العدد : ١٦٨٨٧ - الاثنين ١٧ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٨٧ - الاثنين ١٧ يونيو ٢٠٢٤ م، الموافق ١١ ذو الحجة ١٤٤٥هـ

المال و الاقتصاد

الدولة الأكثـر تحسنا على مستوى الخليج
البحرين تحتل المرتبة الثانية عربيا والـ34 عالميا فـــــــي مــــؤشــــــر الأداء اللــــــــوجستـــــــي للبــنــــــــك الــــــدولـــــــي

الخميس ٢٥ مايو ٢٠٢٣ - 02:00

حققت‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬تقدما‭ ‬جديدا‭ ‬في‭ ‬مؤشر‭ ‬الأداء‭ ‬اللوجستي‭ ‬2023‭ ‬الصادر‭ ‬عن‭ ‬البنك‭ ‬الدولي‭ ‬وذلك‭ ‬باعتبارها‭ ‬‮«‬الدولة‭ ‬الأكثر‭ ‬تحسنا‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‮»‬‭ ‬حيث‭ ‬تم‭ ‬تصنيف‭ ‬المملكة‭ ‬في‭ ‬المرتبة‭ ‬الثانية‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الوطن‭ ‬العربي،‭ ‬وحلت‭ ‬البحرين‭ ‬في‭ ‬المرتبة‭ ‬الرابعة‭ ‬والثلاثين‭ ‬عالميا‭ ‬لتتقدم‭ ‬25‭ ‬مرتبة‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬2018‭.‬

ولعبت‭ ‬المشاريع‭ ‬والمبادرات‭ ‬البارزة‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تحقيقها‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬خلال‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬دوراً‭ ‬مهماً‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬موقع‭ ‬البحرين،‭ ‬فقد‭ ‬تقدمت‭ ‬المملكة‭ ‬58‭ ‬مركزا‭ ‬في‭ ‬‮«‬مؤشر‭ ‬التوقيت‭ ‬الفرعي‮»‬‭ ‬لتحتل‭ ‬المرتبة‭ ‬الثانية‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬إفريقيا‭ ‬والعاشرة‭ ‬عالمياً‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بأقل‭ ‬وقت‭ ‬لمتوسط‭ ‬الاستيراد‭ ‬الجوي‭. ‬كما‭ ‬حلت‭ ‬البحرين‭ ‬علاوة‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬المرتبة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬الخليجي‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الحد‭ ‬الأدنى‭ ‬من‭ ‬ملاحظات‭ ‬التأخير‭ ‬في‭ ‬الاستيراد‭ ‬والصادرات‭.‬

ويقدم‭ ‬تقرير‭ ‬البنك‭ ‬الدولي‭ ‬مراجعة‭ ‬شاملة‭ ‬لأداء‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬التجارية،‭ ‬وجمع‭ ‬البيانات‭ ‬من‭ ‬مايو‭ ‬إلى‭ ‬أكتوبر‭ ‬2022‭ ‬عبر‭ ‬139‭ ‬دولة،‭ ‬واستناداً‭ ‬على‭ ‬ستة‭ ‬مكونات‭ ‬لتقييم‭ ‬كفاءة‭ ‬التخليص‭ ‬الجمركي،‭ ‬وجودة‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬للتجارة‭ ‬والنقل،‭ ‬وسهولة‭ ‬ترتيب‭ ‬الشحنات‭ ‬الدولية‭ ‬بأسعار‭ ‬تنافسية،‭ ‬وجودة‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية،‭ ‬والقدرة‭ ‬على‭ ‬تتبع‭ ‬الشحنات،‭ ‬وفعالية‭ ‬التوقيت‭.‬

