العدد : ١٤٨٧٢ - الثلاثاء ١١ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٧٢ - الثلاثاء ١١ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

مقالات

الذكاء الاصطناعي في القطاع الحكومي

بقلم: د. جاسم حاجي

الثلاثاء ٠٧ ٢٠١٨ - 01:15

بدأ يتحول الذكاء الاصطناعي من الخيال العلمي إلى حقيقة واقعية ملموسة، وذلك نتيجة البحث والتطوير المستمر في شتى أجزاء العالم. فالآن أصبح الذكاء الاصطناعي أداة فعالة من أجل تيسير العديد من العمليات وإنجاز الكثير من المهام التي قد تكون صعبة ومكلفة. 

وفيما يلي بعض الأفكار حول كيفية تطبيق الذكاء الاصطناعي في القطاع الحكومي في الشرق الأوسط.

توفير الطاقة والمرافق بشكل أكثر ذكاءً

يستعد الذكاء الاصطناعي لإجراء تعديلات جذرية في الطريقة التي تزود بها الحكومات مواطنيها بالطاقة والمرافق الأساسية الأخرى. من دمج مصادر التزويد بالطاقة المتجددة جديدة إلى البنية التحتية القائمة، إلى شبكات المعالجة الذاتية التي يمكنها استخدام الذكاء الاصطناعي لتحويل الطاقة حول المعدات المتضررة لتجنب الانقطاعات، يمكن للذكاء الاصطناعي إنشاء نظام توفير المرافق يكون أكثر أمانا وأكثر موثوقية.

الفوائد التي يقدمها الذكاء الاصطناعي:

- مزيد من المرونة والسعة.

- توفير المزيد من الطاقة والمرافق المستدامة من خلال المراقبة باستخدام الذكاء الاصطناعي والتدخل للحد من الهدر.

المشاريع المؤثرة:

- مشروع (DEWA الرقمي) الذي اقترحته هيئة كهرباء ومياه دبي (DEWA)، سيكون أول أداة رقمية في العالم تعمل بالطاقة الآلية الممكنة بالذكاء الاصطناعي القابلة للتجديد. يهدف المشروع إلى إطلاق نموذج جديد لخدمات المرافق مستفيدا من الابتكار في مجال الطاقة المتجددة وتخزين الطاقة والذكاء الاصطناعي والخدمات الرقمية. هذا جزء من 200 مليار دولار خصصتها الإمارات للمرافق الذكية ومشاريع الطاقة المتجددة.

نظم النقل الذاتي

النقل الذكي هو عنصر مرئي للغاية في المدينة الذكية المثالية، حيث إنه يشكل مثالاً فعليًا وتذكيرًا بفوائد الترابط. من خلال الربط الشبكي للقطارات وخطوط المترو والحافلات وسيارات الأجرة وحتى سيارات المواطنين، يستخدم الذكاء الاصطناعي بالفعل قوة التعلم الآلي والتفكير في اتخاذ عجلة القيادة ودفع الشرق الأوسط نحو مستقبل نقل أفضل.

الفوائد التي يقدمها الذكاء الاصطناعي:

- مزيد من الصحة العامة والسلامة من خلال الحد من الحوادث الناجمة عن الخطأ البشري.

- الاستدامة المحسنة حيث تقوم مركبات النقل ذات التوصيل الشبكي بالذكاء الاصطناعي برحلات فعالة وتحسينات في الوقت الفعلي للطرق، ما يقلل من استهلاك الطاقة والوقود بالإضافة إلى انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

- مكنت زيادة الإنتاجية عن طريق تقليل وقت السفر ومواقف السيارات.

المشاريع المؤثرة:

- تهدف استراتيجية النقل الذاتي في دبي إلى تحويل 25% من وسائل النقل العام إلى وسائط عبور من دون سائق بحلول عام 2030. وتشمل الجهود الأخيرة تطوير سيارات الأجرة من دون سائق بالشراكة مع شركة «Acacus Technologies»، وحتى أول طائرة أجرة ذاتية الطيران في العالم والتي أجرت أول رحلة لها في أواخر عام 2017.

رعاية صحية أكثر كفاءة وفعالية وشخصية

لقد نجح التعلم الآلي وأشكال أكثر تطوّرًا من الذكاء الاصطناعي في تحسين مجموعة واسعة من وظائف وعمليات الرعاية الصحية لبعض الوقت، كما أن أجزاء من الشرق الأوسط قد دخلت بالفعل في رحلة اعتمادها على هذه التقنية.. من التحقق من التأمين وتخزين السجلات الصحية رقميًا وتقديم المشورة الطبية عبر وسائل الدردشة والمساعدين الافتراضيين إلى مساعدة العمليات الجراحية في الوقت الحقيقي، أصبح الذكاء الاصطناعي مساعدة تكنولوجية لا تقدر بثمن لتوفير الرعاية الصحية.

الفوائد التي يقدمها الذكاء الاصطناعي:

- توفير أسهل لمشورة طبية مفيدة وأكثر دقة للمواطنين.

- جمع وتخزين السجلات الصحية بشكل أكثر أمنًا.

- تمكين اختراقات طبية متقدمة مثل تطوير الأطراف الإلكترونية.

المشاريع المؤثرة:

- كجزء من برنامج التحول الوطني 2020، تهدف المملكة العربية السعودية إلى زيادة نسبة المواطنين السعوديين الذين لديهم سجل صحي رقمي موحد من 0% إلى 70% بحلول عام 2020.

إجراءات أمنية أسرع وأكثر إنصافًا

بالإضافة إلى تمكين الأمن السيبراني بشكل أفضل، تعمل تقنيات الذكاء الاصطناعي على تحسين الأمن العام من خلال استخدام شبكات مراقبة أكثر قدرة وحتى الاستخدام المبكر لوحدات الشرطة الروبوتية، بالنسبة الى الحكومات الذكية التي تشرف على المدن الذكية المترابطة بالكامل، فإن قوة شرطة أكثر ذكاء هو أمر لا بد منه.

الفوائد التي يقدمها الذكاء الاصطناعي:

- يمكن لشبكات المراقبة ذات قدرات الذكاء الاصطناعي التعرف على المجرمين والسلوك الإجرامي وتتبعه من أجل زيادة استجابة العاملين البشر.

- وحدات الشرطة الروبوتية هي في المراحل الأولى من الاختبار ولكن يشير المؤيدون إلى إمكاناتهم للقيام بمهام خطيرة من دون تعريض الموظفين البشر للخطر.

المشاريع المؤثرة:

- يتضمن مشروع المدينة الذكية الجديد في المملكة العربية السعودية «نيوم» والذي تبلغ كلفته 500 مليار دولار خططًا لإنشاء قوة شرطة روبوتية ممكنة بالذكاء الاصطناعي.

- تهدف دبي إلى تحويل ما يقرب من 25% من فرقها العاملة بالدوريات إلى الروبوتات بحلول عام 2030.

- في يناير 2018عام كشفت الإمارات النقاب عن شبكة ممكنة بالذكاء الاصطناعي من آلاف الكاميرات الأمنية المجهزة بقدرات التعرف على الوجوه التي تغذي المعلومات إلى مختلف الوكالات الحكومية.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news