العدد : ١٤٧٩٥ - الثلاثاء ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٧٩٥ - الثلاثاء ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٥ محرّم ١٤٤٠هـ

عربية ودولية

اليمن: الجيش يسيطر على «الكيلو 16» ويقتحم جامعة الحديدة

الجمعة ١٤ ٢٠١٨ - 01:15

أفاد مراسل العربية بأن الجيش اليمني حسم أمس الخميس معركة الكيلو 16 شرق الحديدة، وتمكن من السيطرة عليه، كما اقتحم جامعة الحديدة التي حولتها مليشيات الحوثي إلى ثكنة عسكرية.

وقد أفيد عن اشتباكات دائرة مع المليشيات داخل الجامعة.

إلى جانب ذلك، أكد وليد القديمي وكيل أول محافظة الحديدة أن الجيش الوطني اقتحم جامعة الحديدة الواقعة جنوب غرب المدينة، وقال إن عملية الاقتحام جرت مساء يوم الخميس من الجهة الغربية، وتدور اشتباكات عنيفة داخل حرم الجامعة التي حولتها مليشيات الحوثي إلى ثكنة عسكرية، واتخذت من كلية الآداب مركزا قياديا لادارة عملياتها العسكرية.

كما أوضح أن الأحياء الجنوبية القريبة من الجامعة وجوار مبنى هيئة تطوير تهامة تشهد اشتباكات عنيفة وسط تقدم للجيش الوطني.

وكان الجيش قد قام في وقت سابق أمس الخميس بتمشيط للمنطقة القريبة من «الكيلو 16» بحثًا عن الفارين من المليشيات الحوثية.

كما أفشلت قوات الجيش بإسناد من التحالف عملية تسلل في الجبهة الجنوبية للكيلو 16 حاولت المليشيات الحوثية من خلالها إعاقة تقدم الجيش إلى مدينة الحديدة.

إلى جانب ذلك، اعترفت قيادة مليشيات الحوثي يوم الأربعاء بمقتل قائدين عسكريين تابعين لها في جبهة الساحل الغربي. وذكرت وسائل إعلام تابعة للمليشيات أن اللواء محمد عبدالملك صالح عاطف قائد ما يسمى اللواء 140 واللواء علي صلاح محمد القيري قائد ما يسمى اللواء 190 دفاع جوي قتلا في جبهة الساحل الغربي جنوب الحديدة.

واعترفت المليشيات بأن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية نفذا عملية عسكرية واسعة، وصفتها المليشيات بأنها واحدة من أكبر العمليات التي نفذت في جبهة الساحل الغربي تحت غطاء جوي كثيف دعمت به مقاتلات تحالف دعم الشرعية ومروحيات الأباتشي الهجوم بأكثر من 50 غارة.

وأكدت مصادر ميدانية أن قوات الجيش سيطرت بشكل كامل على دوار مطاحن البحر الأحمر، وبداية شارع الخمسين، ومنطقة مصانع إخوان ثابت، وشارع صنعاء من دوار المطاحن إلى مثلث «الكيلو 16» شرق المدينة.

يذكر أن الجيش كان قد أحرز يوم الأربعاء تقدمًا باتجاه هذه المنطقة، واستعاد مواقع كانت تتحصن فيها مليشيات الحوثي، وسط سقوط عشرات القتلى والجرحى من المليشيات بالمواجهات التي تشترك فيها مقاتلات التحالف، وتمكن من استعادة السيطرة على مدرسة الجيل الجديد المطلة على الخط الواصل بين الكيلو 10 والكيلو 16، كما تمكن يوم الأحد من قطع جميع خطوط إمداد المليشيات إلى الكيلو 16، وأصبحت المنطقة تحت السيطرة النارية للجيش اليمني.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news