‭ ‬وفي‭ ‬تصريح‭ ‬لأحمد‭ ‬سلطان‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬لتطوير‭ ‬الأعمال‭ - ‬قطاع‭ ‬الصناعة‭ ‬والنقل‭ ‬والخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬التنمية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬بهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬قال‭ ‬فيه‭: ‬‮«‬جاءت‭ ‬المرتبة‭ ‬العالية‭ ‬التي‭ ‬حققتها‭ ‬البحرين‭ ‬وأداؤها‭ ‬الإيجابي‭ ‬بفضل‭ ‬ما‭ ‬تتميز‭ ‬به‭ ‬المملكة‭ ‬من‭ ‬سلسلة‭ ‬توريد‭ ‬قوية‭ ‬وبنية‭ ‬تحتية‭ ‬لوجستية‭ ‬متقدمة،‭ ‬وما‭ ‬يعزز‭ ‬مكانة‭ ‬البحرين‭ ‬باعتبارها‭ ‬بوابة‭ ‬مثلى‭ ‬إلى‭ ‬الخليج‭ ‬مع‭ ‬ما‭ ‬تتيحه‭ ‬من‭ ‬إمكانية‭ ‬الوصول‭ ‬السريع‭ ‬إلى‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬إفريقيا‭ ‬وخارجها،‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬للشركات‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬اتفاقيات‭ ‬التجارة‭ ‬الحرة‭ ‬التي‭ ‬تربط‭ ‬البحرين‭ ‬مع‭ ‬22‭ ‬دولة‭ ‬تقدم‭ ‬إمكانية‭ ‬الوصول‭ ‬القياسي‭ ‬والمميز‭ ‬بفضل‭ ‬الإعفاءات‭ ‬من‭ ‬الرسوم‭ ‬الجمركية‭ ‬إلى‭ ‬حوالي‭ ‬30‭%‬‭ ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي‭ ‬الإجمالي‭ ‬العالمي‮»‬‭.‬

وأضاف‭ ‬سلطان‭ ‬قائلاً‭: ‬‮«‬ويأتي‭ ‬هذا‭ ‬التقدم‭ ‬بالتواكب‭ ‬مع‭ ‬خطة‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬التي‭ ‬تتبناها‭ ‬المملكة،‭ ‬إذ‭ ‬يعد‭ ‬هذا‭ ‬التصنيف‭ ‬خطوة‭ ‬في‭ ‬اتجاه‭ ‬تحقيق‭ ‬أهداف‭ ‬استراتيجية‭ ‬قطاع‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬التي‭ ‬تسعى‭ ‬إلى‭ ‬تأمين‭ ‬مكانة‭ ‬المملكة‭ ‬بين‭ ‬مراكز‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬العالمية‭ ‬الرائدة‮»‬‭.‬

ويعد‭ ‬قطاع‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬أحد‭ ‬القطاعات‭ ‬ذات‭ ‬الأولوية‭ ‬ضمن‭ ‬خطة‭ ‬التعافي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬للمملكة،‭ ‬والتي‭ ‬تهدف‭ ‬إلى‭ ‬تعزيز‭ ‬مكانة‭ ‬البحرين‭ ‬لتكون‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬أفضل‭ ‬20‭ ‬وجهة‭ ‬عالمية‭ ‬للخدمات‭ ‬اللوجستية،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬زيادة‭ ‬مساهمة‭ ‬القطاع‭ ‬في‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي‭ ‬الإجمالي‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2030‭ ‬إلى‭ ‬10‭%‬،‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬إطلاق‭ ‬الركائز‭ ‬الأساسية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬استراتيجية‭ ‬قطاع‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ (‬2022-2026‭) ‬مدة‭ ‬أربع‭ ‬سنوات،‭ ‬والتي‭ ‬أعلنت‭ ‬في‭ ‬نوفمبر‭ ‬2021‭. ‬وجاءت‭ ‬هذه‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬مدعومة‭ ‬بمبادرات‭ ‬استراتيجية‭ ‬تركز‭ ‬على‭ ‬مراجعة‭ ‬القوانين‭ ‬واللوائح،‭ ‬وتطوير‭ ‬مرافق‭ ‬البنية‭ ‬التحتية،‭ ‬وتعزيز‭ ‬السياسات‭ ‬والإجراءات،‭ ‬وتوفير‭ ‬الحوافز‭ ‬للمستثمرين،‭ ‬وتعزيز‭ ‬فرص‭ ‬الاستثمار،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬تعزيز‭ ‬المشاركة‭ ‬الإقليمية‭ ‬والدولية‭.‬

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا