العدد : ١٦٨٣٢ - الثلاثاء ٢٣ أبريل ٢٠٢٤ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٨٣٢ - الثلاثاء ٢٣ أبريل ٢٠٢٤ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤٥هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

حدث لم يتكرر منذ 70 عاما

ما‭ ‬شاهده‭ ‬وتابعه‭ ‬العالم‭ ‬بالأمس‭ ‬في‭ ‬حفل‭ ‬تتويج‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬تشارلز‭ ‬الثالث،‭ ‬حدث‭ ‬لم‭ ‬يتكرر‭ ‬منذ‭ ‬70‭ ‬عاما،‭ ‬وحضره‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬2000‭ ‬شخصية‭ ‬دولية،‭ ‬وتابعه‭ ‬ملايين‭ ‬المشاهدين‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬والذي‭ ‬توقف‭ ‬بكل‭ ‬إجلال‭ ‬وانبهار‭ ‬ومهابة‭ ‬للتقاليد‭ ‬البريطانية‭ ‬العريقة،‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬المراسم‭ ‬التتويج،‭ ‬بجانب‭ ‬الخطاب‭ ‬الملكي‭ ‬الذي‭ ‬يشير‭ ‬إلى‭ ‬عهد‭ ‬بريطاني‭ ‬جديد،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬مشهد‭ ‬مؤثر‭ ‬وفاعل‭ ‬في‭ ‬آلية‭ ‬انتقال‭ ‬السلطة‭ ‬بشكل‭ ‬سلمي‭ ‬دستوري‭ ‬وأعراف‭ ‬وتقاليد‭ ‬متميزة‭ ‬وفريدة‭. ‬

حفل‭ ‬التتويج‭ ‬أقيم‭ ‬في‭ ‬كاتدرائية‭ ‬وستمنستر‭ ‬بلندن،‭ ‬والتي‭ ‬شهدت‭ ‬تتويج‭ ‬ملكات‭ ‬وملوك‭ ‬بريطانيا‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬1066،‭ ‬حيث‭ ‬شهدت‭ ‬38‭ ‬حفل‭ ‬تتويج،‭ ‬والتي‭ ‬تمر‭ ‬بعدد‭ ‬من‭ ‬المراحل،‭ ‬منها‭: (‬الاعتراف‭) ‬حيث‭ ‬يهتف‭ ‬الحضور‭ ‬‮«‬حفظ‭ ‬الله‭ ‬الملك‮»‬‭ ‬وتنطلق‭ ‬الأبواق،‭ ‬ثم‭ ‬مرحلة‭ (‬القسم‭) ‬حيث‭ ‬يقسم‭ ‬الملك‭ ‬على‭ ‬احترام‭ ‬القانون‭ ‬وكنيسة‭ ‬إنجلترا،‭ ‬ثم‭ ‬مرحلة‭ (‬المسحة‭) ‬حيث‭ ‬يقوم‭ ‬رئيس‭ ‬الأساقفة‭ ‬بمسح‭ ‬يدي‭ ‬الملك‭ ‬وصدره‭ ‬ورأسه‭ ‬بالزيت‭ ‬المقدس‭ ‬المصنوع‭ ‬وفقا‭ ‬لوصفة‭ ‬سرية،‭ ‬ثم‭ ‬مرحلة‭ (‬التنصيب‭) ‬حيث‭ ‬يُمنح‭ ‬الملك‭ ‬أدوات‭ ‬الدولة‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬‮«‬الجرم‭ ‬السماوي‭ ‬الملكي‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬يمثل‭ ‬السلطة‭ ‬الدينية‭ ‬والأخلاقية،‭ ‬و«الصولجان‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬يمثل‭ ‬القوة‭ ‬ويرمز‭ ‬للعدل‭ ‬والرحمة،‭ ‬ثم‭ ‬يضع‭ ‬رئيس‭ ‬الأساقفة‭ ‬‮«‬تاج‭ ‬القديس‭ ‬إدوارد‮»‬‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬الملك،‭ ‬ثم‭ ‬مرحلة‭ (‬الجلوس‭ ‬والإجلال‭) ‬حيث‭ ‬ينتقل‭ ‬الملك‭ ‬تشارلز‭ ‬إلى‭ ‬كرسي‭ ‬العرش‭ ‬وينحني‭ ‬أعضاء‭ ‬مجلس‭ ‬اللوردات‭ ‬أمام‭ ‬الملك‭ ‬إجلالا‭ ‬له،‭ ‬وبعدها‭ ‬تُمسح‭ ‬الملكة‭ ‬القرينة‭ ‬بنفس‭ ‬الطريقة‭ ‬وتُتوج‭.‬

‮«‬أعلم‭ ‬أن‭ ‬حياتي‭ ‬ستتغير‭.. ‬لكن‭ ‬العمل‭ ‬الخيري‭ ‬سيستمر‮»‬‭.. ‬تلك‭ ‬العبارة‭ ‬التي‭ ‬قالها‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬تشارلز‭ ‬الثالث‭ ‬ذات‭ ‬يوم،‭ ‬والتي‭ ‬تؤكد‭ ‬حرصه‭ ‬على‭ ‬العمل‭ ‬الخيري‭ ‬والإنساني،‭ ‬منذ‭ ‬أن‭ ‬كان‭ ‬وليا‭ ‬للعهد‭ ‬لبريطانيا‭ ‬وأميرا‭ ‬لويلز‭.‬

