العدد : ١٤٧٩٣ - الأحد ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٣ محرّم ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٧٩٣ - الأحد ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٣ محرّم ١٤٤٠هـ

الرياضة

«القوى البحرينية» توجه رسالة شديدة اللهجة قبل الأسياد

الخميس ١٢ يوليو ٢٠١٨ - 19:01

حققت ألعاب القوى البحرينية إنجازاً تاريخياً جديداً يضاف إلى سجلات القوى البحرينية تحديداً وللرياضة البحرينية على وجه العموم وذلك ببطولة غرب آسيا الثالثة لألعاب القوى للرجال والسيدات التي أقيمت في الأردن خلال الأيام الماضية بمشاركة 9 دول إلى جانب البحرين وهي الأردن (المستضيف) والكويت وعمان والإمارات وقطر واليمن والعراق ولبنان وفلسطين.

وتمثل الإنجاز التاريخي للقوى البحرينية بعد أن حصد اللاعبون واللاعبات 35 ميدالية ملونة على مدار 4 أيام انقسمت على 20 ميدالية ذهبية و12 فضية و3 برونزيات، لتتجاوز القوى البحرينية الإنجاز السابق الذي تحقق في بطولة غرب آسيا الأولى في عام 2010 بمدينة حلب والتي حققت خلالها 27 ميدالية بواقع 11 ذهبية و7 فضيات و9 برونزيات.

واحتلت ألعاب القوى البحرينية المركز الأول في جدول الترتيب العام للبطولة، وحلت الأردن في المركز الثاني فيما جاءت الكويت في المركز الثالث، وكان حصاد الفريق الرجالي 15 ميدالية (7 ذهبيات و7فضيات وبرونزية واحدة)، فيما حصدت السيدات 20 ميدالية (13 ذهبية و5 فضيات وبرونزيتان).

وفي ختام البطولة توجت البعثة البحرينية بكأس المركز الأول وقد تم تسليمه إلى رئيس الوفد وأمين سر الاتحاد البحريني لألعاب القوى راشد البوعينين.

ويعتبر إنجاز ألعاب القوى البحرينية في هذا التجمع الغرب آسيوي دافع كبير قبل المشاركة الأكبر والأهم بعد شهر ونصف عندما تعود للواجهة من جديد من أجل تحدي أكبر يتمثل في صراع حصد الميداليات في دورة الألعاب الآسيوية 2018 (الأسياد) والتي ستقام في العاصمة الاندونيسية جاكرتا.

حصاد اليوم الأخير

في اليوم الأخير من منافسات البطولة تمكنت القوى البحرينية من جلب 8 ميداليات ذهبية وفضيتان وبرونزية واحدة، حيث واصلت البطلة هاجر العميري تألقها اللافت في البطولة وحققت ذهبية 200 متر وحلت زميلتها إيمان عيسى في المركز الثالث وحصدت البرونزية، وفي ذات المسابقة 200 متر للرجال حقق العداء يعقوب سالم المركز الأول والميدالية الذهبية.

وخطفت العداءة أمينات يوسف ذهبية مسابقة 400 متر حواجز دون منافسة، وكذلك بالنسبة للعداء إبراهام روتج الذي أحكم سيطرته على سباق 800 متر وحل في المركز الأول، وفي نهائي سباق 5000 متر رجال تألق العداء ألبرت روب وحل في المركز الأول فيما جاء زميله داويت فيكادو في المركز الثاني.

وفي نهائي سباق 1500 متر سيدات حصدت البحرين الذهبية والفضية بواسطة العدائتين تايجست جاتشو وكالكيدان جبريزهجني، واستطاعت اللاعبة نورة جاسم من تحقيق ذهبية دفع الجلة.

وفي آخر مسابقتين تمكنت سيدات البحرين من تحقيق ذهبية تتابع 4*400 عبر الفريق المكون من العداءات أديديونغ اوفينام ومارتا هيرباتو وإيمان عيسى وأمينات يوسف، أما الفريق الرجالي فقد حل ثانياً خلف الفريق العراقي ومثل الفريق البحريني العدائين عبدالرحمن خميس ومحمد أيوب وعباس أبوبكر وسعد مبارك.

بن جلال : إنجازنا إهداء .. وسنكرره سنكرره في جاكرتا

أهدى نائب رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى محمد بن جلال الإنجاز الذي حققته القوى البحرينية في غرب آسيا إلى جلالة الملك المفدى وسمو رئيس الوزراء وسمو ولي العهد وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة.

وأعتبر بن جلال بأن هذا الإنجاز التاريخي الذي حققته القوى البحرينية والغير المسبوق هو رسالة شديدة اللهجة لدورة الألعاب الآسيوية 2018 والتي ستقام في جاكرتا والتي من خلالها تطمح ألعاب القوى البحرينية إلى تحقيق إنجاز جديد أيضاً يرفع من مكانة البحرين الآسيوية.

وأوضح بن جلال بأن الاستفادة التي جنتها القوى البحرينية من بطولة غرب آسيا تمثلت في التعرف على جاهزيتها، مشيراً بأن الفريق البحريني لم يكشف جميع أوراقه للأسياد بعد أن ظهر الفريق بنسبة 70% وتبقى 30% سيتم الكشف عنه في جاكرتا.

وأشار إلى أن الأمر الجديد بالنسبة للقوى البحرينية يتمثل في فرق تتابع السرعات، متوقعاً بأن يكون للبحرين كلمة أمام اليابان والصين، مختتماً بأن القوى البحرينية تنتظر على أحر من الجمر انطلاقة اسياد جاكرتا من اجل تحقيق إنجاز للبحرين.

البوعينين: الروح القتالية والجماعية قادتنا لهذا الإنجاز

أعرب أمين سر الاتحاد البحريني لألعاب القوى رئيس البعثة البحرينية ببطولة غرب آسيا راشد البوعينين عن السعادة الكبيرة التي غمرت الجميع في البعثة البحرينية بالأردن بعد الإنجاز التاريخي الذي لم يسبق أن تحقق للقوى البحرينية في هذه البطولة بعد الظفر بــ35 ميدالية ملونة، معتبراً بأن هذا الإنجاز هو ثمرة الدعم السخي من قبل رئيس الاتحاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والدعم اللامحدود من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة واهتمام المسؤولين بالاتحاد وجهد الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين واللاعبات.

وأضاف البوعينين قائلاً هذا الإنجاز يدفعنا للبحث عن مزيد من الإنجازات وهدفنا القادم هو أسياد جاكرتا، وبالفعل نحن نعتبر إنجاز غرب آسيا هو دافع لإنجاز جديد في جاكرتا".

وتابع بأن العمل سيستمر وأن اللاعبين سيخضعون لمعسكرين تدريبين في مدريد وكوالالمبور قبل الأسياد، واختتم البوعينين مشيداً بالروح القتالية التي ميزت البعثة البحرينية وروح التعاون بين الجميع والتي أدت في النهاية لهذا الإنجاز الذي يضاف للرياضة البحرينية

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news