العدد : ١٤٨٥٠ - الاثنين ١٩ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٥٠ - الاثنين ١٩ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

قضـايــا وحـــوادث

تأجيل قضية المدير المتحرش بموظفات شركته إلى 18 سبتمبر

الخميس ١٣ ٢٠١٨ - 01:15

استمعت أمس المحكمة الجنائية الكبرى الرابعة لشهود النفي في قضية بحريني متهم بالتحرش بموظفات يعملن في شركته، حيث طلب المتهم الاستماع لموظفتين كشهود نفي أكدتا أن المتهم معاملته حسنة مع الجميع ولم يتحرش بهما، وبررتا فصل المجني عليهما من العمل لكونهما تتحدثان في الهاتف بصوت عال، وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 18 سبتمبر الجاري للمرافعة وصرحت بنسخة من أقوال الشهود، مع استمرار حبس المدير على ذمة القضية. 

وكانت فتاة قد أقدمت على تقديم بلاغ ضده تتهمه فيه بالتحرش بها خلال فترة عملها بالشركة عندما فوجئت به يطلب منها إنهاء بعض المعاملات الحسابية في مكتبه، وأثناء وجودها بدأ يتحرش بها، وحاول غلق باب المكتب وتقبيلها، إلا أنها استطاعت الخروج من المكتب.

كما قدمت أخرى بلاغا آخر ضد المتهم ذاته لتحرشه بها بعد أول 10 أيام من تسلمها العمل، حيث استدعاها إلى مكتبه وأعطاها قائمة بأسماء بعض العملاء المستهدفين والذين يمكن أن تحصل منهم على عمولة كبيرة بعد تحقيق نسب مبيعات جيدة، وقبل انتهاء الاجتماع طلب منها قبلة فرفضت وغادرت مكتبه على الفور، إلا أنه استدعاها بعد أيام للسؤال عن بعض الأمور التي تخص العمل، وفوجئت بانقطاع الكهرباء عن مقر العمل، وحاول المدير أثناء ذلك التحرش بها مجددا فقامت بمنعه، لتكتشف أنه اتفق مع عامل آسيوي في الشركة على فصل الكهرباء عن مكتبه عند دخولها.

وأسندت إليه النيابة أنه في غضون عام 2017 اعتدى على عرض المجني عليها بغير رضاها بطرق عديدة، وأتى فعلا مخلا بالحياء في غير علانية مع المجني عليها وقام بتقبيلها.

كما وجهت النيابة إليه تهمة التعرض بطريق الهاتف للمجني عليها الأولى على نحو يخدش الحياء على النحو المبين بالأوراق والتعرض للمجني عليها الثانية على نحو يخدش الحياء، وكشفت صحيفة أسبقيات المدير أنه سبق حبسه مدة سنة في قضية اعتداء على عرض فتاة، بالإضافة إلى تهم بالاحتيال لم يتم البت فيها. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news