العدد : ١٤٧٩٤ - الاثنين ٢٤ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٤ محرّم ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٧٩٤ - الاثنين ٢٤ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٤ محرّم ١٤٤٠هـ

عربية ودولية

وفاة نائب رئيس وزراء إيراني سابق عن 86 عاما بعد فترة طويلة في السجن

الجمعة ١٣ يوليو ٢٠١٨ - 01:15

طهران - (أ ف ب): توفي أمس الخميس النائب السابق لرئيس الوزراء الإيراني عباس امير انتظام الذي امضى سنوات طويلة في السجن بعد ادانته بالتجسس لحساب الولايات المتحدة، عن عمر يناهز 86 عاما، بحسب وسائل الاعلام. وأمضى امير-انتظام الذي يعتبر ليبراليا، عقودا في السجن بعد إدانته بالتجسس والخيانة بعيد الثورة الإسلامية في 1979.  وقالت وكالة ارنا للأنباء ان امير-انتظام، الذي كان يعاني من مشاكل صحية، توفي عقب اصابته بـ«نوبة قلبية». وذكرت وكالة فارس للأنباء انه كان في منزله وقت وفاته. ولم يتضح متى خرج من السجن وتحت اي ظروف سمح له بالعودة إلى منزله. وكانت جماعات حقوق الانسان تعتبر امير-انتظام السجين السياسي الذي أمضي اطول فترة في السجن في إيران. وشغل منصب نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة في الحكومة الانتقالية التي ترأسها مهدي بزرقان عقب الثورة التي اطاحت بالشاه. الا انه عارض تحويل الدولة إلى جمهورية إسلامية. 

وأرسلته الحكومة إلى السويد للعمل سفيرا، الا انه تم استدعاؤه لاحقا واعتقاله والحكم عليه بالسجن مدى الحياة في 1981 بتهمة التجسس لحساب الولايات المتحدة رغم نفيه لتلك التهمة. وبعد 17 عاما في السجن تم اعتقاله مجددا في 1998 بعد انتقاده للرئيس السابق لسجن ايوين بالقرب من طهران. وبعد فترة قصيرة من إطلاق سراحه تم اعتقاله مرة اخرى مطلع الالفية الثالثة وأعيد إلى السجن بعد دعوته إلى استفتاء بشأن النظام السياسي في البلاد.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news