العدد : ١٤٨٧٢ - الثلاثاء ١١ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٧٢ - الثلاثاء ١١ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

ألوان

متسلق كویتي یصل لأعلى قمة بركانیة في قارة اوقیانوسیا

الكویت كونا:

الأحد ٠٥ ٢٠١٨ - 15:07

استطاع متسلق الجبال الكویتي یوسف الرفاعي الوصول الى اعلى قمة بركانیة في قارة (اوقیانوسیا) وھي ضمن سلسلة جبال قلویة تقع في دولة (بابوا غینیا الجدیدة) ویبلغ ارتفاعھا 4367 مترا عن سطح البحر لیرفع بذلك علم الكویت ویكون اول عربي یعتلیھا.

وقال الرفاعي لوكالة الانباء الكویتیة (كونا) انھ قام بالتخطیط لھذه الرحلة على مدى عام كامل بعدما تأكد من خلال سؤال السكان المحلیین والدلیل المحلي الذي كان یرافقھ في الرحلة من صعوبة الجبل لیس من ناحیة التسلق فحسب بل الرحلة برمتھا.

واضاف ان الجبل الذي تم تسلقھ في 21 من یولیو الماضي یعد اعلى جبل بركاني في القارة وواحدا من اعلى البراكین السبعة وھوجبل قلوي ومنعزل ولا یزید عدد متسلقیھ سنویا عن 20 شخصا موضحا ان التسلق استغرق ثمانیة ایام تم قضاء یومین منھا في الغابة المطریة للوصول لقاعدة الجبل.

وبین الرفاعي ان یوم العمل یبدأ في السابعة صباحا وینتھي في معظم الاوقات عصرا فیما استغرق یوم تسلق القمة 14 ساعة صعودا ونزولا مضیفا ان الصعود الیھا كان "مضنیا" فقد بدأ بالتسلق على ضوء المصابیح قبل بزوغ الفجر وكان الصخر زلقا وشدید الانحدار.

وذكر انه "عندما اشرقت الشمس وبدأت اقترب من القمة اكثر أحسست بقوه تدفعني لاكمال التسلق والوصول لھا وكان احساسا لا

یوصف بعد التعب الشدید والتخطیط الذي دام عاما وعدة اشھر قد تحقق بالفعل باعتلاء اعلى قمة بركانیة في اوقیانوسیا".

وقال الرفاعي والبالغ من العمر 21 سنة انھ بدأ مسیرة تسلق الجبال في عام 2015 بغرض تجربة مغامرة جدیدة والاثارة الا انه عشق تلك الھوایة منذ ذلك الحین.

واوضح انه قام بتسلق عدد من الجبال ابرزھا واولھا قمة (جبل كلمنجارو) الذي یعتبر الاعلى في افریقیا واعلى قمة بركانیة فیھا في دیسمبر 2015 و(جبل البروس) في روسیا وھو الاعلى في قارة اوروبا واعلى قمة بركانیة فیھا في یولیو 2017.

واضاف انه قام كذلك في ینایر 2018 بمحاولة تسلق (جبل اكونكاقوا) الاعلى في أمریكا الجنوبیة واعلى جبل خارج سلسلة (جبال الھیمالایا) الا انھ اضطر للنزول لسوء الاحوال الجویة مضیفا انھ صعد ایضا (جبل بیكر) الاعلى ضمن سلسلة الكاسكید الشمالیة في اغسطس 2016 و(جبل اوقل دي موان) في جبال الآلب الفرنسیة في اغسطس 2017 .من جھة اخرى ذكر الرفاعي ان دولة بابوا غینیا الجدیدة تقع في جنوب شرق المحیط الھادي في قارة اوقیانوسیا بالقرب من إندونیسیا وینتمي سكانھا الذین كانوا منعزلین تماما عن العالم الخارجي حتى تم اكتشافھم في عام 1983 الى عدة مجموعات وطوائف وان عدد اللغات واللھجات فیھا یبلغ 820 لغة ولھجة.

واعرب عن تطلعه بأن یقوم مستقبلا بتسلق القمم السبع واعلى الجبال البركانیة السبعة ورفع علم الكویت عالیا علیھا اضافة الى التزحلق في كلا القطبین الشمالي والجنوبي لیصبح الأول عالمیا ویتمكن من تحقیق تلك الانجازات مجتمعة.

یذكر ان قارة أوقیانوسیا ھي إحدى قارات العالم والتي تضم البلاد الواقعة في جنوب المحیط الھادي ومن أھم البلاد فیھا ھي أسترالیا ونیوزیلندا وتعد أصغر قارات العالم مساحة وثاني أصغر قارة من حیث عدد السكان بعد القارة القطبیة الجنوبیة.(

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news