العدد : ١٦٧٨٣ - الثلاثاء ٠٥ مارس ٢٠٢٤ م، الموافق ٢٤ شعبان ١٤٤٥هـ

العدد : ١٦٧٨٣ - الثلاثاء ٠٥ مارس ٢٠٢٤ م، الموافق ٢٤ شعبان ١٤٤٥هـ

الصفحة الأخيرة

عـيـد نـوروز.. احـتـفـالات عـابـرة لـلـدول والقوميات

الأربعاء ٢٢ مارس ٢٠٢٣ - 02:00

يحتفل‭ ‬مئات‭ ‬الملايين‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬وخصوصا‭ ‬الأكراد‭ ‬والفرس،‭ ‬في‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬مارس‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬عام،‭ ‬بعيد‭ ‬النوروز،‭ ‬الذي‭ ‬يعني‭ ‬‮«‬اليوم‭ ‬الجديد‮»‬‭. ‬

وهذا‭ ‬العيد،‭ ‬الذي‭ ‬يتم‭ ‬الاحتفال‭ ‬به‭ ‬منذ‭ ‬آلاف‭ ‬السنين،‭ ‬ويستند‭ ‬إلى‭ ‬روايات‭ ‬أقرب‭ ‬إلى‭ ‬الأساطير،‭ ‬يرمز‭ ‬في‭ ‬معناه‭ ‬الثقافي‭ ‬والفلكلوري،‭ ‬إلى‭ ‬انتصار‭ ‬الخير‭ ‬على‭ ‬الشر،‭ ‬وإلى‭ ‬بداية‭ ‬مشرقة‭ ‬جديدة‭ ‬مرتبطة‭ ‬بالطبيعة‭ ‬التي‭ ‬تستقبل‭ ‬بشائر‭ ‬فصل‭ ‬الربيع‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬اليوم‭. ‬

وعيد‭ ‬النوروز،‭ ‬الذي‭ ‬يعرف‭ ‬برأس‭ ‬السنة‭ ‬الجديدة‭ ‬في‭ ‬التقويم‭ ‬الكردي‭ ‬والفارسي،‭ ‬لا‭ ‬يقتصر‭ ‬الاحتفال‭ ‬به‭ ‬على‭ ‬هذين‭ ‬الشعبين،‭ ‬فإضافة‭ ‬إليهما،‭ ‬تحتفل‭ ‬بهذا‭ ‬العيد‭ ‬شعوب‭ ‬في‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬12‭ ‬دولة‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬أفغانستان‭ ‬وكازاخستان‭ ‬وقرغيزستان‭ ‬وأذربيجان‭ ‬وتركمانستان‭ ‬وطاجيكستان‭ ‬وأوزبكستان‭ ‬وجنوب‭ ‬القوقاز‭ ‬والقرم‭ ‬ومنطقة‭ ‬البلقان‭ ‬وكشمير‭ ‬وكوجارات‭ ‬وشمال‭ ‬غرب‭ ‬الصين،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الأقوام‭ ‬في‭ ‬غربي‭ ‬آسيا‭. ‬

وفي‭ ‬المجموع،‭ ‬يحتفل‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬بالنوروز‭ ‬ما‭ ‬يزيد‭ ‬على‭ ‬300‭ ‬مليون‭ ‬شخص‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬بحسب‭ ‬منظمة‭ ‬اليونسكو‭ ‬التي‭ ‬أدرجت‭ ‬العيد‭ ‬في‭ ‬قائمة‭ ‬التراث‭ ‬الثقافي‭ ‬غير‭ ‬المادي‭ ‬للبشرية‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2009‭. ‬

