‬الديوان‭ ‬الشعري‭ ‬المعنون‭ ‬‮«‬هطول‮»‬‭ ‬للشاعرة‭ ‬عقيلة‭ ‬آل‭ ‬ربح‭ ‬من‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬وهو‭ ‬باكورتها‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬الاصدار‭ ‬الشعري‭.‬

وجاء‭ ‬الاصدار‭ ‬عن‭ ‬دار‭ ‬ريادة‭ ‬للنشر‭ ‬والتوزيع‭ ‬بجدة‭ ‬وضم‭ ‬بين‭ ‬دفتيه‭ ‬197قصيدة‭ ‬وصمم‭ ‬غلاف‭ ‬المجموعة‭ ‬حسن‭ ‬عبدالرزاق‭ ‬آل‭ ‬زاهر‭ ‬وقد‭ ‬اشارت‭ ‬الشاعرة‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬القصائد‭ ‬التي‭ ‬حواها‭ ‬الديوان‭ ‬جاءت‭ ‬في‭ ‬اوقات‭ ‬مختلفة‭.‬

وعقيلة‭ ‬محمد‭ ‬آل‭ ‬ربح،‭ ‬من‭ ‬القطيف‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية،‭ ‬شاعرة‭ ‬موهوبة،‭ ‬استطاعت‭ ‬أن‭ ‬تصقل‭ ‬موهبتها‭ ‬الشعرية،‭ ‬بحصولها‭ ‬على‭ ‬دورات‭ ‬متعددة‭ ‬في‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬نحوًا‭ ‬وصرفًا‭ ‬وبلاغة‭ ‬وعروضًا‭ ‬وقافية،‭ ‬وكذلك‭ ‬بالممارسة‭ ‬الطويلة‭. ‬تنظم‭ ‬الشعر‭ ‬بنوعيه‭: ‬العمودي‭ ‬والتفعيلة،‭ ‬وكذلك‭ ‬النبطي‭. ‬أنتجت‭ ‬فيها‭ ‬عشرات‭ ‬من‭ ‬القصائد‭ ‬والمقطوعات‭.‬

جاءت‭ ‬تجربتها‭ ‬بالشعر‭ ‬الوجداني‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬حوته‭ ‬مجموعتها‭ ‬هطول‭ ‬ضمن‭ ‬الموضوع‭ ‬الجامع‭ ‬لقصائد‭ ‬الديوان‭ ‬وهو‭ ‬الحُبُّ‭ ‬بمعناه‭ ‬الواسع‭: ‬حُبُّ‭ ‬الإنسان،‭ ‬وحُبُّ‭ ‬الطبيعة،‭ ‬وحُبُّ‭ ‬الأرض،‭ ‬وحتى‭ ‬موضوع‭ ‬الرثاء‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬سياق‭ ‬الحب،‭ ‬كما‭ ‬في‭ ‬قصيدتها‭ ‬‮«‬حنان»؛‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬حُبَّ‭ ‬حنان‭ ‬تغلغل‭ ‬في‭ ‬أضلعها‭ ‬فانسابت‭ ‬كلماتها‭ ‬وتدفقت‭ ‬شاعريتها؛‭ ‬فرثتها‭ ‬حين‭ ‬رحلت‭ ‬إلى‭ ‬العالم‭ ‬الآخر‭ ‬راضية‭ ‬مرضية‭. ‬تقول‭ ‬فيها‭:‬

القلبُ‭ ‬ينبض‭ ‬يا‭ ‬حنانُ‭ ‬كتائهٍ يبقى‭ ‬بأنَّاتِ‭ ‬الحنين‭ ‬مبعثرَا

تخاطب‭ ‬حنان‭ ‬وكأنها‭ ‬أمامها،‭ (‬مع‭ ‬أنه‭ ‬رحلت‭ ‬عنها‭ ‬إلى‭ ‬العالم‭ ‬الآخر‭): ‬يا‭ ‬حنانُ،‭ ‬والخطاب‭ ‬لا‭ ‬يكون‭ ‬إلا‭ ‬للحي‭ ‬الماثل‭ ‬بين‭ ‬عينيك،‭ ‬لكنها‭ ‬نزَّلتها‭ ‬منزلة‭ ‬الحي‭ ‬وخاطبتها؛‭ ‬لأنها‭ ‬موقنة‭ ‬بأنها‭ ‬تسمعها‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا