العدد : ١٤٨٥٠ - الاثنين ١٩ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٥٠ - الاثنين ١٩ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

الصفحة الأخيرة

الأمير تشارلز يخرج كاميلا باركر من حياته

الثلاثاء ١١ ٢٠١٨ - 01:15

بعد أسابيع من مشاحنات وتوتر الأجواء بين الأمير تشارلز وكاميلا باركر دوقة كورنوول، يبدو أن الانفصال أصبح وشيكًا، وخاصة بعد طرد الأمير لدوقة كورنوول من قصر كينجستون. وفي تصريح مثير، قال مصدر من داخل القصر لمجلة «نيو آيديا» الأسترالية: «لقد طفح كيل الأمير تشارلز أخيرًا من كاميلا، فقد كثرت بينهما المشاحنات، وخاصة في الأشهر الأخيرة». وأكد المصدر الذي لم يُكشف عن اسمه أن المشاحنات بلغت أوجها، وقد بلغ غضبه إلى حد لم نشهده من قبل، وأخبرها بأنها لم تعد مُرحبًا بها في حياته، وطردها. ووفقًا للمجلة، أصبحت كاميلا باركر تقيم في منزلها في منطقة ويلتشاير منذ ذلك الحين، كما لوحظ اختفاؤها عن الأنظار وعدم مشاركتها في بعض المناسبات. بالإضافة إلى ذلك، قضى الأمير تشارلز أيامه الصيفية في قلعة «بالمورال» مع الملكة، بينما كانت كاميلا تقضي عطلة في جزيرة سردينيا الإيطالية برفقة أصدقائها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news