العدد : ١٤٨٤٩ - الأحد ١٨ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٠ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٤٩ - الأحد ١٨ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٠ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

الصفحة الأخيرة

طريقة غريبة لإنقاص الوزن تنتشر بين الأمريكيين

الأحد ٠٩ ٢٠١٨ - 01:15

كشف أولئك الملتزمون باتباع أسلوب «غريب» للحمية في الولايات المتحدة سبب احتفاظهم ببولهم بدلا من صرفه، قائلين إن «شربه» يعد طريقة طبيعية لتعزيز الصحة، ومنحهم بشرة أفضل، ومساعدتهم على إنقاص الوزن، والحفاظ على شعورهم بالشباب. ويبدو أن شرب البول، وفرك الجلد به، وحتى استخدامه في غسل العينين ممارسة قديمة تعود إلى قرون مضت، ويعتقد البعض فعاليته في علاج الأمراض، وتعزيز الطاقة، وحتى تأخر الشيخوخة، وهو ما لم يثبت علميا. وبفضل المدونين في مجال الصحة الذين يروجون للفكرة المثيرة للاشمئزاز على الإنترنت، يتجه عدد أكبر من الناس إلى المرحاض للاستفادة من مزاياه الصحية. ويقول المتخصص في الأرصاد الجوية في ولاية أيداهو الأمريكية، كريستو دابريتشيو، إن شرب بوله ساعده على خسارة (13.6 كلغم) من وزنه وجعله يشعر وكأنه «رجل خارق». وبعد أن أوصى دابريتشيو الرسامة جوليا سيلامان، من ولاية ماريلاند، باتباع هذه الحيلة، استطاعت معالجة الظهور المتكرر للحبوب على وجهها، وفقدان (11.3 كلغم) من وزنها. لكن العلماء يقولون إنه لا يوجد دليل على أن هذه الممارسة لها أي فائدة.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news