ويأخذ‭ ‬العيد‭ ‬أشكالا‭ ‬وطقوسا‭ ‬تختلف‭ ‬من‭ ‬شعب‭ ‬إلى‭ ‬آخر،‭ ‬لكن‭ ‬ما‭ ‬يجمع‭ ‬بين‭ ‬هذه‭ ‬الأشكال‭ ‬المختلفة‭ ‬للاحتفال،‭ ‬هو‭ ‬الأجواء‭ ‬الكرنفالية‭ ‬التي‭ ‬تصاحب‭ ‬الاحتفالات،‭ ‬عبر‭ ‬التزين‭ ‬بأزياء‭ ‬مزركشة‭ ‬ملونة،‭ ‬وعقد‭ ‬حلقات‭ ‬الرقص‭ ‬والغناء‭ ‬وإلقاء‭ ‬القصائد‭ ‬والأشعار،‭ ‬في‭ ‬توليفة‭ ‬محببة‭ ‬تنطوي‭ ‬على‭ ‬الوئام‭ ‬والسلام‭ ‬والتعايش‭. ‬

وتتعدد‭ ‬الروايات‭ ‬حول‭ ‬أصل‭ ‬العيد،‭ ‬حيث‭ ‬يربطه‭ ‬الأكراد‭ ‬بأحداث‭ ‬تاريخية‭ ‬امتزجت‭ ‬بأساطير‭ ‬عديدة،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الرواية‭ ‬الأكثر‭ ‬شيوعاً‭ ‬بين‭ ‬الأكراد‭ ‬تقول‭ ‬إن‭ ‬الاحتفال‭ ‬بـ«نوروز‮»‬‭ ‬يرجع‭ ‬إلى‭ ‬تاريخ‭ ‬سقوط‭ ‬الإمبراطورية‭ ‬الآشورية‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬الميديين‭ (‬أسلاف‭ ‬الأكراد‭)‬،‭ ‬وتأسيس‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بالإمبراطورية‭ ‬الميدية‭.‬

وتأخذ‭ ‬جذور‭ ‬الاحتفال‭ ‬لدى‭ ‬الفرس‭ ‬بعدا‭ ‬روحانيا‭ ‬دينيا،‭ ‬إذ‭ ‬يسود‭ ‬اعتقاد‭ ‬منذ‭ ‬آلاف‭ ‬السنين‭ ‬بأن‭ ‬أرواح‭ ‬أقاربهم‭ ‬وأحبائهم‭ ‬الموتى‭ ‬تزورهم‭ ‬في‭ ‬أيام‭ ‬نوروز‭ ‬المباركة،‭ ‬لذا‭ ‬يحرص‭ ‬الإيرانيون‭ ‬على‭ ‬تزيين‭ ‬مائدة‭ ‬نوروز‭ ‬بكل‭ ‬ما‭ ‬لذ‭ ‬وطاب‭ ‬مكونة‭ ‬من‭ ‬سبعة‭ ‬أشياء‭ ‬تبدأ‭ ‬بحرف‭ ‬السين‭ ‬ليسعدوا‭ ‬الأرواح‭ ‬الزائرة،‭ ‬وتسمى‭ ‬بـ«هفت‭ ‬سين‮»‬،‭ ‬ولكل‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬الأشياء‭ ‬دلالته‭. ‬

ورغم‭ ‬تباين‭ ‬الروايات‭ ‬حول‭ ‬أصل‭ ‬هذا‭ ‬العيد،‭ ‬فإن‭ ‬المشترك‭ ‬بين‭ ‬جميع‭ ‬الشعوب‭ ‬التي‭ ‬تحتفل‭ ‬به‭ ‬هو‭ ‬أنه‭ ‬عيد‭ ‬الربيع‭ ‬ودورة‭ ‬الحياة‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬تمد‭ ‬الإنسان‭ ‬بالطاقة‭ ‬وتزهر‭ ‬البراعم‭ ‬وتخرج‭ ‬الحيوانات‭ ‬من‭ ‬جحورها‭ ‬بعد‭ ‬برد‭ ‬الشتاء،‭ ‬فهو‭ ‬يختزل‭ ‬توق‭ ‬الإنسان‭ ‬إلى‭ ‬الجمال‭ ‬والحرية‭ ‬والضوء‭.‬

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news



الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط أو تقنيات مشابهة ، لتحسين تجربة التصفح وتقديم توصيات مخصصة. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا