العدد : ١٤٧٥٦ - الجمعة ١٧ أغسطس ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ ذو الحجة ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٧٥٦ - الجمعة ١٧ أغسطس ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ ذو الحجة ١٤٣٩هـ

الثقافي

وهج الكتابة: حنين الجياد الجامحة

نص: عبدالحميد القائد

السبت ٢٨ يوليو ٢٠١٨ - 01:15

لا تَطرقي بَابي بقوّة 

السُكونُ حَولي رَهيفٌ 

كَحنينِ الشوقِ للانعتاقْ 

وأنا نائمٌ مثل حَلزونٍ كي أنسَى

ذاكَ الحَريق وهو يشتعلُ 

في سَتائرِ الحُلمِ القديمِ 

الماءُ هناكَ لا يطفئُ جُنُوني

للتحليقِ خلفَ النوارسِ

وهي تنشدُ للحرِّيةِ 

الحُرية المُخبّأة تحتَ سُروجِ الجِيادِ الجَامحةِ 

وأنتِ التي هُناكَ خلفَ متاريسِ المَسافةِ 

تختبئينَ في عباءةِ الأولينَ 

عَشقتكِ كثيرًا لكن الليلَ دامسٌ 

الطرقاتُ سَحبت الرَملَ من أسفلِ قَدمِي

تَركتْ أحجَارًا حَادةَ الرُؤوسِ 

وأنتِ هناكَ عند المَرفأ

تلوّحينَ لي بمنديلٍ أصفرٍ 

لا أدري ان كانت تلويحة رغبةٍ 

أم وداعٍ لمجنونٍ ظامئ لولهٍ لا يَذبلْ

***

مازلتِ تَقفينَ هُناكَ 

الريحُ تداعبُ خصَلات شَعركِ 

وهي تهفو للحظاتٍ حَمراء 

المَسرحُ مضيءٌ بمصَابيحٍ مُبهرةٍ 

لكن السِتارةَ تنزلُ 

تَنسدلُ 

تَهبطُ 

وأنا مجهدٌ جدًا 

أرنو لاستراحةِ مُحاربٍ 

على صدركِ النائمِ منذُ عهدِ الهَزائمِ 

فلا تَدقِّي بابي بقوةٍ 

فَبَابي مزيجٌ من أشرعةٍ مُمزقةٍ 

كي لا أصحُو من حلمٍ 

نَسجتهُ مُنذ أيامي الخَوالي

كي لا أفيقَ منكِ 

وعيناكِ لا تكفَّانِ عن التَحديقِ في المَدى 

وهو يبعثرُ مَشاعِرنا في الخَواءْ

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news