وقد‭ ‬كشفت‭ ‬التقارير‭ ‬الإعلامية‭ ‬أنه‭ ‬قام‭ ‬بالتبرع‭ ‬بالأموال‭ ‬والهدايا‭ ‬التي‭ ‬تلقتها‭ ‬العائلة‭ ‬المالكة‭ ‬البريطانية،‭ ‬بمناسبة‭ ‬رحيل‭ ‬الملكة‭ ‬إليزابيث‭ ‬الثانية،‭ ‬وأن‭ ‬الجزء‭ ‬الأكبر‭ ‬من‭ ‬الأموال‭ ‬المقدمة‭ ‬من‭ ‬الملك‭ ‬تشارلز‭ ‬تم‭ ‬التبرع‭ ‬به‭ ‬لصالح‭ ‬المؤسسات‭ ‬الخيرية‭ ‬التي‭ ‬تقدم‭ ‬الإغاثة‭ ‬وتوفر‭ ‬الاحتياجات‭ ‬الأساسية‭ ‬للأفراد‭ ‬الأكثر‭ ‬فقرا‭ ‬واحتياجا‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬المتحدة‭ ‬وخاصة‭ ‬بنوك‭ ‬الطعام،‭ ‬بل‭ ‬أن‭ ‬الملك‭ ‬تشارلز‭ ‬أطلق‭ ‬مبادرة‭ ‬خيرية‭ ‬جديدة،‭ ‬عبر‭ ‬تشجيع‭ ‬الأفراد‭ ‬بالتطوع‭ ‬للعمل‭ ‬الخيري،‭ ‬كجزء‭ ‬من‭ ‬مشاركتهم‭ ‬في‭ ‬احتفالات‭ ‬التتويج‭.‬

ولا‭ ‬شك‭ ‬أن‭ ‬مشاركة‭ ‬حضرة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ملك‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم‭ ‬حفظه‭ ‬الله‭ ‬ورعاه،‭ ‬وصاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬حفظه‭ ‬الله،‭ ‬في‭ ‬حفل‭ ‬التتويج،‭ ‬يؤكد‭ ‬عمق‭ ‬ومتانة‭ ‬العلاقات‭ ‬البحرينية‭ ‬البريطانية‭ ‬الممتدة‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬عام،‭ ‬وتميز‭ ‬علاقات‭ ‬الصداقة‭ ‬التاريخية‭ ‬بين‭ ‬العائلتين‭ ‬الملكيتين،‭ ‬والزيارات‭ ‬المتبادلة،‭ ‬والتقارب‭ ‬في‭ ‬الاهتمامات‭ ‬والهوايات‭ ‬المشتركة،‭ ‬الذي‭ ‬أسهم‭ ‬في‭ ‬توطيد‭ ‬العلاقات‭ ‬الثنائية‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬الصديقين‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المجالات‭.‬

ولا‭ ‬ننسى‭ ‬أنه‭ ‬في‭ ‬ديسمبر‭ ‬2022‭ ‬دشن‭ ‬مركز‭ ‬‮«‬دراسات‮»‬‭ ‬كتابا‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬جوانب‭ ‬من‭ ‬العلاقات‭ ‬البحرينية‭ ‬البريطانية‭ ‬في‭ ‬عهد‭ ‬حاكم‭ ‬البحرين‭ ‬الشيخ‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬1932‭ ‬‭ ‬1942م‮»‬،‭ ‬واليوم‭ ‬لدينا‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬200‭ ‬وكالة‭ ‬من‭ ‬الوكالات‭ ‬السياحية‭ ‬والاستثمارية،‭ ‬وأكثر‭ ‬من‭ ‬2000‭ ‬طالب‭ ‬بحريني‭ ‬يتلقون‭ ‬تعليمهم‭ ‬في‭ ‬بريطانيا،‭ ‬ووجود‭ ‬نحو‭ ‬7‭ ‬آلاف‭ ‬بريطاني‭ ‬يعملون‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬باعتبارهم‭ ‬أكبر‭ ‬جالية‭ ‬أوروبية،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬التبادل‭ ‬التجاري‭ ‬والاقتصادي،‭ ‬والتعاون‭ ‬الأمني‭ ‬والعسكري،‭ ‬والعديد‭ ‬من‭ ‬مسارات‭ ‬التعاون‭ ‬التنموية‭.‬

لذلك‭ ‬كله،‭ ‬ولكثير‭ ‬غيره‭.. ‬يأتي‭ ‬حفل‭ ‬التتويج‭ ‬البريطاني‭ ‬باعتباره‭ ‬حدثا‭ ‬عالميا‭ ‬استثنائيا،‭ ‬يستحق‭ ‬التوقف‭ ‬عنده،‭ ‬والاستفادة‭ ‬منه،‭ ‬والبناء‭ ‬عليه،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬مستقبل‭ ‬زاهر‭ ‬من‭ ‬العلاقات‭ ‬والتعاون‭.‬

إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا